السودان عاجل

بالوفاق وجمع الصف الوطني نواجه التحديات

سونا
مصدر الخبر / سونا

الخرطوم 5-4-2021 (سونا)- اشاد الدكتور جبريل ابراهيم رئيس حركة العدل والمساواة السودانية بالمجتمع السوداني الذي ظل على الدوام في حاله تجانس مشيرا الى ضرورة ان يكون هذا التجانس في العمل السياسي مشيرا الى ان ألمواطن في حاجه الى خدمات وعلينا جميعا كقوى سياسيه ان نضع برامج في كيفيه خدمة المواطن.

وقال إننا في امس الحاجه الى وفاق جامع، وجمع الصف الوطني لمجابهة التحديات التي يواجهها السودان في الشرق والغرب معزيا دولة تشاد في وفاة إدريس ديبي.

وقال لدى مخاطبته مساء اليوم الحشد بصاله رومانس خلال برنامج إفطار الحركة إقليم الخرطوم، أن غالب اهل السودان عادوا لحضن الوطن مطالبا بقية الحركات التي لم توقع على السلام اللحاق بركبه ، مشيرا الى ان بنود السلام لم تنفذ بعد، خاصه وان النازحين لم يعودوا لقراهم ولم يتم تعويضهم مطالبا بسرعه تنفيذ الترتيبات الامنية حتى نكون قطعنا شوطا كبيرا.

واشار الى ان من أهم إنجازات الحكومة تحقيق السلام ورفع اسم السودان من قائمة الإرهاب وعودة السودان للمجتمع الدولي، لافتا الى الموقع استراتيجي المهم للسودان الذي يربط بين أفريقيا والعالم العربي والشرق الأوسط ويتمتع بامكانيات كبيرة يجب استغلالها جيدا بصوره صحيحة من أجل مستقبل افضل مشيرا الى ضرورة بناء علاقات جيده مع الجميع وان نسعى للمحافظة على اراضينا ولا نعتدي على احد وان تكون يدنا هي العليا وان نعتمد على الذات حتى يتم احترامنا من الجميع.

وفيما يتعلق بالاقتصاد قال جبريل “اننا ورثنا تركة ثقيله وحاليا نعمل على وضع الاقتصاد في مساره الصحيح ونتقدم بخطى ثابته ربما لايفهما المواطن نسبه للظروف التي يعاني منها اقتصاديا، وقال اننا نشكر الشعب السوداني على صبرهم علينا كثيرا وان نهايه الصبر هو النجاح.

وقال الدكتور جبريل اننا مقبلين على فترة جديدة وسنعمل على تقديم الشرح للمواطن باستمرار حتى يتفهم الوضع الاقتصادي وان الإصلاح يحتاج وقت والسودان موعود بخير كبير ويجب على الجميع التوجه نحو الإنتاج الحقيقي لبناء وطن مزدهر وشامخ وقال “علينا جميعا العمل من أجل وطن نحلم به جميعا”.

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

سونا

سونا