السودان الان السودان عاجل

البدوي يرد على تصريحات الوزير مدني عباس ويتحدث عن تفاصيل هامة

المشهد السوداني
مصدر الخبر / المشهد السوداني

فند الدكتور ابراهيم البدوي وزير المالية المستقيل وجود أي علاقة قربى بينه ورئيس مجلس الوزراء عبدالله حمدوك وجاء ذلك ردا على خلفية تصريحات لوزير الصناعة مدني عباس مدني، لجريدة “التيار” قال فيها ” رئيس الحكومة لا يرى أي سبب لإقالته”، وأضاف “البدوى وزير الماليه السابق كان ذا صلة قرابة مع حمدوك وتمت إقالته”.

وقال البدوي في بيان صحفي حصل المشهد السوداني على نسخة منه :” أود أن أعبر عن أسفى العميق بأن يعمد الأخ مدنى إلى إقحامى في هذا الشأن الذى يخصه حصراً ويتعمد الإدلاء بمزاعم من صنعه، مثل قرابتى برئيس الوزراء، أو التوسل بفرية الإقالة”، وأضاف” أنا ليست لى أي علاقة قربى بالسيد رئيس الوزراء، وأول مره ألتقيته في منتصف التسعينات من القرن الماضى عندما دعوته ولفيف من الأكاديمين والخبراء الاقتصاديين السودانيين لحضور مؤتمر “مجموعة البحوث الأفريقية” بنيروبى والتي كنت أعمل بها مديراً للبحوث، منتدباً من البنك الدولى”

واوضح تفاصيل استقالته واخر لقاء جمعه مع مدني، قائلا “بعد أن تقدمنا بالاستقالات الجماعية في اجتماع مجلس الوزراء، الموافق التاسع من يوليو، أديت صلاة الظهر مع الأخ مدنى قبل الاجتماعات الفردية لكل وزير على حده مع رئيس الوزراء حسب طلبه. وخلال إستراحة الصلاة هذه أخبرت الأخ مدنى بما دار بينى والسيد رئيس الوزراء عند إجتماعى به بناءً على طلبى يوم الخميس، الموافق الثانى من يوليو، أي قبل أسبوع من اجتماع مجلس الوزراء المذكور، وأفدته، والله على ما أقول شهيد، بأننى لا أستطيع العمل مع د. عبد الله حمدوك وسأطلب منه إعفائى عندما يأتي دورى لمقابلته”

وأضاف”هذا ما حدث بالفعل. فإذا كانت هذه إقالة، فأنا أتشرف بها لأننى من سعيت لها وأصريت عليها. أستاذ مدنى يعلم ذلك تماماً، لأننى من دون كل الزملاء أخبرته بكل هذه التفاصيل وتمنيت عليه أن يواصل المسيرة وقد دار بيننا نقاش في هذا الشأن، حيث حاول إثنائى عن هذه الخطوة”

وافاد ايضا ” كنت وما زلت أرى أستاذ مدنى من قادة وأيقونات هذه الثورة العظيمة وكنت أقول له بأن صورته في ذلك اليوم المشهود أمام القيادة العامة ستظل محفورة في وجدان هذا الشعب، وانأ الآن أقول له أتمنى لك التوفيق والسداد إذا قٌدِر لك البقاء في الحكومة ولكن سيذكرك الشعب السودانى بتلك الصورة أكثر من أي شيء آخر وتلك لعمرى قمة العطاء والفخار، فلا حاجة لك لمثل هذه التصريحات”.
وعاد وزير التجارة والصناعة مدني عباس الى الاضواء وهو يواجه عاصفة من الانتقادات، آخرها من أستاذ جامعي في المؤتمر الإقتصادي القومي الذي تنعقد جلساته بقاعة الصداقة بالخرطوم، والذي خاطب رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك قائلاً: إن وزير التجارة هو السبب في الكارثة الاقتصادية، واستغرب لعدم إقالته مع التغييرات التي أجراها حمدوك مؤخراً.
وتواجه وزارة الصناعة والتجارة العديد من الانتقادات بسبب أزمات الخبز والدقيق، التي وعد الوزير بحلها من قبل وفشل في ذلك، وتتحججت الوزارة بأن الأزمة معقدة ومسؤول منها عدد من الأطراف ليست الوزارة لوحدها.

