السودان الان

العفو الدولية: الحكومة تقاعست عن حماية المدنيين

جريدة الديمقراطي
مصدر الخبر / جريدة الديمقراطي

الخرطوم ــ الديمقراطي
قالت منظمة العفو الدولية، (أمنيستي) إن الحكومة الانتقالية في السودان، أقرت إصلاحات قانونية إيجابية، مشيرة إلى أن قوات الأمن استخدمت القوة المفرطة، والمميتة أحياناً، ضد متظاهرين، كما تقاعست عن توفير الحماية الكافية للمدنيين.
وذكرت المنظمة الدولية في الحيز المخصص للسودان من تقريرها السنوي لعام 2020، أن من بين الإصلاحات القانونية إلغاء بعض أشكال العقوبات البدنية، وتجريم تشويه الأعضاء التناسلية الأنثوية. وأوضحت أن الحكومة تقاعست عن توفير الحماية الكافية للمدنيين في دارفور وجنوب كردفان وشرق السودان، من الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان الناجمة عن الهجمات المسلحة للميليشيات.
وقالت إن الحكومة الانتقالية بعد الإطاحة بعمر البشير، ظلت تواجه مشقة في معالجة تركة النظام البائد المتمثلة في الفساد، والأزمة الاقتصادية، وانتهاكات حقوق الإنسان التي وقعت في الماضي، وغياب العدالة والمساءلة.
وأشارت لاستخدام القوات الأمنية للقوة المفرطة في تفريق المظاهرات، وقالت إن الشرطة استخدمت الذخيرة الحية في عدد من الأحداث، منها مظاهرات نيرتتي في وسط دارفور في سبتمبر العام الماضي، مما أسفر عن مقتل اثنين من المتظاهرين وإصابة أربعة آخرين. بينما كان المتظاهرون يحتجون على تقاعس الحكومة عن حماية المدنيين، بعد أن هاجم مسلحون مجهولون البلدة في وقت سابق من ذلك اليوم، مما أسفر عن مقتل فتاة تبلغ من العمر (14) عاماً، وشاباً يبلغ من العمر (24) عاماً، حيث وعدت لجنة الأمن بولاية وسط دارفور بإجراء تحقيق في الواقعتين. وقالت إنه لم يتوفر مزيد من المعلومات عن التحقيق بحلول نهاية العام.
وأشارت المنظمة إلى تقاعس قوات الأمن والحكومة مراراً عن توفير الحماية للمدنيين، أو التدخل في وقت مناسب لمنع تصاعد العنف وانتهاكات حقوق الإنسان، وقالت: “بعض المهاجمين كانوا يرتدون زياً عسكرياً”. وأفادت بأن عمليات القتل غير المشروع استمرت في دارفور وجنوب كردفان وشرق السودان، كما أسفر العنف بين الجماعات عن وقوع عمليات قتل غير مشروع، وحوادث عنف جنسي، وحالات تعذيب وغيره من الانتهاكات.
وأفرد التقرير مساحة للاعتداءات على الأطباء، حيث أشار لتعرض بعض الأطباء وغيرهم من العاملين الصحيين لاعتداءات بدنية ولفظية من بعض المرضى وأقاربهم، الذين كانوا يحملون الكوادر الصحية المسؤولية عن سوء إدارة الحكومة لأزمة انتشار وباء كورونا.

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

جريدة الديمقراطي

جريدة الديمقراطي