السودان الان السودان عاجل

مقتل وإصابة 39 شخصًا في أحداث عنف بمدينة بورتسودان

المشهد السوداني
مصدر الخبر / المشهد السوداني

أعلنت لجنة اطباء السودان المركزية، اليوم الاحد عن سقوط 4 قتلى و35 مصابًا خلال احداث العنف التي شهدتها بعض الاحياء السكنية في مدينة بورتسودان حاضرة ولاية البحر الأحمر .

وفرضت السلطات المحلية بولاية البحر الأحمر حالة الطوارئ وحظر التجوال من الساعة الخامسة مساءً وحتى السادسة صباحاً ابتداءً من اليوم فى الأحياء المتأثرة من أحداث العنف .

واندلعت الاشتباكات بصورة مفاجئة بين قبيلتي النوبة والبني عامر بالأسلحة البيضاء وحدثت عمليات كر وفر في عدد من الاحياء وحرق للمنازل، عقب اعتراض مجموعة من البني عامر مسيرة سلمية نظمها أفراد من النوبة لتسليم مذكرة لوالي ولاية البحر الأحمر .

ودعت لجنة اطباء السودان المركزية جميع الطبيبات والأطباء والكوادر الطبية بالولاية وطبيبات وأطباء الجراحة خصوصاً بالتوجه إلى مستشفى الحوادث (جراحة) ومستشفى الموانئ البحرية للمساعدة بإسعاف المصابين كما ناشدت المواطنين للتبرع بالدم ببنك الدم المركزي .

اقرا الخبر ايضا من المصدر المشهد السوداني من هنا

عن مصدر الخبر

المشهد السوداني

المشهد السوداني

تعليقات

  • السودان وطن يسع الجميع لاجهويه ولاقبليه مايحدث محزن الكيزان سى السيره الى مزابل التاريخ ياحكومه لازم هيبة الدوله وحكم القانون الحصه وطن

  • كل هذا الفشل هو بسبب المضاروة والمخابرات هى التى جعلت السوادنة فاشلين فى كل شئ .ارسلوا الى الاشقاء الحبش ليحكمونا يمكن ينصلح الحال

  • العنصرية تعني التجرد من الانسانية ..فينحط الانسان الى الحيوانية ويصبح مجرد حيوان متوحش

    • ولهذا انا أطالب بعودة الاستعمار مرة أخري نتيجة لفشلنا المزمن في إدارة البلد . نحن شعب همجي متخلف بليد لم نتعلم من تجاربنا المريرة والمأساوية رغم كثرتها ، فضلنا نجترها كما يجتر البقر العشب .

      • والله فعلا يا حسين كلامك كلوا صح مية المية .. عشان كده حمدوك جايب ناس الامم المتحدة ان شاء الله تجي تحتلانا اسرائيل .. اذا كان الشعب وقادته خلال تسعة شهور لم يستطع حمدوك ان يحارب الفساد والتهريب والعملة وتهريب الذهب وتهريب الدقيق وتهريب الصمغ .. يا اخي انا ماعارف حمدوك ده قاعد وين .. حتى صادر الثروة الحيوانية يعاد الى السودان وتهتز سمعة اللحوم السودانية بسبب المفسدين.

      • ما سيندم عليه السودانيين هو استعجالهم على اخراج المستعمر الانجليزي .. ليتهم حكمونا مئة عام اخرى .. فما كان سيضيع لنا حق … فشل ذريع في ادارة بلد غني فهذه قمة السفاهة .. فقد وصلنا مرحلة السفه .. وورثنا والد غني ولكن اضعنا ماله بسفهنا .. فنحن االآن أحوج إلى والي يدير لنا ما تبقى من مال .. فلا تقل لي وطنية ولا بطيخ .. يعيش السوداني في نيوزلندا بكامل حقوقه ويعيش في وطنه بلا حقوق .. يتكفف الخبز والماء من جيرانه .. تباً لهذه الحكومات ..