السودان الان

أمر طوارئ بشمال دارفور وتعليق المدارس

صحيفة اليوم التالي
مصدر الخبر / صحيفة اليوم التالي

الفاشر _(اليوم التالي)
أصدر والي شمال دارفور محمد حسن عربي، بياناً أوضح فيه تفاصيل الأحداث التي شهدتها مدينة الفاشر أمس (الأحد)، على خلفية الاعتداء على منزل الوالي ونهب ممتلكاته.
وقال عربي إن مظاهرات طلابية محدودة، خرجت من عدد من مدارس الأساس يوم الخميس 8 ابريل 2021م بمحلية الفاشر تنديدًا بانقطاع الكهرباء، وأضاف “صباح اليوم الأحد 11 ابريل 2021م تواصلت المظاهرات الطلابية لذات السبب، وكنت قد تفقدت عدداً من المدارس صباحاً ووجدتها خالية من التلاميذ و الأساتذة، وحوالي العاشرة صباحاً خرجت التظاهرات عن حدود الاحتجاج السلمي بمحاولة الاعتداء على منزل الوالي، حيث قامت مجموعة بالاعتداء على حرس المنزل و تمكنت من إصابة ضابط بالاستخبارات في الراس، وإصابة ٤ أفراد من عناصر الحراسة شمل طعن أحدهم بالسكين فى العنق، كما تم الاستيلاء على سلاح كلاشنكوف ودخول بوابة المنزل بالقوة و الاعتداء بكسر بعض الملحقات بالبيت”
وأكد الوالي أن قوة الحراسة و القوات النظامية التي تولت حماية البيت و المؤسسات الحكومية، تعاملت مع المظاهرات بالحكمة وتمت السيطرة على المعتدين بسلام والحيلولة دون مخطط الحريق و الاعتداء.
وقال إنه في وسط المدينة تم الاعتداء على أحد عناصر القوات المسلحة، فيما أصيب اثنان من التلاميذ إصابات اقتضت الحجز بالمستشفى أحدهما أصيب في البطن بالرصاص و الثاني بعبوة غاز مسيل للدموع، وأضاف “قمت بالاطمئنان على الحالات المصابة بزيارة التلميذين بالمستشفى ووفقاً لإفادة الطبيب سيخرجان من المستشفى بعد القيام بالعلاج ، كما زرت عناصر الحراسة الأربعة المصابين بالمستشفى وحالتهم تحت السيطرة”.
وكشف عن إصدار أمر بموجب قانون الطوارئ بتعليق الدراسة بالمدارس بمحلية الفاشر الى حين إشعار آخر، والتوجيه باستمرار العملية الأمنية الاستثنائية لتأمين الفاشر، وأضاف “ستواصل حكومة الولاية ولجنة الأمن اتخاذ الإجراءات الكفيلة بالحيلولة دون الفوضى، وسنأخذ ذلك بحسم وصرامة، غض النظر عن هوية الجهات الضالعة في مخططات التخريب”.

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

صحيفة اليوم التالي

صحيفة اليوم التالي