السودان الان

السفارة الأمريكية بالخرطوم تحذر من السفر إلى السودان

جريدة التيار
مصدر الخبر / جريدة التيار

التيار نت

أطلقت السفارة الامريكية بالخرطوم تحذيرا لجميع الأمريكيين من السفر إلى السودان، وقالت السفارة  أن التحذير لأسباب منها انفراط  عقد الأمن والاختطاف والنهب المسلح  واقتحام البيوت والاختطاف المسلح للسيارات واستمرار وجود بعض  الجماعات الارهابية بالسودان.

وطلب البيان  من المسؤولين الأمريكيين عند الحاجة للسفر إلى السودان استخدام سيارات مصفحة لأداء مهامهم الرسمية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة التيار

عن مصدر الخبر

جريدة التيار

جريدة التيار

تعليقات

  • هذا رأي أمريكا في حكومتكم و مدنيتكم يا حمدوك و قحت ليتكم بعد بيان السفاره هذا أن تختفوا من المشهد السياسي لترتاحوا و يرتاح منكم الشعب .

  • الكيزان السفلة الغرحانين بتلفيق اسياده اليانكي ده، نقول لكم يا لصوص تباء لكم ولسيدكم اليانكي القذر، لن تعودو مرة اخرى للسرقة واستغلال اسم الله في نفاقكم أيها الاوباش، أن كنتم رجال فاخرجو من جحوركم ومن البلدان التي هربتم إليها مع أموال الشعب

  • أمريكا كانت تتمنى بقاء البشكير اللص والكيزان السفلة لأنهم مفنقسين طوالي، اما انتو يا اليانكي معروفين انكم لصوص وابتزازيين لكل من فنقس لكم ولكنكم جبناء أمام كل من بصق عليكم، احسن ما عايزين اي يانكي في السودان

  • الأمريكان غير صادقين في دعم الحكومة الإنتقالية من أجل الوصول إلى حكومةٍ منتخبةٍ لأنهم لا يريدون إصلاحاً للسودان وإنما يريدون إبتزاز السودان وهم حالياً يطالبون الحكومة السودانية بتعويض ضحايا التفجيرات وإن كانوا صادقين عليهم إزالة السودان من قائمة الدول الداعمة للإرهاب لكي يستفيد السودان من عون المنظمات الدولية والدول الأخرى وكان يمكنهم مساعدة السودان على إرجاع المبالغ التي نهبها الكيزان ويُمكن أن يتم التعويض منها رغماً عن أنّ السودان كشعبٍ وحكومةٍ حاليةٍ غير مسئولين عن ما قامت به الحكومة السابقة. يجب ألا يكون الرد بأن القانون لا يسمح بذلك فأمريكا قادرة (والقادر الله) أن تقرر ما تشاء وسوف لن تعرض أي جهةٍ أخرى. (حال أمريكا والسودان حالياً هي حال البقرة الميتة ويُراد حلبها) والضرب على الميت حرام.

  • الله أكبر والعزة للسودان … الله أكبر ولا نامت أعين الجبناء … الله أكبر على كل خائن …….الله أكبر على كل عميل ومنافق…… .لن نذل ولن نهان ولن نطيع الامريكان…… موت ل موت أخير فى الله……..

  • انتو ما قلتو تم القبض على ارهابين يوم الجمعه الماضية
    اه دي نتيجة كلامكم انتو القلتو في ارهابيين
    وكمان حاكمتوهم بالسجن ١٠ سنوات
    اه خموووو وصروووو

    وتفجير موكب حمدوك….. القال في إرهاب منووووو
    وأحمد صاحب الألفاظ البذيئة كل يوم كاتب عن الإرهابيين
    خموووو

  • الامن والامان من مسئولية العسكر و اكدها حميدتي قبل ذلك قبل ان يترأس اللجنة الاقتصادية .. يبقي وجود الجماعات جماعات ارهابية من مخلفات النظام السابق من دواعش وزواحف والقائمة تطول من مسئولية مين!!

  • ده كلام واضح والظاهر عصابات النقرز هاجمت بعض الاجانب — علامة استفهام كبيرة حول ولاء بعض منسوبى الاجهزة الامنية — هذا بيان خطير موجه لمجلسي السيادة والوزراء — وبانتظار رد مدير عام الشرطة المكلف

    • ناس حمدوك ديل ناس كوكو الحراميه والنهب وتليب البيوت فكوهم من السجون وعملوهم وزرا ووكلا وزرا

      • ناس كوكو ديل اهل بلد، وكان هم سرقوا افرادا فانتم سرقتم السودان والشعب اجمعه، ودي طريقتكم يا انتهازيين عدمي الاخلاق

  • البلاد ما زالت مكبله بارث الكيزان
    احلنا الحل بله
    الدخلوها في البلد دي الف عام ما بتمرق

    • والله الميزان أسوأ خلق الله
      بس انتو يا قحاتهرالعملتوه في سنه الكيزان في ٣٠ سنه ما عملوه
      ياخي الدولار خلوه ليكم ب ٦٧ج الان ١٥٠ج
      كيلو الموز ب١٠٠ج
      الموز بقى كماليات
      البسكويت كماليات
      من ٢ج إلى ٢٠ج
      قحاته قحتوها على الشعب
      وما عندكم اي خطه….. حمدوك قال ما ادوه خطه

      • يا ود البصير الكيزان لمن مسكوا البلد الدولار كان ب ١٢ جنيه في اخر السنه وصل ٢٥٠ جنيه وما كانت في عقوبات وتهريب والمشاريع شغالة.
        الزمن داك برضو في ناس كتيرة فجاة جاعت واتبهدلت وماتت مقهورة واوقفوهم من العمل عشان الكيزان يدخلوا ناسهم. بس الوقت داك كتير من الناس كانت في الاقاليم ونظام اكتفاء ذاتي ما حسوا بالمعاناة دي لكن الليلة نص الريف في الخرطوم والوضع ضرب الناس كلها وده نتيجة حكم الكيزان رضينا ام ابينا.
        الجهات الامنية واضح انها متراخية لسبب ما احتمال عاوزين الوضع يسوء والناس تستنجد بيهم ولو ده صحيح يبقى معناها فعلا قلبهم ما على البلد دايرين السلطة وبس. المفروض بعد السمعوه من الناس يحاولوا يصلحوا سمعتهم وياكدوا للناس انهم اكفاء عشان الشعب يحترمهم وصدقني الشعب نفسه ترجع العلاقة تلكان بيفتخر بيها بعد كل ثورة بس المرة دي يا خسارة
        ما باقول ناس حمدوك ١٠ من ١٠ لكن على الاقل نضيفين و بيحاولوا ودعمهم واجب علينا كلنا بالنصح وليس الهدم.

      • صراحة الحريه والتغير افضل من الكيزان
        حتى ولو وصل الدولار ب 1000جنيه
        هم بيحاولوا يصلحوا لكن الكيزان كذابين

    • مكون عسكري انتو خليتوا فيها مكون عسكري ما شغالين إساءات ونبذ ما أنزل الله به من سلطان

  • هههه دي نتيجة اتصال وزير الخارجية بحمدوك
    وين بطكم البط ويننننن
    اه ازالونا من الدول الراعيه للإرهاب