السودان الان السودان عاجل

مناوي يرد على ما أثير حول عمل الحركات على تقوية موقف المكون العسكري

الراكوبة نيوز
مصدر الخبر / الراكوبة نيوز

الجريدة: سعاد الخضر /شذى الشيخ
نفى رئيس الجبهة الثورية السودانية، رئيس حركة جيش تحرير السودان مني اركو مناوي ما أثير حول أن الحركات الموقعة على السلام تعمل على تقوية موقف المكون العسكري بالحكومة الانتقالية.

وقطع بعدم التوصل لاتفاق بشأن توليه منصب حاكم دارفور ووصف ذلك بالاشاعة ورهن الفراغ من تشكيل المجلس القيادي الانتقالي بالوصول لاتفاق مع قوى الحرية والتغيير، وأقر مناوي بمساندته للمصالحة مع الاسلاميين وقال في المؤتمر الصحفي الذي عقدته الجبهة أمس بقاعة الصداقة أنا من الأصوات التي دعت للمصالحة ولكن مع الشعب السوداني بما في ذلك الإسلاميين شريطة أن يذهب المجرمون منهم للسجون بعد أن تتم محاكمتهم، حتى لا يصبح الأمر مجرد مناكفات مما سيتسبب في عدم تقدم الدولة وحذر من تكرار تجربة العراق وليبيا التي تم فيها حل كافة مؤسسات الدولة،
واستدرك قائلاً: لن نحمي يمينيين ولا يساريين، الجريمة واحدة وأي شخص ارتكب جريمة يجب أن تتم محاسبته.
وأردف: ليس لدينا شراكة أو تزاوج مع العساكر وعندما جئنا وجدنا أن العساكر شركاء في الفترة الانتقالية وأكد حرصهم على حل الأزمة المعيشية وتوفير الادوية للمواطنين وشدد على ضرورة تصالح الهامش مع المركز.

وشدد على ضرورة مشاركة الثوار في الحكومة الانتقالية ومراجعة كافة الوظائف في الخدمة المدنية، وأضاف: اذا لم يشارك الثوار فلن يكون لهم نصيب في الانتخابات.

وأعلن رفضه لمزايدة البعض بالشرعية الثورية واستخدام مصطلح الحاضنة السياسية باعتبار أن الحزب الحاكم تأتي به الانتخابات، وزاد: مافي زول جاء بالانتخابات بما فيهم أنا ومافي واحد عندو شرعية ثورية أكثر من الآخرين وليس هنالك عسكري جاء بالانقلاب، وأكد انتهاء دور الحاضنة السياسية بعد تكوين السلطة التشريعية وأقر بأن التمويل يمثل تحدياً لتنفيذ اتفاق السلام وراهن على الموارد الذاتية للبلاد.

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

الراكوبة نيوز

الراكوبة نيوز