السودان الان

كارثة امنية .. دعوات وسط منسوبي الشرطة لاضراب عام

مصدر الخبر / صحيفة الانتباهة

الخرطوم .. هاجر سليمان
انتشرت دعوات على نطاق واسع وسط منسوبي الشرطة للدخول فى اضراب عام فى ٣٠ يونيو الجارى ودعت مجموعات من منسوبي الشرطة الى الاضراب فى اعقاب رفع اسعار الوقود واسعار السلع والمنتجات الغذائية وعبرت مجموعات عن سخطها البالغ ازاء تردى الاوضاع وطالب منسوبي الشرطة بالغاء قرار الايقاف للاستقالات حتى يتمكنوا من تقديم استقالاتهم بصورة جماعية كما طالب منسوبي الشرطة برفع مرتبات منسوبيهم ومطالب اخرى
واكد خبراء ان اضراب الشرطة لو تحقق فيعتبر ذلك كارثة كبرى تعجل من نهاية الدولة ويرى مراقبون ان على رئاسة الشرطة ووزارة المالية ان تسارعا بتعديل الهيكل الراتبي ومنح الشرطيين رواتب مجزية فى ظل الظروف التى تمر بها البلاد بجانب رفع معدلات الحوافز بينهم .

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

صحيفة الانتباهة

أضف تعليقـك

تعليقات

  • لهم الحق في الإضراب في ظل الظروف الصعبة ووجود أكثر من خمس أو ست جيوش في دولة واحدة إسمها السودان مما أدى إلى فوضى وعدم التمكن من تأدية عملهم

  • لهم الف حق واهم شيئ الازدراء المتواصل لهم وتكبيل ايديهم ومعاقبتهم عند القيام بواجباتهم اسباب قوية جدا لترك العمل

  • المشكلة مش في حدوث امنية المشكلة في عدم حدوث اي شىء وتكوت النتيجة ان الشرطة لا لزوم لها مثل اضراب الاطباء الذي امتد لثلاثة شهور دون اي اثر.

  • المطلوب معالجة المفارقات في الرواتب في جميع القطاعات بالدولة ، بمعنى أن يكون الراتب مجزيء و يحقق الحياة الكريمة لصاحب الموظيفة مع ضرورة أن تتم المحاسبة في حالة عدم الإنتاجية.
    فلا يعقل داخل نفس القطاع اتكون هنالك فروقات غير منطقية لأصحاب نفس المؤهل و التخصص ونفس سنوات الخبرة علماً بأن الكل يستلم راتبه و مزايا الوظيفة من مال الشعب السوداني و الأخطر من ذلك الكثير من أصحاب تلك الوظائف لا يقدم المردود المالي للدولة من وظيفته او الخدمة النادرة

    • المطلوب معالجة الفروقات في الرواتب في جميع القطاعات بالدولة ، بمعنى أن يكون الراتب مجزيء و يحقق الحياة الكريمة لصاحب الوظيفة مع ضرورة أن تتم المحاسبة في حالة عدم الإنتاجية أو الإنتاجية الضعيفة.
      فلا يعقل داخل نفس القطاع تكون هنالك فروقات مالية غير منطقية لأصحاب نفس المؤهل و التخصص ونفس سنوات الخبرة علماً بأن الكل يستلم راتبه و المزايا الوظيفة من مال الشعب السوداني و الأخطر من ذلك الكثير من أصحاب تلك الوظائف لا يقدم المردود المالي للدولة من وظيفته او الخدمة النادر

  • القال ليك الحكومة بتصرف بالدولار منو؟ عندك اثبات الناس دي كلها ضاغطة روحها عشان البلد تستقر ما تكذب

  • وضع طبيعي طالما الحكومة بتصرف راتب بالدولار وسايبة الجنيه للشعب.
    القوات المسلحة انتقمت من الشعب وقبضت الثمن من الحكومة النتنة.