السودان الان السودان عاجل

مناوي: قوى التغيير عطلت السلام لاجل المحافظة على الامتيازات التاريخية

صوت الهامش
مصدر الخبر / صوت الهامش

اتهم رئيس حركة تحرير السودان ، مناي اركو مناوي ، تحالف الحرية والتغيير ، بتعديل عملية السلام في السودان ، وذلك للمحافظة على الامتيازات التاريخية التي تظهر عن الخلل الذي حدث في السودان ، مشيراً إلي من بين أسباب تاخير السلام ، هو الخلط بين الاولويات السلام ، وتوزيع السلطة بالمحاصصة بصورة بشعة.

قال مناوي إن العملية السياسة الجارية في عاصمة جنوب السودان ، ليست منهجا تم ابتكاره في عام 2020 ، بل كانت نتيجة لجولات وصول اجريت من سنين للبحث عن الحقوق المفقودة تاريخيا بالبلاد.

واضاف انه بعد اسقاط النظام البائد ، استوجب استئصال الخلل ، لاختيار مدينة جوبا لم يتم السلام ، واردف بالقول: “إن العقلية السادية” ، لا تزال تهدد السلام في البلاد ، مشيرا الي الاطراف التي وقعت اتفاق النظام الدستوري في 2019 ، لجهة ضرب قضايا المناطق المهمشة بعُرض الحائط.

ونوه مناوي في تسجيل مصور رصدته “صوت الهامش” إلي أن الفرق بين الحكومة والحالية وسابقاتها ، تلك في أن الأخيرة استجابت بصورة تكتيكية بملء المؤسسات الحكومية بعناصر من المناطق المهمشة ، لاسكات الكل لاجل تامين الانتخابات القادمة ، واعادة المشهد إلي ما قبل سقوط النظام البائد ، وان ذلك تشكل خطورة على السودان.

وذكر ، بأن الخلل في بينة الدولة في السودان لا يزال قائما ، بيد أنه عبر عن تفائله بوجود فرص التغيير ، ودعم الحكومة الانتقالية والسعي لانجاح فترتها ، لانهاء الانقسام التاريخي والمشاكل المتراكمة.

داعياً إلي إجراء مصالحة بين ما اسماه بالمركز والهامش ، غير أن تجاوز ذلك بالهروب الي الامام ، سيكون مفيدًا تغيير شكلي ، يؤدي الي بروز الازمات بصورة جديدة.

عن مصدر الخبر

صوت الهامش

صوت الهامش

أضف تعليقـك

تعليقات

  • انت يا مناوي قبل كده سكنك عمر البشير في القصر الجمهوري وكنت مساعدا له ونهبت معاهم في تلك الفترة وغشيتهم وهربت لمجموعتك الارهابية التي ليست لديها قضية ومفروض ما يمشوا وراك لأنك بعتهم بحياة البذخ في القصر الجمهوري انت رجل مصلحي وبس وجماعتك ناس جهلاء ومتخلفين .

  • أكبر خائن للثورة تتحدث عن نفس المنهج الكنتم تعملوهو مع السفاح والحركة الماسونية تعملوه الان مع الثورة سقطتم في عين الشعب السوداني
    أن شاءالله الثورة مستمرة حتي ينتهي كل فاسد لأنها لم تصنعوها ولم تشاركوا فيها والحكومة غير جادة في التنازل لكم لأن الثورة لم تأتي لتولي فلان أو علان منصب إنما أتت لدحر الظلم
    فصل الإقليم واجب وطني لن يأتي سلام من دارفور

  • اخرس يامرتزق يامجرم الحرب انت وشلة صعاليق الجبهة الثورية بطمعكم عطلتو الثورة وعطلتو تعيين الولاة المدنيين، انتم من همهم الكراسي فقط انتم من تتحدثون عن المحاصصة والسلطة ياسفلة. التحية للقائد الحقيقي الحلو الذي وافق علي تعيين الولاة المدنيين حتى تكتمل الثورة