السودان الان السودان عاجل

وزير الاستخبارات الإسرائيلي يكشف تفاصيل التطبيع مع السودان

الراكوبة نيوز
مصدر الخبر / الراكوبة نيوز

أعلن وزير الاستخبارات الإسرائيلي إيلي كوهين أنه سيترأس وفدًا استثمارًا إسرائيليًا سيتوجه إلى الخرطوم، بعد التوقيع رسميًا على اتفاق السلام بين إسرائيل والسودان، كاشفا في مقابلة مع صحيفة محلية بعض تفاصيل وخفايا محادثات قبل إعلان الاتفاق.

كما وجّه الوزير الإسرائيلي، في مقابلة مع صحيفة “السوداني”، نُشرت الأحد، “دعوة بشكل رسمي للحكومة السودانية لإرسال وفد سوداني إلى تل أبيب” قريبًا.

وأكّد كوهين أن التطبيع بين البلدين كان جامعًا ومُتفقًا عليه من قِبل أطراف الحكم في السودان، واصفً شأنه أن يُساهم في تقوية العلاقة بين السودان وإسرائيل.

وأوضح أن المناقشة الفعلية بشكل مباشر بين الخرطوم وإسرائيل بدأت بعد لقاء رئيس مجلس السيادة الفريق أول عبدالفتاح البرهان، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في عنتيبي بأوغندا في فبراير، وتبعتهُ سلسلة من اللقاءات بين وفدي الدولتين تحت رعاية أمريكية.

وأشار إلى أن آخر هذه اللقاءات كانت الأسبوع الماضي، حيث نجح الوفدان في كسر الحاجز والوصول لاتفاق سلام، نص على تطبيع العلاقات الثنائية بين البلدين، مُضيفًا: “إسرائيل لم تقدم وعودًا للسودان بمساعدات مالية حتى الآن، لكن المُتّفق عليه تطبيع العلاقات على المستوى الدبلوماسي وسيكون هناك تعاون أمني، وتبادل سلع تجارية، واستثمارية بين البلدين”.

وكانت وزارة الخارجية السودانية، قد أعلنت الأحد، توصل السودان وإسرائيل إلى قرارٍ بإنهاء حالة العداء وإقامة العلاقات بينهما وبدء التعامل الإقتصادي والتجاري.

وأكدت أنه تمّ الإتفاق على أن يجتمع وفدان سوداني وإسرائيلي في الأسابيع القادمة للتفاوض حول إبرام اتفاقياتٍ للتعاون في مجالات مشتركة بين البلدين.

اقرا الخبر ايضا من المصدر الراكوبة نيوز من هنا

عن مصدر الخبر

الراكوبة نيوز

الراكوبة نيوز

تعليقات

  • التطبيع اسوا من الاستعمار.لان الاستعار-يبقى روح النضال فى الشعب ، مع بقاء القضية.بعد تمام التطبيع..عليكم بالاعتذار للمستعمر الانجليزى.الذى استبدل باسوا منه. وكذلك الاعتذار عن الثورة المهدية.

  • امريكا لن تضمن الاحزاب السودانية فهي لا تثق في الشعب السوداني
    لذلك القادم سيكون هو تمكين ارض السودان لاسرائيل والخليج

  • الامارات وحاكم الامارات هو الحاكم الفعلي للسودان! ولن يسمح بإستقرار السودان!!
    إسرائيل سوف تفعل الاتي في السودان:
    تدمير المواني السوداني بإتفاق مع بن زايد!
    زراعه الاراضي السودانيه وتصدير المنتجات السودانيه بأسم إسرائيل!
    سوف يمرح الموساد الصهيوني في السودان! وسوف يتم تقسيم السودان الي دويلات!
    تهجير الفلسطيينين الي السودان بصوره غير ملفته !!
    سرقه المعادن من السودان من شركات الكيان الغاصب!
    مراقبه الاتصالات والمنتجات العسكريه من قبل الموساد وشن هجوم من الاراضي السودانيه!!

    قال تطبيع قال!!