اخبار الاقتصاد

تفاصيل جديدة بشأن المُنتجات المصرية المحظورة

مصدر الخبر / جريدة التيار

تقرير: سعدية الصديق

لأول مرة بعد حظرها، كشفت الهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس بإرسال النتائج المعملية بما يخص المنتجات المصرية الزراعية لمجلس الوزراء، وأكد المدير العام للهيئة د. عوض محمد أحمد سكراب، انحصار المنتجات المحظورة في جميع الخضروات والفواكه والأسماك، مشيراً الى ان الهيئة اكملت فحص العينات وقامت بتسليم النتائج المعملية لمجلس الوزراء، وقطع سكراب (في برنامج حوار مفتوح بقناة النيل الأزرق) مساء أمس الأول بالتزام وزارة التجارة بقرار منع المنتجات المصرية، مشيرا الى ان الهيئة تعمل على فحص المواصفات من دولة المنشأ تفادياً لوصولها الى البلاد وهي غير مطابقة للمواصفات بما يكلف الدولة إما الإبادة والإضرار بالبيئة أو الإرجاع وهذا مُكلّفٌ جداً حسب الاتفاقيات، مشيراً الى الاتفاق الذي تمّ مع الصين باعتبار أن لديها سلعاً متدنية الجودة أن تتم المُواصفة مع الصين حسب المُواصفات السُّودانية وتقييمها عبر علماء عن مدى تأثيرهـــا.

عدم وجود قانون لمُكافحة بروميد البوتاسيوم

وأقر سكراب بعدم وجود قانون رادع لمكافحة مادة بروميد البوتاسيوم في الولايات باستثناء الخرطوم، وأبان أن العقوبة تصل الى (10) سنوات سجن و(30) الف جنيه غرامة مالية، وقطع سكراب بأنّ الهيئة عليها مسؤولية الدعم الفني والتحليل فيما تتولى وزارة الصحة الدور الرقابي.

رقابة الأغذية والأطعمة ليست مسؤوليتنا

ولفت سكراب الى أن كل السلع الغذائية الموجودة حاليا بالأسواق مطابقة للمواصفات، ولكنه عاد وقال: سوء الاستخدام وأحياناً سوء التخزين يعرضها للتلف، وتابع سكراب قائلاً: إن رقابة الاغذية والأطعمة هي مسؤولية وزارة الصحة، إلا أن الهيئة تقوم دورياً بحملات على الأسواق المحلية للوقوف ميدانياً على المنتجات،

قاطعاً بقوله ان الهيئة قادرة لفرض سيطرتها ورقابتها على السلع الواردة من المواد الغذائية وعلى المواد الإنشائية المنتجة محلياً من خلال إنشاء معامل ومختبرات بمواصفات فنية عالية، واضاف سكراب بأن لجنة شؤون المستهلكين فصلت في أكثر من 500 بلاغ عبر محكمة حماية المستهلكة، وأشار الى انّ الهيئة تدرك مسؤولياتها وتعمل بكامل طاقتها، كاشفاً عن إكمال إنشاء مختبر مركزي للأغذية ويتوالى إنشاء المراكز بالعاصمة والولايات، وَمَضَى سكراب ليقول: للهيئة صلات تعاون وثيقة مع عدد من المعامل العالمية ولديها 50 اختباراً دفعت بها جهات عالمية وان 5000 مواصفة مبنية على مواصفات المنظمة العربية للمواصفات والمنظمة الافريقية للتقييس، والهيئة على استعداد لتقديم المُواصفة المَبدئية والمُطابقة لكل السلع.

مُراجعات دورية لمصانع الحديد

أما فيما يخص مواصفة حديد التسليح، قال سكراب ان الهيئة سحبت 3000 طن حديد واعادتها لإعادة تصنيعها حسب المواصفات، وإن أكثر من 20 بلاغاً في مواجهة المخالفين وانها تقوم دورياً بمراجعة مصانع الحديد لتصحيح أوضاعها.

دول تؤيد انضمام السودان للمنظمة

وقال سكراب حول انضمام السودان لمنظمة التجارة العالمية، إن السودان قدم ملفه للمنظمة عبر وزارة التعاون الدولي بإشراف رئاسة الجمهورية، ولفت إلى أنّ مجموعة كبيرة من الدول تُؤيِّد السودان في الانضمام للمنظمة العالمية وما يلي المواصفات، فإنها أعدت العدة الجيدة عبر إزالة العوائق الفنية واعتماد المختبرات وتطبيق أنظمة الجودة.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة التيار

عن مصدر الخبر

جريدة التيار