السودان الان السودان عاجل

إثيوبيا ترفض توقيع اتفاق بشأن مياه سد النهضة

الراكوبة نيوز
مصدر الخبر / الراكوبة نيوز

RT – قال المتحدث باسم الخارجية الإثيوبية، دينا مفتي، إن بلاده لا يمكنها توقيع اتفاق يشترط تمرير حصص محددة من مياه سد النهضة لدول المصب، السودان ومصر.

وأفاد مفتي، خلال مؤتمر صحفي السبت، بأن المقترح الذي قدمته إثيوبيا في المفاوضات، أكدت خلاله التزامها بمراعاة مخاوف دول المصب من حالات الجفاف التي قد تحدث في المستقبل.

وأوضح أن إثيوبيا تتحسب لذلك، وتضع اعتبارا للتعامل مع حالات الجفاف تلك بما يمكن من مواجهتها، لكنها لا يمكن أن توقع على اتفاق ملزم يحدد تمرير نسب محددة من المياه لدول المصب.

وأضاف مفتي أن أديس أبابا أكدت لدولتي المصب السودان ومصر على مواصلتها مراحل ملء السد، وعدم التطرق لمسألة التقاسم المستدام لحصص مياه النيل، وفقا لصحيفة “الشروق” المصرية.

وأوضح مفتي أن هذه القضايا لها منبر آخر، قائلا: “تقاسم المياه لا ينحصر بين الدول الثلاث، وإنما هناك دول حوض النيل التي يجب أن تكون طرفا فيها”، معربا في الوقت ذاته عن تطلعه لنجاح المفاوضات والتوصل إلى اتفاق في أسرع وقت بشأن قواعد ملء سد النهضة.

وأعلنت مصر والسودان، يوم الأربعاء الماضي، عن تعليق الاجتماعات الخاصة بسد النهضة الإثيوبي، لإجراء مشاورات “داخلية بشأن الطرح الإثيوبي”، بعد خطاب قدمه وزير المياه الإثيوبي، يضم مسودة “خطوط إرشادية وقواعد” لملء سد النهضة.

اقرا الخبر ايضا من المصدر الراكوبة نيوز من هنا

عن مصدر الخبر

الراكوبة نيوز

الراكوبة نيوز

تعليقات

  • يجب تدمير هذا السد الان وقبل الملا …اثيوبيا تقول ان المياه حقتها ونحن نقول ان هذا اعتداء علي السودان بالمقابل….واحد من اثنين …تفكيك السد او الملا بسعة 4مليار كحد اقصي….اكثر من هذا يشكل خطورة علي السودان…وفيه اعتاء سافر علي حقوق السودان الامنية….ومن الاساس ماكان يسمح ببناء خطر كهذا.

  • اثيوبيا لن توقع اتفاق يكون نصيبها من مياه النيل صفر و السد وكل السدود الاثيوبية من مصلحة السودان لمنع الفيضانات المدمرة وتنظيم جريان النيل طوال العام ، في اتفاقية 1959 بين مصر والسودان رفضت مصر انضمام اثيوبيا للمحادثات ولا منحها حصة من مياه النيل وهذا الوضع الشاذ والمتامر من مصر علي اثيوبيا ، لا تتحكم دول المصب في دول المنبع الا في حالة نهر النيل ومصر .

  • أين خبراء التنطير واين منظري الميديا بط الحريه إثيوبيا اخت بلادي
    والسد من مصلحتنا
    أين هؤلاء يجب محاكمتهم بتهمة الخيانة العظمى
    الخيانه العظمي…. دفعوا لكم كم أيها الخبراء والله خبراء مريسه ودع…. انتو
    أيها الفشله اما ان لكم ان تستقيل وتذهب ا من حيث اتيتم
    والا لسه لم تكملوا المهمة الأساسية بعد تدمير الاقتصاد وتغيير الق أنين تبقى لكم تقسيم السودان