اخبار الاقتصاد

شركات فرنسية عديدة ترغب للإستثمار في السودان

المشهد السوداني
مصدر الخبر / المشهد السوداني

بحثت الدكتورة هبة محمد علي أحمد وزيرة المالية والتخطيط الاقتصادي المكلفة في الاجتماع المشترك الذي عقدته مع المبعوث الفرنسي جان ميشيل دوموند ، سبل التحضير لمؤتمر باريس المزمع إنعقاده في 17 مايو القادم ، وذلك بحضور السفير الفرنسي بالسودان السيدة ايمانويلا بلاتمان و د. أمين صالح يسن وكيل التخطيط المكلف بالوزارة.

وناقش الاجتماع أجندة المؤتمر التي تهدف إلى تحقيق إعفاء ديون السودان، وفتح الباب أمام المستثمرين الدوليين للدخول في مجال الاستثمار في السودان، وتم تحديد اربعة قطاعات أساسية للعمل فيها وهي القطاع الزراعي والقطاع الصناعي وقطاع الطاقة والتعدين، إضافة الى قطاع البنيات الأساسية.

وأكدت الدكتورة هبة محمد علي أهمية المؤتمر للسودان وأشارت إلى أن التحضير للمؤتمر يجري بصورة جيدة وذلك لإنجاحه وأوضحت أن الحكومة تعمل على تنمية وتطوير كل القطاعات خاصة قطاع البنيات الأساسية لما يمثله هذا القطاع من أهمية ومحور في تنمية القطاعات الأخرى، وشكرت الحكومة الفرنسية على جهدها في دعم السودان في كافة المجالات.

من جانبه أمن المبعوث الفرنسي جان ميشيل دوموند على ضرورة التنسيق لإنجاح هذا المؤتمر، وأبدى تفاؤله لمستقبل التعاون بين البلدين في مجال الاستثمارات الفرنسية وأبان أن هناك شركات فرنسية عديدة لها رغبة أكيدة للاستثمار في السودان.

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

المشهد السوداني

المشهد السوداني

أضف تعليقـك

تعليقات

  • الزيادة في الإسعار ياهبة يعني زيادة عذاب شعب 60% هياكل عظمية ،،،ياهبة هل أنتي من تزيدي في الأسعار أم حمدوك أم بني كوز الشيطان عدو الإنسان ،،،لما تزيد الأسعاااااااااار يااااااااااااابشر معناها في ناس حتموت وخاصة كبار السن مثل اﻵباء واﻵمهات ،،،،هل الشعب ده بينتمي لعالم البشر ،،،لماذا هذا كل الحقد والغل إبتداءا من الكوز الشيطان الترابي إلى أصغر كوز فيهم ،،،،،مع تمنانيتي رؤيتهم جميعا في الجحيم بلا إستثناء ،،،اللهم لاترحم الكيزان

  • يومي مليارات مساعدات رفع عقوبات استثمارات اخبار جديدة
    ويومي الاسعار فوق والشعب ما لاقى ياكل عيش