السودان الان

المؤتمر الشعبي: رحيل الإمام الحبيب فقد كبير للسودان في ظل ظروف سياسية حرجة وتطلعاته لوطن يتسع للجميع

صحيفة السوداني
مصدر الخبر / صحيفة السوداني

الخرطوم: السوداني

احتسب الأمين العام للمؤتمر الشعبي ونوابه وأعضاؤه عند الله سبحانه وتعالى رئيس حزب الأمة القومي وامام الأنصار الصادق الصديق عبدالرحمن المهدي الذي توفي في الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس بدولة الإمارات.

وتورد (السوداني) فيما يلي نعي  الحزب

بسم الله الرحمن الرحيم
المؤتمر الشعبي

وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوفْ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِّنَ الأَمَوَالِ وَالأنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ ۝ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ ۝ أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ

يحتسب الأمين العام للمؤتمر الشعبي ونوابه وأعضاؤه عند الله سبحانه وتعالى

رئيس حزب الأمة القومي وامام الأنصار

الإمام الحبيب / الصادق الصديق عبدالرحمن المهدي

و يتقدم المؤتمر الشعبي بخالص التعازي لأسرته وقيادات حزب الأمة القومي وهيئة شؤون الأنصار، وللشعب السوداني مقرونة بالدعاء له بالرحمة والمغفرة وأن يجعله الله في جنات الخلد.

الإمام الحبيب الصادق المهدي فقد كبير للسودان في ظل هذه الظروف السياسية الحرجة التي ترتجي حكمته وسماحته وتطلعاته نحو وطن يتسع للجميع.

إنا لله وإنا إليه راجعون
لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

الخميس ٢٦ نوفمبر ٢٠٢٠

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

صحيفة السوداني

صحيفة السوداني

تعليق