السودان الان

مواد اغاثية من هيئة الاعمال الخيرية للاجئين الاثيوبيين

سونا
مصدر الخبر / سونا

كسلا 19-4-2021 (سونا)- سيرت هيئة الاعمال الخرية العالمية بدولة الامارات العربية المتحدة مكتب شرق السودان الدفعة الثانية من  قافلة المساعدات الانسانية للاجئين الاثيوبيين بولايتي كسلا والقضارف قوامها (45) طن منها (30) طن الي معسكر ام راكوبة بولاية القضارف و(15) طن الى معسكر الاستقبال بحمداييت بولاية كسلا.

واوضح مدير مكتب الهيئة الدكتور عثمان محمد عبد الماجد ان القافلة تاتي في اطار استمرار جهود الهيئة في مساعدة المحتاجين من الشرائح الضعيفة عموما التي تمثل رسالة الهيئة منذ اكثر من (37) عاما مع بداية انشاؤها وعملها بولاية كسلا في العام 1984م.

وقال ان الهيئة بدات برامجها بولاية كسلا في اغاثة اللاجئين ومساعدة المحتاجين ولها برامج عديدة تشمل كفالة الايتام وبرامج في الصحة والمياه والحماية ومشروعات خيرية اخرى .

واشار الى سعي الهيئة للاستمرارية في تقديم الدعومات وسد حاجة المحتاجين من اللاجئين في شتي البرامج المتاحة معربا عن تقديره لكل من اسهم في الدعم من الخيرين بدولة الامارات العربية وعلى مستوى الولاية من الجهات المختلفة.

من جانبه اوضح ضابط الحماية بمعسكر ام راكوبة بولاية القضارف طارق عبد السلام ان عدد اللاجئين الاثيوبيين داخل المعسكر غالبيتهم من قومية التقراي مع وجود جزء من قومية الامهرا في معزل عن بعضهم داخل المعسكر لضمان الحماية .

وقال ان المعسكر تعمل بداخله 29 منظمة في مجالات الصحة والمياه والحماية والغذاء الى جانب القيام بتدخلات من عدد من المنظمات لمقابلة الحوجة الانسانية  الكبيرة ويشهد المعسكر اوضاعا شبه مستقرة مقارنة مع بدايات استقبال اللاجئين فيه.

واضاف ان هنالك حوجة مستمرة للغذاء بكميات اضافية نسبة للاستهلاك ووجود الاعداد الكبيرة من اللاجئين .

وكشف طارق عن وجود (98) حالة مرضية بالكبد الوبائي الى جانب(12) متعايشا مع الايدز ووجود حالتي كلازار وحالة اشتباه بكورونا تم تاكيد سلبيتها بالاضافة الى الامراض الجلدية والحالات الالتهابية .

وزاد طارق ان هنالك اعداد كبيرة من قومية الامهرا قد تسللو عائدين الي بلادهم في بدايات المعسكر التي اندثرت حاليا وتم بالتنسيق مع الشرطة لاقامة عدد من نقاط التفتيش لاعادة اي متسلل.

واشار ضابط الحماية الي استحالة العودة الطوعية للاجئين الاثيوبين لعدم الاستقرار داخل اقليم التقراي .

واوضح ان هنالك 150 طفلا قدموا اثناء الحرب من غير زويهم وتم لم شمل 45 منهم .

ونفي ما يشاع عن وجود حالات اختطاف من المعسكر حيث لم يرد اي بلاغ في هذا الصدد او تعرض احد الاشخاص لمضايقات من اي جهة .

وعبر عن شكره وتقديره للهيئة على الدعم المقدم والمساعدات الانسانية.

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

سونا

سونا