السودان الان

زكاة شمال دارفور تؤكد دعمها للمعاقين 

سونا
مصدر الخبر / سونا

 


الفاشر في1-13-2021-(سونا) – أمن الإجتماع المشترك الذي ضم كل من أمانة ديوان الزكاة بولاية شمال دارفور والإتحاد السوداني القومي للمعاقين حركيآ بالولاية ومجلس الأشخاص ذوي الإعاقة الذي إلتأم اليوم بمقر الديوان بالفاشر برئاسة أمين ديوان الزكاة بالولاية /حامد أحمد حامد جبارة بقاعة أمانة ديوان الزكاة بالفاشر مع الإتحاد السوداني القومي للمعاقين بالولاية بحضور مدير إدارة المشروعات، أمن علي ضرورة حصر وتصنيف المستحقين من المعاقين للمشروعات المختلفة علي مستوي المحليات ورفعها لإدارة المشروعات بالزكاة توطئة لتقديم الخدمات التي تمكنهم من ممارسة حياتهم اليومية بصورة طبيعية في المرحلة المقبلة.
كما أمن الإجتماع علي  أن يتم لا تقديم أي طلبات فردية من قبل المعاقين للديوان إلا عبر الإتحاد مهما إستدعي الأمر. وأتفق الطرفان علي إنشاء قاعدة بيانات لمعرفة الذين إستفادوا من المشروعات المقدمة من الزكاة لشريحة المعاقين بجانب عقد إجتماع دوري كل ثلاثة أشهر لتقييم وتقويم الخدمات المقدمة لشريحة المعاقين والمشروعات التي تم تنفيذها لمعرفة مواطن الضعف لمعالجتها وتعزيز الإيجابيات. 
و أعلن أمين ديوان الزكاة بالولاية عن حزمة من الإجراءات الجديدة في مجالات تنفيذ المشروعات والصرف النقدي المباشر للشرائح المستهدفة تمثلت في تمليك المشروعات للمعاقين بمسمياتهم المختلفة ومساعدتهم عبر الإتحاد بجانب إنزال الصرف المباشر للفقراء والمساكين بمواقع سكنهم بالأحياء والقري والفرقان عبر لجان الزكاة القاعدية بدلآ عن المكاتب، مؤكدآ إهتمام الزكاة بشريحة المعاقين والعمل علي توفيق أوضاعهم. مشيرآ إلي أن الزكاة قد خصصت العديد من المشروعات الإنتاجية للمعاقين الناشطين اقتصاديآ فضلآ عن السعي  لتوفير المعينات والوسائل السمعية والبصرية لهم ضمن خطة العام 2021م ليتم تمليكها لهم في المرحلة المقبلة. وقال جبارة أن أبواب الزكاة ستظل مشرعة للإتحاد ولمجلس الأشخاص ذوي الإعاقة حتي يتسني لهم متابعة قضايا منسوبيهم بالديوان. /
من جهتها إستعرضت مدير إدارة المشروعات بالزكاة عجبة محمود سلطان الضوابط والأسس المتبعة لتمليك المعاقين الوسائل والمشروعات والمتمثلة في قدرة المعاق علي قيادة الوسيلة (موتر) شريطة أن يكون من الأسر الفقيرة. مشددة علي ضرورة إستغلال الوسيلة للإنتفاع الشخصي وعدم التصرف فيها بالبيع أو الهبة أو الرهن أو البدل أو أي تصرف آخر إلا بعد الرجوع إلي الديوان بجانب عدم تحريك الوسيلة من مدينة الفاشر إلي إي مدينة أخري لأي سبب من الأسباب إلا بموافقة الديوان.
في ذات السياق كشف كل من رئيس الإتحاد السوداني القومي بالولاية رئيس الإتحاد السوداني للمعاقين حركيآ أبوبكر عمر عبد الرحمن و أمين مجلس الأشخاص ذوي الاعاقة محمد آدم إبراهيم سليمان أن جملة المعاقين بمختلف المحليات قد بلغ عددهم (18) ألف و(952) معاقآ، مشيدا  بالأعمال الجليلة التي قدمتها الزكاة للمعاقين بالولاية في الفترة الماضية  والتي قال إنها تمثلت في تمليك أكثر من (100) موتر وتوزيع المعينات السمعية والبصرية بالإضافة إلي الدعم المباشر والمشروعات الصغيرة والمساهمة في دعم أكثر من (150) مريضآ من الحالات المرضية المحولة الي الخرطوم وخارج السودان فضلآ عن الاستفادة من برنامج شهر رمضان وفرحة العيد. وطالبا الزكاة بضرورة الاهتمام بالمعاقين بمناطق العودة الطوعية بالمحليات نظرا لوجود الكثير منهم بجانب المطالبة تدريب المعاقين سمعيا  على لغة الاشارة .

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

سونا

سونا