اخبار الاقتصاد

شيكان تكشف عن إعداد وثيقة تأمينية للتصدي لمخاطر المناخ

مصدر الخبر / جريدة الصحافة

الخرطوم : الصحافة
كشف مساعد العضو المنتدب للتأمين الزراعي في شركة شيكان فتح الرحمن عبدالله عن اعداد وثيقة تأمينية للتصدي لمخاطر المناخ ستعمل بها اعتبارا من العام القادم بالتنسيق مع وزارة البيئة والتنمية العمرانية والموارد الطبيعية والمجلس الأعلي للبيئة .
وأعلن عن دراسات تأمينية لتأمين محصول قصب السكر والصمغ العربي.
وقال ان الشركة تمكنت من ادخال كل انواع المعدات والأجهزة الحديثة كأجهزة القياس «الجي بي اس «وتخطط لاستخدام الأقمار الصناعية لمتابعة المشاريع الزراعية ودراسات تأمينية أخري.
وقطع أن الشركة سددت حوالي 73 مليار جنيه كتعويضات للمزارعين في العام 2015 وفي العام 2016 بلغ حجم التعويض حوالي 48 مليار جنيه ونقص لصغر حجم المساحات المؤمنة ، موضحا أن الشركة أمنت قرابة الأربعة ملايين فدان بولايات القضارف والنيل الأزرق و الأبيض وسنار وكسلا والابيض، بالاضافة الي تأمين الموسم الشتوي والصيفي للزراعة المروية بالولاية الشمالية 2015 ، وتدرس الشركة حاليا امكانية انتشار خدماتها التأمينية الزراعية بولايات دارفور وولايات أخري.
واكد ارتفاع الوعي التأميني وسط المزارعين واهتمام الشركة بتعويضهم وتأهيلهم ، مؤكدا أنه تم تأسيس ادارة متكاملة للتأمين الزراعي، ويغطي التأمين المحصولي الغرق والعطش والمرض والآفات.
ومنذ العام 2002 تقدم الشركة خدماتها للمزارعين والرعاة عبر فروعها في أرجاء السودان و التي يعمل فيها حوالي 110 موظفين تلقوا تدريبا مكثفا داخل و خارج السودان .
واشار الي أن الشركة تعيد تأمينها في الشركات العالمية الكبري وهي تمتلك كفاءة تأمينية فنية،
ونوه الي ضعف الوعي التأميني وسط الرعاة، رغم النفوق في الحيوان والتي تقدر نسبتها ب 5% وسط الأبقار.
واستعرض دور الشركة في تقليل الخسائر، ودعا مربي الماشية والمصدرين والقطاع الخاص الذي يمتلك شركات الدواجن بأن يؤمن علي الثروة الحيوانية، منوهاً الي كبري الشركات مثل كنانة وغيرها تتعامل معهم واستطاعت كسب ثقتهم .
وأشار الي مساهمات الشركة في انشاء السدود والحشائش واصلاح العربات والآليات ودعم المشاريع وحل مشاكل الكهرباء والري ودعم المتعسرين في الزراعة، والدعم الاجتماعي الذي قدمته الشركة في اطار المسؤولية الاجتماعية .

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع جريدة الصحافة

عن مصدر الخبر

جريدة الصحافة