اخبار الرياضة

المعلم يعلق على برنامج إعداد المنتخب الوطني

مصدر الخبر / صحيفة السوداني

في أول تعليق عقب صدور قرار تأجيل مباريات الجولتين الأولى والثانية من تصفيات كأس العالم في قطر 2022م بالقارة الافريقية، واللتان يواجه فيهما المنتخب السوداني منتخبي المغرب وغينيا بيساو، قال الكابتن خالد بخيت المدرب العام للمنتخب ؛ إن استراتيجيتهم كانت متكاملة وفق المتاح لخوض المباراتين؛ لكن التأجيل يعود بجملة فوائد في الاستعداد الأمثل، وإعادة ترتيب بعض الحسابات في الخارطة الاعدادية والتمكين من الاضافات وفق ما يطرأ في دائرة محدودة، وذكر المعلم الكبير أن التجمع الأولي تم إلغاؤه بعد أن حدد له يوم 16 مايو، وسيكون التجمع الثاني قائما في موعده بذات الكلية القديمة والمتألفة من (26) لاعب، يُضاف إليهم بعض من تم استدعائهم من الخارج، آملاً أن يستجيبوا ويكونوا حضوراً، وأضاف خالد بخيت أن التجمع سيكون يوم 26 مايو وفيه سيخضع لاعبو الهلال والمريخ إلى تمارين استشفاء بعد خوضهم مباراة القمة يوم في الدوري الممتاز 24، وسيكون الإعداد الحقيقي ابتداءً من يوم 28 مايو لمواجهة زامبيا في أيام الفيفا، حيث تلعب المباراة يوم 31 مايو، وقال خالد بخيت انهم حالياً شرعوا في العمل على التنسيق لخوض مباراة ثانية عقب التواصل مع الصربي ميلوتان ميشو المدير الفني للمنتخب الزامبي في أعقاب تأجيل استحقاقات تصفيات كأس العالم من يونيو المقبل إلى سبتمبر القادم، وأشار بخيت إلى انهم في الجهاز الفني للمنتخب سيجتمعون مع اللجنة المنظمة للمسابقات بالاتحاد في بحر الاسبوع المقبل، من أجل التأمين على الخارطة المتكاملة لتجمعات المنتخب التي سيجري من خلالها بعض المباريات والتدريبات المهمة كما حدث قبل مواجهات؛ غانا، ساوتومي، وجنوب افريقيا، وذلك قبل التباري الرسمي في سبتمبر المقبل أمام المغرب وغينيا بيساو.

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

صحيفة السوداني