اقرا الخبر ايضا من المصدر المشهد السوداني من هنا

عن مصدر الخبر

المشهد السوداني

المشهد السوداني

تعليقات

  • تحميل كلا من البدوي ومدني المسؤولية وحدهما ما فيه إنصاف، حمدوك نفسه مشارك لهما، إذا عنده احساس بالمسؤولية كان يستقبل أولا ولكنه ينفذ مخطط، على قحت أن تستبدله برئيس وزراء أمين وصاحب قرار وقادر على تحقيق مطالب الثورة

  • مدني احد صناع الثورة وضحى من اجلها بالكثير ولذلك ظل وسيظل هدفا لكل القوى الظلامية و مكائد النظام الباىد ودولته العميقة ولكنه سيمضي شامخا رافع الراس حتى يعبر بالبلاد الى بر الامان

  • يللا يا مدني اطلع لينا بي تصريحات جديدة قول فيها (البدوي هو من اخبرني بقرابته بحمدوك وقال لي حمدوك قريبي ما بيقيلني. وبرضو قول اليدوي قال لي انا ما عايز استقيل عشان عندي برنامج بنفذ فيه…. قول وصرح خلينا نتلهي شوية من ازمة الخبز وننشغل عن ازمة الغاز و نتابع حواراتكم الثرة عشان نعبر وننتصر.

  • قال لي ..وقلت ليهو ..ايه الثرثره وشغل المشاطات.. بالله عليكم هل هذا اسلوب ناس مسئولين وكمان تنفيذيين لاهم وزارتين.. نحن الان في محنه وفي البحث عن طوق نجاة لنخرج من هذا الدرك السحيق ..خلونا في ايجاد الحلول الناجعه الواقعيه وبلاش مهاترات وكلام لا يستحق النشر !!!

  • وهل صورته ايام فض الاعتصام تؤهله لمنصب اهم وزارتين ترتبطان بمعاش الناس انه وزير فااااشل فااااشل يجب اقالته فورا
    والمؤتمر الاقتصادي مضية وقت والنخب المشاركة في كان احسن تقعد ليها في شقة مفروشة شهر كااامل وتضع خطة اقتصادية علمية واقعية تطبق على ارض الواقع بدل الصرف على مؤتمر لن يخرج بأي خطط ومضيعة للزمن وصرف بزخي ماليه اي لازمة

  • اسكت يا البدوي انت سبب كل هذه البلاوي – وان كان في البلد من يحاسب المسؤول علي أخطاؤه مثل الصين – كان مكانك الان المحاكم –
    ما فعلته في الاقتصاد من كوارث في اقل من سنة يفوق ما فعله الكيزان خلال ٣٠سنة

    • فعلاً البدوي سبب الكارثة ياخ الوضع متازم والحالة صعبه شديد البدوي اتخلع وما صدق هو وزير الماليه طوالي رفع الرواتب للمعلمين وغيرم وتاني يوم الغلا والأسعار طارت السماء والجنيه دقه الدلجه
      واصبح المواطن حيران في امروا
      الوزراء كلهم كفوات وليس كفاءات
      ربنا يقلعم ويريحنا منهم

  • اقيلوا مدني عباس مدني والله قلبنا مابيهو عديل كده زي ما قال الفاتح جبر
    مدني ده اول من خرق تعهد الحرية والتغيير بعدم تولي شخصيات الحرية والتغيير البارزة اي منصب في الحكومة.
    وبعدين لا خبرة في التجارة ولا الاقتصاد ولا الصناعة
    ولا كاريزما ولا خطابة ولا مهابة
    ياخ فكونا منو؟ عينو وكيل وزارة الصناعة الحالي ده بدلا عنه..

  • كنت أرغب بالسؤال عن مؤهلات عباس مدني التي أهلته لتولي منصب وزير التجارة والصناعة، ولكن وجدتها معلومة غير مفيدة لأن في السودان الفشل مستفحل في معظم المناصب التي يشغلها المؤهلون أو غيرهم.

  • ما كنت أعتقد أن تواجد في مقرالأعتصام أو صوره نادره تؤهل شخص لتبؤ مثل هذا المنصب الحساس… لكنه بلدي.. بلد العجائب..

    • الثورة يصنعوها ناس ويبذلون الغالي والنفيس ثم يأتي آخرين في النهاية يمتطونها بقميص تم تزريره بطريقة مسرحية وكأننا في هوليود

    • خسارة كبيرة مغادرة دكتور البدوى وزارة المالية وخسارة اكبر بقاء مدنى فى حساسة تر تبط بخياة المواطنين وزارة التجارة والصناعة اقيلو هذا الوزير فورا طالما انه لا يستخى ولا يقوم بمغادرته