السودان الان

اللجنة العليا لجمع السلاح تصل ولاية كسلا

صحيفة الصيحة
مصدر الخبر / صحيفة الصيحة

كسلا- إنتصار تقلاوي
في إطار اهتمام الدولة بأمن المواطن واستقرار الوطن وإيقاف النزاعات والاقتتال القبلي بين المواطنين، اهتمت الدولة بهذا الامر اهتماماً كبيراً وشكّلت لجنة عليا لجمع السلاح والعربات غير المقننة وأسندت رئاسة هذه اللجنة للنائب الاول لرئيس مجلس السيادة لأهميتها.
ووصلت اللجنة ولاية كسلا صباح الأربعاء الحادي والعشرين من شهر اكتوبر الجاري، وفور وصولها اجتمعت بلجنة أمن الولاية للتفاكر حول كيفية تنفيذ الأمر.
وناقش أمين عام حكومة ولاية كسلا الوالي المكلف فتح الرحمن الأمين الأمر لدى لقائه بمكتبه، وفد اللجنة العليا لجمع السلاح والعربات غير المقننة برئاسة المقرر والمنسق الفني للجنة اللواء الركن د. عبد الهادي عبد الله عثمان.
وقال عبد الهادي إنه في إطار اهتمامات الدولة باستقرار المواطنين تم تشكيل اللجنة العليا لجمع السلاح والعربات غير المقننة، وأضاف أن محاور عمل اللجنة تتمثل في جمع السلاح الذي تم منع امتلاكه بواسطة المواطنين من خلال التوعية والتهيئة والجمع الطوعي إلى أن تم الوصول لمرحلة الجمع القسري والتي ستعمل على كل ولايات السودان.
وأوضح أن اللجنة تهتم كذلك بمحور العربات غير المقننة التي جاءت من دول الجوار وشكلت مهدداً أمنياً لارتكابها جرائم أو مسروقة أو مهربة، لذلك قررت الدولة بواسطة اللجنة مصادرة كافة تلك العربات غير المقننة، أما العربات ذات الدفع الرباعي فاعتبرت اللجنة الفنية أنها عربات قتالية تستخدم في الصراعات بين القبائل لذلك قررت اللجنة شراءها من أصحابها من المواطنين بحسب السعر المحلي الجاري وتوزيعها على الوحدات العسكرية.
كما كشف المقرر والمنسق الفني للجنة العليا لجمع السلاح والعربات غير المقننة، عن مصادرة المواتر بكافة الولايات الحدودية لثبوت ضلوعها في التهريب وتهريب البشر والمخدرات، لذلك تقرّر مصادرتها وذلك في خلال الفترة القريبة القادمة.
من جانبه، أكد أمين عام الحكومة، ممثل الوالي، خطورة امتلاك المواطنين للأسلحة النارية بصورة غير مقننة، فضلاً عن العربات السابقة الذكر، ودعا المواطنين إلى التجاوب للحد من انتشار الأسلحة النارية والعربات غير المقننة والتعاون مع القوات النظامية في إنفاذ تلك الإجراءات.ت

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

صحيفة الصيحة

صحيفة الصيحة