السودان الان

المشاركة في مناورات النجم الساطع : اين هي مع شعار امريكا هي الحل

صحيفة الركوبة
مصدر الخبر / صحيفة الركوبة

د.سارة عيسي

الخبر المفرح والذي يسود في وسائل إعلام حزب المؤتمر الوطني هو مشاركة السودان في مناورات النجم الساطع ، الحقيقة هناك جهل وتدليس في هذا الخبر الذي يعتبره النظام مؤشراً لعودة العلاقات الطبيعية بين امريكا والسودان ، على الرغم أن الخلفية الفكرية للنظام لا تبيح له مشاركة السودان في أي مناورات تكون الولايات المتحدة طرفاً فيها ، وهناك اسباب عملية يأتي من بينها ان امريكا قصفت السودان في عام 98 أو أنها فرضت الحصار عليه وجمدت أرصدته المالية ، واصبحنا امريكا بمثل الامام الذي يقبل الصلاة ولا يقبل عدم دفع الزكاة ، اذكر القراء الكرام ان عملية النجم الساطع هي نتائج لاتفاق كامب ديفيد بين مصر واسرائيل في عام 1979 ، وذلك بغرض فرض التوازن بين الجيشين المصري والاسرائيلي ، كانت هذه المناورات مهمة في ايام الحرب الباردة بين امريكا والاتحاد السوفيتي ، وهناك من يقول أنه و بسبب التنسيق ادت هذه المناورات ، وبعد مشاركة قوات الناتو ، إلى هزيمة قوات العقيد معمر القذافي في تشاد ، وتتمسك مصر ببند المساعدات العسكرية الامريكية الذي يأتي كأحد بنود شروط المشاركة ، وقد قامت الولايات المتحدة بوقف التمويل للجيش المصري بعد أحداث ثورة يناير 2011 ، وكان ذلك في عهد الرئيس الأمريكي السابق اوباما ، ثم قام الرئيس الامريكي الحالي دونالد ترامب بإعادة التعاون العسكري مع مصر وذلك لمحاربة داعش ، وقد سرى تحسس عام وفقاً لبعض المصادر الصحفية بأن الولايات المتحدة ربما تجري هذه المناورات في الأردن ، والسبب هو تدهور الأوضاع الأمنية في مصر ، لكن يبدو أن هذا التوجه لم يتم بحكم ان التدريب العسكري يتم في مناطق مصرية آمنة ، وتواجه هذه العملية موافقة الكونغرس على التمويل وهذا لم يتم بعد ، وتشارك 33 دولة بمهمة مراقبين في هذه العملية ، من بين هذه الدول الصين والهند وسوريا ، ولذلك لا يعتبر وجود السودان في قائمة دول المراقبة محل احتفاء وفرح بعودة علاقات امريكا والسودان في المجال العس — أكثر

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع صحيفة الراكوبة

عن مصدر الخبر

صحيفة الركوبة

صحيفة الركوبة

أضف تعليقـك