حياة

شاهد.. مقطع فيديو لمقيم سوداني يجري مقارنه ما بين الحال في السعودية وبلاده يثير غضب السودانيين

صحيفة السوداني
مصدر الخبر / صحيفة السوداني

الخرطوم: السوداني

أجج شاب سوداني الغضب في أوساط رواد التواصل في السودان، بسبب مقارنته للحال في بلاده و مكان اقامته بالسعودية في الحصول على الوقود، مما عدوها شماتة وتقليل من شأن وطنه خاصة أنه كان يعكس حال بلاده المذري لعامل آسيوي.

وأظهر مقطع الفيديو المتدوال والذي نشرته صفحة “قناة العربية” وثقه شاب كما يبدو لنفسه وهو داخل محطة وقود يتباهى بوجود سيارته فيها لوحدها، بينما يلتفت إلى عامل آسيوي قائلاً : ” نحن الآن في العام 2020 في السودان تقف في صف من 5 إلى 6 ساعات للحصول على وقود”.

وبينما صب أعداد من السودانيين جام غضبهم عليه واصفين إياه بالشماتة، إلا أن البعض التمسوا له العذر لكونه أراد أن يمازح به أصدقاؤه وخاصته في السودان.

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

صحيفة السوداني

صحيفة السوداني

تعليقات

  • دعكم من شماته صبي مبهور . انظروا إلى تلك التعليقات الشامتة المملوءة بحقد وغل يملأ بحار الدنيا فتفيض . من يفرحون بالصفوف والغلاء والأزمات والمرض والفيضانات والنزاعات وحتى عجز الحكومة . ويملأهم حزن الدنيا لبادرات الفرج والفرح . فقط لأنها تعيدهم وتقربهم إلى دنياوات الفساد والنهب ويسوقهم الحنين الأرعن إلى أحلام الحياة الدنيئة ونعيمها المفقود

  • الظاهر انو ما سوداني زي ما قالوا الاخوان هو من دولة مجاورة معروفة لانو سوداني اصلي عندو الغيرة لبلدوا ماممكن يقول كده ولو كان حقيقة ياخي قول الحقيفة داخل بلدك اذا كانت حقيقة باعتبار حرية سلام وعدالة ولكن ما تقولها للاجانب يا اجنبي ودي تبقة تشفي لشي ما في نفس يعقوب
    وهكذا دائما يفعلون

  • الكلام بحرق الشوعين والعلمانين والملحدين وقحط..قبل مااقلتو كان سقطو الكيزان السودان بتبقا جنة..هوزاتو قال الصف سااعااة بس في نااس بتقيف في الصف يومين..وفي النهاايه ماابتصب…شوعين قحط كيزان كلهم سجم في رماد الله يرنا فيهم عدلو

  • هي بلدنا و إحنا احبابا .. نهوى عديلا .. و نرضى صِعابا.

    السودان جمالو في طباع ناسو يا شاب.

    انظر الى ذلك و لا تغرك الاشياء الاخرى عند الاخرين.

  • السودان لا ينقصها شئ فلديها موارد طبيعية وبشرية ولم تم استغلالها خير اسنقلال لبات من الدول التى تشار اليها بالبنان فمنذ ان التقط الاستعمار عصاه ورحل لم تجد البلاد قيادات مخلصة قادت الشعب نحو النماء والرقي لانها كانت كل همها الوصول الى السلطة والبقاء فبها خرج الاستعمار وترك خدمة مدنية كانت مضرب الامثال ومشروع زراعى مروى لا مثيل له وسكك حديد كل تم تدميرها فالدول التى ازدهرت اقتصاديا وعلو مكانتها مثل السعودية انما تمت باخلاص العائلة المالكة ال سعود الذين اخلصو وطوعو موارد البلاد للبناء والرقى فالسودان يحتاج الى مخلصين من ابنائه للبناء والنماء والرقى وليس الى رجال متشاكشون

  • اهبل وعبيط في مخلوق متربي وود ناس بشمت في بلده؟؟؟؟ الله يلعنك ويلعن اللي خلفوك يا جعان انت ذاتك شكلك ما سوداني شكلك حبشي

  • دة ولد صغير استغلوه
    واحد قال ليهو قول كدة
    واستغل سذاجته
    ونشر الفيديو
    بكل تأكيد وراه اما مصري خبيث
    او اماراتي

  • دة اريتري سارق الجنسية السودانية
    ايام الكيزان
    مافي سوداني بقول كلام زي دة
    دة شغل معروف

    • السوداني زمان قال السودان بصنع قنابل نوويه
      وسلاح كيماوي
      وبسبب السوداني الأمريكان ضربوا مصنع الشفاء
      بقت على الولد الصغير ده
      بعدين شنو ما سكيننا حبشي واريتري
      يعني خلاص انتو……

  • بلادى وان جارت على عزيزه دى ولد مخلوع وماعندوا سالفه ذى قول اخوانا السعوديين والله نحن كل يوم بنشتاق لبلدنا ونتمنا نرجع الليله قبل بكره وربنا يصلح حال بلدنا ويعم الخير والاستقرار

