السودان الان السودان عاجل

حزب يعلن رفضه التعديلات الجديدة فى القانون الجنائي

صحيفة الوطن
مصدر الخبر / صحيفة الوطن

اعلن حزب المسار الوطني عن رفضه القاطع للتعديلات التى تمت فى القانون الجنائي لسنة 2020 والتى قدمها وزير العدل و اجازتها الحكومة الانتقالية تحت عنوان إلغاء و تعديل القوانين المقيدة للحريات واشاد الحزب بالموقف المشرف الذي عبرت عنه مذكرة مجمع الفقه الإسلامي بهذا الخصوص و الذي اعتبر هذه التعديلات مخالفة لاحكام الشريعة الاسلامية وقال الحزب فى بيان اصدره اليوم ندين ونستنكر في حزب المسار الوطني توسع الحكومة الانتقالية في اصدار القوانين بدون تفويض شعبي وبدون حتى استكمال هياكل السلطة الانتقالية التي نصت عليها الوثيقة الدستورية ( التي سبق أن تحفظنا عليها لطابعها الثنائي) حيث ان التشريع من اختصاص المجلس التشريعي الانتقالي و بما لا يمس الثوابت كون المرحلة الانتقالية هدفها هو تحقيق شعار الثورة في السلام و الحرية و العدالة تمهيدا لإجراء انتخابات نزيهة و ليس لتنفيذ اجندة حزبية اقصائية ضيقة تجافي الدين و تعيد إنتاج التمكين .
كما دعا البيان المجلس السيادي وعلى رأسهم الرئيس ونائبه الذين سبق أن اكدوا في أكثر من موقف أن الدين و السيادة الوطنية خط أحمر استدراك هذا التوجه الخطير و نذكرهم و الذكرى تنفع المؤمنين ان الشعب ما ثار على نظام الانقاذ الا لانفراده بالامر وانتهاكه للدستور والقانون وتعطيل اعمال المؤسسات التشريعية.
و ندعوا جموع الشعب السوداني للتعبير عن رفضهم سلميا لهذه التعديلات المعيبة شكلا و موضوعا و التوجهات الانفصالية كما ندعوا القضاة لرفض تطبيق كل ما يتعارض مع الشريعة الإسلامية و تبيان موقفهم من هذا العبث بهوية الأمة و ثوابتها.

عن مصدر الخبر

صحيفة الوطن

صحيفة الوطن

تعليقات

  • نتمنى من كل مسلم في السودان أن يعلن استنكاره و استهجانه للتعديلات التي تمت و هي خيانة للدين فعلى كل الشعب العصيان و الاعتصام و الإضراب العام إلى أن تذهب هذه الحكومه بكونها المدني و العسكري و ان يفوض الجيش بإدارة البلاد نصرة للعقيدة و الشريعه .خلاص عرفنا ان الأحزاب ما هي إلا فساد محض .

  • في معلومة مهمة جدا الشعب ماعارفها وهي: ان السفاح جعفر النميري عندما اقر قوانين سبتمبر البشعة وسماها زورا الشريعة الاسلامية كان الهدف منها هو الغاء المادة التى تحدد فترة المدة الرئاسية في الدستور وجعل مدة الحكم مفتوحة لامام المسلمين الذي هو نفسه النميري

  • دوله المدينه اسسها الرسول صلعم صل عل الرسول يازول !!سمح ناس قريش وابي سفيان والبيت اليهودي جاره كانو بسو في شنو بياكلو عجوه ولاكانو بهببو السؤال لماذا تركهم؟؟؟لاان الايه نزلت من شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر علمائنا ماخدين الاسلام عنقاله ساي والدليل كل مايتطاولو الله يسخطهم والمصيبه يبتليهم بالفضائح من سرقه وزن وانت طالع الناس ديل دايرين دوس مركزاعوذ بالله من غضبه.لعلمكم هذا النميري عندما جنح لكرونه الشريعه المرتبطه بالكيزان ما لوجه الله في احدي خطاباته قال للمعارضه انذاك ما تخلوني اخذ قرارت تسمبكم في الداخل والخارج ويهدد بالشريعه ياراجل اتقي الله بلا وانجلي

  • والله حرام عليكم تتكلمو في شرع الله بالطريقة دي يااخوانا انتو خلاص اتجردتو من كل حاجة ماعندكم غيرة علي دينكم ولا بناتكم واولادكم
    اللهم ردنا اليك ردا جميلا

  • تبا لكم فاليستمر المد الثوري الى اجازة اخر قانون تتوافق مع مدنية الدولة وحق الحريات ومجمع الفقه لا تمثل الا نفسها لان الشعب بيعرف م هم الا واجهات اخونجية تحت هذه المسمي الشعب ليس بحاجة لهم الان

    • الثورة ليست ضد الدين وقامت لاسباب معلومة للجميع.والحرية مقيدة بضوابط وليست حرية مطلقة.الذي يريد الحرية المطلقة فليذهب لاروبا وامريكا وكثبر من الدول ترحب بكم.

  • الواحد من الصباح عايز يقرا الاخبار والتعليقات النافعة يفاحا بالفاظ بذيئة من واحد تربية تيس مستعار.
    اعوء بالله منك ومن رباك يا بصلة عفنة والبصلة العفنة بتعفن البصل ملو

  • يا ود كيزان رمضان .. امسك لسانك .. يا بصلة عفنانة ..
    والشريعة لها رجال يحموها .. كيزان وغير كيزان..
    والفتنة بداها حزبك وسوف يعرف ان السودان فيه رجال .. وان كل من تسول له نفسه بفرض رايه في مسائل الدين فسوف يشرب من البحر المالح

    • البعاتى جاااااااكم
      اعوذ بالله من دى خلقة فعلا انت كوز لا خلقة لا اخلاق تبا لك يا بعاتى تعمل للواحد طمام

    • نحن مع شرع الله ورسوله والفاهم غير كدا يفهم انه شرع ربنا خط احمر واعوز بالله من المغضوب عليهم ولاالضالين الفساسقين

  • هذا الحزب كيزانى بامتياز انشائه كيزان جبرة ورئيسه هو الكوز الكبير د.لوى عبدالمنعم

    • غايتو انت مدسوس هنا من الماسونية العالمية ـ والماسونية عندها مشكلة مع الدين واشك انك سوداني واخير تكتب باسمك الحقيقي مايكل ولا بول ولا ميتشيل وبلاش اسم النبي علي الصلاة والسلام

  • هذا مدخل للدولة العلمانية في السودان نسأل الله ان يحفظ بلادنا من هؤلاء الملحدين