السودان الان السودان عاجل

قيادي بقوى التغيير يهاجم لجنة التحقيق في فض الاعتصام ويعلق على لجوء أسر الشهداء للمحكمة الجنائية الدولية

مصدر الخبر / Ultra Sudan

شن القيادي بقوى الحرية والتغيير و رئيس الحزب الاتحادي الموحد، محمد عصمت، هجومًا على اللجنة الوطنية المستقلة للتحقيق في فض الاعتصامات بالعاصمة والولايات التي يرأسها المحامي نبيل أديب، جازمًا بأن استمرارها لا طائل منه.

محمد عصمت: الكل يعلم بأن المجزرة ارتكبت في محيط القيادة العامة والقوة التي نفذت المجزرة
وقال عصمت في تصريح لـ”الترا سودان”: “الكل يعلم أن هذه المجزرة ارتكبت في ميادين تحيط بالقيادة العامة للقوات المسلحة، والكل يعلم أن القوات التي ارتكبت هذه المجزرة كانت ترتدي أزياء عسكرية خاصة بالمؤسسات العسكرية الموجودة في البلاد”.

مشيرًا إلى أن الناطق الرسمي باسم المجلس العسكري الانتقالي -حينها- الفريق شمس الدين كباشي، صرح لوسائل الإعلام وحدد بالمسميات الوظيفية من شارك في عملية التخطيط والتنفيذ في فض الاعتصام وفق تصريحه المشهور، بحسب قوله.

وقطع محمد عصمت، بأن المدة التي استغرقتها عمليات التحقيق بجانب طلبات التمديد المتكررة قاربت على إكمال اللجنة لعامها الثاني دون أن تصل إلى الحقيقة التي يعلمها القاصي والداني.

ونبه إلى أن لجنة نبيل أديب كرست كل هذا الوقت للاستماع لآلاف الشهود ومشاهدة العديد من الفيديوهات، ومضى بالقول: “لم نسمع طوال المدة السابقة باستدعاء الأسماء التي ذكرها كباشي للتحقيق معها من قبل اللجنة إلا مؤخرًا، وكان يجب بدء التحقيق مع تلك الأسماء أولًا”.

وقال عصمت، إن التصريحات المتضاربة التي أدلى بها رئيس اللجنة أدت لإرباك كل المهمومين بهذه القضية، وزاد: “مرة نسمع بأن الفيديوهات مفبركة، ومرة أخرى استدعاء اللجنة لأحد أعضاء المجلس العسكري لنتفاجأ بدحض القوات المسلحة للاستدعاء”.

ونبه إلى أن الأنباء تشير لاتجاه أسر شهداء الثورة صوب محكمة الجنايات الدولية، للتحوط لكي لا يجري عليهم ما جرى لشهداء هبة أيلول/سبتمبر 2013.

محمد عصمت: لجوء أسر الشهداء للمحكمة الجنائية الدولية حق خاص بذوي الشهداء
واعتبر القيادي بقوى الحرية والتغيير لجوء أسر الشهداء للمحكمة الجنائية الدولية حق خاص بذوي الشهداء، وأردف بالقول: “أعتقد أن يوكل للجنة تحقيق دولية، يكون لديها من الإمكانيات ما يمكنها القيام بهذا التحقيق خلال فترة زمنية قصيرة، واستمرار لجنة أديب من عدمه شأن يخص الحكومة “.

عن مصدر الخبر

Ultra Sudan

تعليقات

  • فض الاعتصام بالقوة كان بموافقة قحط .. عشان كدا عايزين يطفشوها ويتاحروا بدم الشهداء … اما اللجوء للمحاكم الدولية فليس غريب على حكومة قحط فهي من جاء بالامم المتحدة تحت البند السادس والذي سوف يتطور للسابع . .. وايضا حكومة قحط جاءت بمستشاريين اجانب ليكشفوا كل صغيرة وكبيرة عن بلدنا ….

  • إذا كان جرىمة قتل واحدة تستمر اجراءاتها القانونية سنىن عددا فما بالك بما يحصل فى التحقيق فى جريمة فض الاعتصام آلاف الشهود والملفات والله فعلا قلبي علي وطنى من أحمد المصطفي وكابلى لعشة الجبل ومن الازهري والمحجوب لي ناس قريعتى راحت

  • نؤيد لجوء اسر الشهداء للجنائية .. ده اللغة البعرفوها القتلة .. بعديها الرهيفة التنقد