  • دا ولد تربية السعودية لايحس باحساس السودانى الذى يعانى الامرين ( يعنى ولد وفى فمه ملعقة من ذهب) ثم ثانيا الفقر ليس عيبا فالعيب فى التباهى بمثل هذا الشخص طيب سؤال افتراضى بكرة لو نهوا عقد والدك لاسمح الله اين تذهب ؟؟؟ هل تقول لهم ان بلدى به جوع وفقر ولا اجد بنزين لكى يتركوا والدك يواصل عمله ؟؟؟؟ المثل بيقول العرجة لمراحها ( يعنى بلا مؤاخذة البهيمة العرجاء اذا ذهبت لاى مجموعة من الاغنام فلن تقبلها بل تنطحها وتلفظها ولاتقبلها الا مجموعتها التى تربت فيها) وقول ليه بكرة ان طال الزمن اوقصر سوف ترجع للسودان لكى تكمل دراستك

    • الله يخلف عليك وعلى اهلك اذا تقول دا الكلام وانت مسمي نفسك دكتور. انت حتى ماعندك عقل اصلا. تربية السعوديه اشرف من وجهك واللي ربوك

    • اه وانتو الولد ال…..ما صفقتوا ليه وقلتو حريه
      جاءكم عديل ومثل ليكم فيلم والمشكله هو المفعول به
      نسيتو فرحانين بيهوكيف هو. وماما اميره حقتكم

  • بكرة السعودية لمن تعطي ابوك استمارة ستة مافي بلد غير السودان ابو صف بنزين ده حا يلمكم. كفاية هنا عشان لساني ما ينزلق لكلام يغضب ربنا.

    • هذا الطفل يجهل السودان لأنه عاش في السعودية يبدو مع والده المغترب، السودان دمره الساسة والكيزان تموا المقصرة. السودان في الخمسينات والستينات من القرن الماضي عندما لم تكن السعودية والدول الخليجية جميعها تساوي شي بالنسبة للسودان، كان عندما يصل الحجاج السودانيين إلى جده يتلقاهم السعودين البتشوفهم الآن يتبجحون، تراهم يتلقون منهم بقايا الزوادة التي يحملها الحاج السوداني، السيد عبد الرحمن المهدي إرسل باخرة محملة بمؤن الغذاء عندما طلب منه المك عبد العزيز ذلك نتيجة لمجاعة حلت بالمملكة وتتابع الدعم للسعودية وكبار السن في المملكة يعرفون ذلك ويقرون به، هذه ليست مِنّة ولكن ليعرف كل جاهل ما كان يتمتع به السودان من خير وفير، ولكن لسؤ الإدارة والتكالب على السلطة والأنانية نزع الله منا تلك النعمة، قال تعالى (وتلك الأيام نداولها بين الناس) صدق الله العظيم

    • الظاهر ياياسر عجبك الكلام دا واقولك لاسمح الله لو كل واحد فينا ابوه او والده سلوكه غير حميد ناهيك انه فقير فهل تقبل يقال فى والدك اى شئ منكر اى اساءة؟؟؟ فمن هذا المنطلق نحن مع السودان فقرا وجوعا لكن ضد الساسات الخرقاء من ساسة البلد

  • ولو كان قارن بين حكومة قحط وحكومة الكيزان كان افضل .
    في زمن الكيزان كان الخبز مفروش في كل مكان .. والان في حكومة قحط لازم تقوم الساعة ٢ صباحا ..
    في حكومة الكيزان الوقود كان متوفر على مدى ٣٠ سنة بدون صفوف .. الان العربية بتقيف في الصف اسبوووووع ..
    في زمن الكيزان الغاز بجيك دليفري .. والان بيعلنوا وصول غاز الساعة العاشرة ليلا ..
    في زمن الكيزان الدواء متوفر والان لا دواء ..
    في زمن الكيزان ما في قبيلة بتفتح خشمها الان اي قبيلة عايزة انفصال ..
    في زمن الكيزان مافي صادر ماشية بيرجع الان كل يوم صادر الماشية مرفوض ..
    والقائمة طوييييييييلة ..
    الحياة اشبه بجهنم في عهد قحط وكان في زمن الكيزان جنة الفردوس .. اي قحاطي ندوسو دوس

    • لاتكون موهوما كثيرا انك معك فى ان الاوضاع ازدادت سوءا فى عهد القحطيين لانهم فشلة وضعاف ومراهقى سياسة ولكن لاتنسى ان الاوضاع فى عهد الكيزان كانت سيئة وهى اساس السوء فى كل شئ وكان الناس ايضا يشتكون من عدم توافر الوقود والدواء والكيزان الشئ الوحيد المميز ان البشكير كان سمجا فى الشحاذة وكات يتذلل لدول الخليج لترسل له مساعدات وكان المقابل اذلاله ولكن لان جلد الكيزان كان سميكا فلم يتاثروا المهم المساعدات تيجى ويستمروا فى السلطة وكانت قطر وتركيا بتساعدهم وهذا ما اوصل البلاد واعتمادهم على الشحادة لما وصلنا اليه واذا استمر الوضع على ماهو عليه فاقرا الفاتحة وصل صلاة الجنازة على السودان فهمت ياتور لاتلوى عنق الحقيقة الاتنين ازفت من بعضهما

  • يبدو عليك بأنك لست سوداني أصيل وإنما من أصحاب الجوازات المباعة من الكيزان أتمنى من الثوار معرفتك شخصياً لتضرب عند حضورك ضرباً مبرحاً لأنك قليل أدب وغير مربى عجباً لمواطن أصيل يشمت في بلاده أكيد وراء هذا الفعل القبيح كوز نتن !!!

  • انشاءالله اهلك الجدد يدوك الجنسيه وينزعوا منك ويركبوا في مواخرتك السمراء ياخويل

  • انا في الخليج بلادنا ليس لها مثيل في نفوسنا كل شئ فيها له حنين ونكهه حتي المعاناه فيها متعه