السودان الان السودان عاجل

فرض حظر التجوال في بورتسودان عقب سقوط قتلى بمواجهات قبلية

الراكوبة نيوز
مصدر الخبر / الراكوبة نيوز

قُتل أربعة أشخاص وجرح 35 آخرون في مواجهات قبلية وقعت الأحد في بورتسودان، ثاني أكبر مدينة في السودان، وفق ما أعلنت مصادر طبية والسلطات المحلية.

وقالت اللجنة الأمنية لولاية البحر الأحمر في تعميم “يفرض حظر التجوال اعتباراً من اليوم من الساعة الخامسة مساءً حتى الساعة السادسة صباحاً”.

وأضافت أنه “تم ارسال قوة مشتركة إلى مكان التجمهر يرافقها وكيل نيابة ولها الحق في استخدام العصي او الغاز المسيل للدموع لتفريق التجمعات”.

وقال شاهد عيان لوكالة فرانس برس رافضا كشف هويته إن الاشتباكات بين قبيلتي البني عامر والنوبة وقعت خلال عودة متظاهرين من قبيلة النوبة من تحرّك احتجاجي ضد الحاكم الجديد.

وأوضح الشاهد أن المتظاهرين “وفي طريق عودتهم مروا عبر حي دار النعيم الذي تسكنه البني عامر وبسبب الاشتباكات التي وقعت بين الطرفين سابقا ظن البني عامر أن هذا هجوم على منازلهم فاشتبكوا مع النوبة”.

واوضحت لجنة أطباء السودان أن الاشتباكات خلفت 4 قتلى، وقالت في بيان “خلفت الأحداث حتى الآن 4 وفيات وما يقارب 35 إصابة متفاوتة جميعها بالذخيرة الحية”.

اقرا الخبر ايضا من المصدر الراكوبة نيوز من هنا

عن مصدر الخبر

الراكوبة نيوز

الراكوبة نيوز

تعليقات

  • يا بليد لم اهلك البقر العلف اصلو العب ما عندو مخ دخل البني عامر شنو بي اهانة كباشي عشان تجي داخل بي خيم وتستفزم وتحرقو الدكان في عقر دارم منو يسكت ليك لكن اصلو الحياة مع الزنوج مستحيلة لانو الله ما قسم ليهم العقل

  • البنعامر ديل عندهم مخطط خطير لاشعال الشرق ولابد من ردعهم واعدام قادتهم وتعليقهم فى المشانق وطرد البقية منهم ده امن وطن مافى لعب والا يكون فى تواطوء من الحكومة .هؤلاء الناس جمعوا الاسلحة ودسوها ودفنوها وامس استعملوا السلاح فدى حرب على الدولة فلا تاخذكم بهم رافة والا سيعم الخراب الشرق ..حاصروا احياءهم واجمعوا سلاحهم واعدموا كل من تسبب فى هذه المشكلة وهم الكانوا غلطانين..

  • يعني سكانو المنطقة لا يعرفون من تسبب في هذا المشاكل أو على الاقل الطرف الصراع .. لا بعد لاي مشكلة سبب وطرف مخطىء … القانون ثم القانون بلا معاهدة وكلام فارغ يعني كلهم حيبصموا في المعاهدة . عاقبوا كل مخطيء وبالغغغغغانون وليس جلسات الصلح التي تخرق قبل عودتك الي الخرطوم يا حمدتي

  • الكيزان لن يتركوا السودان وأهله في حالهم
    ح يخربوا الاقتصاد ويفتعلوا الازمات وينشروا الفتنة العرقية شرقاً وغرباً
    والاخطر من دة كله لن يتوانوا في الاغتيالات والتفجيرات
    أنا مع الرأي الذي ينادي بإعلانهم (جماعة إرهابية) ورصدهم وملاحقتهم داخل وخارج السودان
    والتعجيل بمحاكمة رموزهم الفاسدة القاتلة.
    تصنيف الحركة الاسلامية وجميع واجهاتها “جماعات ارهابية” مطلب ثوري..

  • السبب البعد عن تعاليم الاسلام السمحة وتضخيم القبلية والعرق
    هذه أحد عيوب وسلبيات الدولة المدنية
    لا يكترثون كثيراً لمعالجة هذه الاختلالات الاجتماعية الخطيرة
    فقط يرفعون عناقرهم بشعارات جوفاء لا تطبق على أرض الواقع
    شابكننا سلمية سلمية
    مدنية مدنية
    عوووك اوووك هوووك بوووك
    كلام في كلام
    أين التطبيق على أرض الواقع

  • مافي دولة بتدي الجنسيات بالطريقة دي
    دول الخليج لو قعدت 100 سنة فيها ما بدوك
    جنسية بالسهولة دي
    الارتريين نصهم عندهم جنسيات سودانية زوراً
    اسحبوها \واحصروا الاجانب الفي البلد
    ديل هم ورقة المخربين ،،،

  • يا جماعة مشاكل بورتسودان دي
    تتمثل في الاريتريين الاخدوا جنسيات بالهبل
    في عهد ابنهم ابراهيم محمود
    ديل العاملين المشاكل دي
    اسحبوا جنسياتهم
    واعيدوا الادارات الاهلية القديمة
    القبل الانقاذ ،،

  • السبب الرطانة ،اي واحد برطن بكون مخو دمك،وبكون أحمق يعتبر أي كلمة أوضحكة معناها حقارة.

  • قلنا ليكم المشاكل ده كلها سببها الادارات الاهلية ما سمعتو كلامنا. هؤلاء الناس لا يعترفو انهم مواطنين سودانيين بل ينتمون الي قبائلهم التي يديرها النظار و العمد . فلو علم الناظر او العمدة بان مقتل اي انسان ممكن يحرق جعبتو فسيعمل المستحيل علي ايقاف اي مشكلة

  • هذه من البلاوي التي كان يسيطر عليها جهاز الامن الان بعد تجريد الجهاز من صلاحياته واضعاف روحه المعنويه سيري الناس الكثير وحاليا جاري اضعاف الروح المعنويه للجيش وبعد هيكلته التي تعني تبديله بقوات الحلو سيري الناس الاكثر

  • هولاء الاجانب منحهم ابراهيم محمود الذي كان وزير داخليه البشير وهو ارتري وكان ريس اتحاد الطلبه الاريتريين في سوريا منحهم الجنسيه السودانيه وعين اولادهم ضباط في الشرطه وخاصه شرطه الجوازات
    انهم الفرع الارتري للبني عامر وولاؤهم لارتريا ومخابراتها

      • كلام مصطفى دة هو عين الحقيقة
        الشرق دة مما قمنا هم كلهم ناس مسالمين
        الصراعات بدت مما بدت الانقاذ تدي الجنسيات
        للارتريين والحبش وغيرهم
        خاصة في عهد الاريتري ابراهيم محمود
        حفاظا للنسيج الاجتماعي في كل بقاع السودان
        كل الجنسيات يجب سحبها من الاجانب
        الاخدوها من غير وجه حق

  • تخلف من النوبة والبني عامر عالم تعيش في القرون الوسطي يجب محاربة القبلية بيد من حديد انها الجاهلية ماقبل الاسلام.

    • وتشديد العقوبة الى درجة الاعدام للسياسين الذين ياججوا الصراعات الدموية واي تهاون يعتبر مؤشر خطير للاحتراب الاهلي والجنرال برهان مع والافندي حمدوك اذا ما قادرين على القيام بالمسؤولية عليهم الاستقالة