السودان الان

تنوير للسفراء العرب حول أزمة سد النهضة والحدود مع إثيوبيا

صحيفة الانتباهة
مصدر الخبر / صحيفة الانتباهة

 الخرطوم: الإنتباهة

نقلت وزارة الخارجية، إلى سفراء الدول العربية، آخر تطورات ملف سد النهضة الإثيوبي وأزمة الحدود مع إثيوبيا.

والتقت وزيرة الخارجية مريم الصادق المهدي أمس،عبر تقنية الاتصال المرئي، بسفراء الدول العربية المعتمدين لدى السودان.

وقدمت تنويراً لسفراء الدول العربية عن تطورات الأوضاع في السودان وجهود حكومة الفترة الانتقالية في إجراء الإصلاحات الاقتصادية ومعالجة الأزمة الاقتصادية، والتحضيرات الجارية لمؤتمر باريس في 17 مايو المقبل لتقديم السودان الجديد للعالم.

 كما جددت تطلع السودان للمشاركة والحضور الفاعل من أشقائه العرب في المؤتمر المرتقب امتداداً للأدوار المقدرة للدول العربية في مساندتها للسودان خلال هذه الفترة المهمة من تاريخه الفاعل والمؤثر على المستويين العربي والدولي.

 وأيضاً قدمت وزيرة الخارجية تنويراً بمستجدات ملف سد النهضة شرحت فيه موقف السودان المطالب بالوصول إلى إتفاق ملزم وقانوني بشأن ملء وتشغيل السد، كما قدمت شرحا فيما يخص التوترات على الحدود الشرقية للبلاد وضرورة اعتراف إثيوبيا باتفاقية 1902م الخاصة بالحدود المشتركة.

وتطرقت إلى ظروف جائحة كورونا وأكدت أهمية وصول اللقاحات إلى كل المستهدفين في أقرب فرصة لطي صفحة الوباء الذي أرق العالم والشعوب العربية. من جانبهم  أكد السفراء دعم الدول العربية غير المحدود للسودان وذلك امتداداً لدعمهم لمسيرة الانتقال الديمقراطي في السودان.

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

صحيفة الانتباهة

صحيفة الانتباهة