السودان الان السودان عاجل

اردول يطرح رؤى جديدة في انتاج الذهب والمعادن في السودان

الراكوبة نيوز
مصدر الخبر / الراكوبة نيوز

(سونا)- جدد الاستاذ مبارك اردول المدير العام للشركة السودانية للموارد المعدنية التزام الشركة باشراك المجتمعات المحلية والمنتجين بكافة اشكال انتاج المعادن في عملية الانتاج والاستفادة من الانتاج في تنمية المجتمعات المحلية من حيث المسئولية الاجتماعية.

واعلن الاستاذ اردول ان الشركة ستفعل الصرف على البحوث العلمية في المعادن وتشجيعها حيث ظل هذا البند منذ 2015 غير مستغل وجرى الآن تفعيله .

وقال لدى مخاطبته ندوة بعنوان ” الذهب هل يلمع من جديد؟ في منبر طيبة الصحفي مساء اليوم السبت انه سيعلن قريبا عن شراكة مع مجموعة من الجامعات مما يتيح فرصا للبحوث العلمية و الرحلات العلمية و الاستفادة من بحوث الطلاب في الاستثمار مستقبلاً.

واشارالاستاذ اردول الى العمل على توطين معامل الذهب و المعادن الأخرى بحيث تصبح الفحوصات التي تجري على المعادن ملكية سودانية و ان لا تخرج اسرار المعادن السودانية للخارج وهي جزء من الأمن القومي السوداني.

وقال ان الحصول على الرضا المجتمعي يعد احد الأركان الاساسية في عمل الشركة بحيث انها سعت للمشاركة في التنمية المحلية و التنمية اليشرية باشراك ابناء مناطق الانتاج في 14 ولاية من ولايات السودان في العمل بمكاتب الشركة و فروعها وانشأت لذلك ادارة المسئولية الاجتماعية برئاسة الدكتور صديق المساعد للقيام بهذا العمل حيث يتم استقطاع 4% من قيمة الانتاج النهائي ليصرف في هذا البند.

وحذر الاستاذ اردول من سياسة اقتلاع المربعات من المستثمرين بدعوى استرداد اموال وشركات ذهبت لافراد بطريقة قد لا تكون اجراءاتها دقيقة بالكامل و ان هذا النزع قد يبعد المستثمرين الذين صرفوا اموالا كبيرة وحصلوا على الترخيص عبر شراء الرخص من افراد حصلوا عليها من النظام السابق و قال ان افضل طريقة لاسترداد مثل هذه المربعات هو انشاء بورصة لهذا الغرض واستشهد بابلتجربة الصينية في هذا المجال

وقال الاستاذ اردول ان التطور لايعني ترك المعدنين التقليديين خارج العملية بل يجب ان يستوعبوا في شكل معدن صغير بدلا من التعدين الأهلي وانشاء شراكات ومصانع توفر للمعدن التقليدي كل مستلزمات التصنيع محليا بدلا من الاستيراد وتقليل التكلفة

ونوه الاستاذ اردول الى مجموعة من الخطوات التي يجري العمل فيها حاليا في اطار الاهتمام بصحة البيئة و حماية البيئة وتقليل الاذى الذي يقع على البيئة حتى التخلص من المواد السامة كالزئبق والساينايد وغيرها من المواد المستخدمة في التعدين التقليدي وبشر بادخال اجهزة ومعدات جديدة ستغني المعدنين عن استخدام المواد الضارة بالبيئة.

اقرا الخبر ايضا من المصدر الراكوبة نيوز من هنا

عن مصدر الخبر

الراكوبة نيوز

الراكوبة نيوز