السودان الان

السودان يعلن تمديد سنوات الفترة الانتقالية ومنح «الثورية» 4 وزارات اتحادية

صحيفة السوداني
مصدر الخبر / صحيفة السوداني

الخرطوم: السوداني

تم التوصل لاتفاق بين الحكومة الانتقالية السودانية ومفاوضو حركات الكفاح المسلح على تمديد الفترة الانتقالية لتصبح 4 سنوات، بدلا من 3 سنوات.

و وفق « العين الإخبارية» تم التوافق من خلال المجلس الأعلى للسلام برئاسة الفريق أول عبد الفتاح البرهان ورئيس الوزراء، على تمديد الفترة الانتقالية لتصبح 4 سنوات تبدأ عند التوقيع النهائي لاتفاق السلام الشامل.

بجانب استثناء أعضاء حركات الكفاح المسلح الموقعين على اتفاق السلام من أحكام المادة 20 التي تمنع شاغلي المواقع الدستورية في مجلسي السيادة والوزراء والولايات أو حكام الأقاليم من الترشح في الانتخابات المقبلة.

وفيما يختص بالسلطة، تم الاتفاق على زيادة أعضاء المجلس السيادي الانتقالي ومنح الجبهة الثورية مقعدين ، أما الوزارات فقد تأكد الاتفاق علي منح الثورية عدد 4 وزارت يتم الاتفاق على توزيعها لاحقاً.

وأوضحت المصادر بأن هناك خلافات بين وفد الحكومة الانتقالية، واللجنة المركزية لقوى الحرية والتغيير من جهة، ومفاوضو حركات الكفاح المسلح من الجهة الأخرى بشأن أعضاء المجلس التشريعي، وتوقعت المصادر زيادة العدد ليصبح 400 مقعد بدلاً من 300.

وأقر فريق الوساطة إجراءات لبناء الثقة بين الطرفين، من بينها إطلاق سراح أسرى الحرب وإسقاط الأحكام الغيابية، والحظر الذي فرضه نظام البشير على بعض قادة الفصائل المسلحة، وفتح الممرات الإنسانية لإغاثة المتأثرين من الحرب.

ونصت الإجراءات أيضاً على تأجيل تشكيل المجلس التشريعي وتعيين حكام الولايات لحين التوصل إلى اتفاق حول السلام في مناطق الحروب، ليتسنى لقادة التمرد المسلح المشاركة في السلطة الانتقالية.

 

يمكن قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

صحيفة السوداني

صحيفة السوداني

أضف تعليقـك

تعليقات

  • اهؤلاء القوم ايقاظ ام نيام ؟ لماذا هم عاجزون عن اختلاق اي سلوك غير الذي ورثوه من النظام السابق ؟

  • لم ياتوا بجديد البشير طبق نفس نظرية شراء الزمم وإرضاء ال بيت الميرغني والمهدي وحركات التمرد في الغرب وشرق السودان وهاك يأمنصب مساعد ريس الجمهورية وهاك بأوزير وكُلُوا واحد خم خمتوا وذهب بعيدا سعيدا والآن يتكرر نفس المشهد.

  • لان المانحين وعدوا بتقديم الدعم فالجماعة الان مستعجلين ياخدوا شوية من مال الدعم بدل يخرجوا من المولد بلا حمص اناس بلا وطنية ولا ضمير كل همهم حكم السودان ولو على جثث الشعب ولو كنت مسؤولا لما جلست مع من يحمل سلاحا ابدا حتى نرسي ثقافة جديدة لا تحاور مع من يحمل بندقية

  • بلد ضايعة وانسانها مغلوب على أمره وانتو دايرين تحكموا بس ده اهدافكم مدو علي كيفكم زيدوا المدة على كيفكم .لكن المليونيات الحقيقية حاتجيكم .فقط انتظروا.

  • كل فصيل من الفصائل المتمردة ليس له هم سوي الحصول على نصيب الأسد من كيكة السلطة اما أهلهم الذين يتاجرون بهم فهم تحت احذيتهم

  • و اخيرا كشفت الحركات المسلحة عن وجهها الحقيقي في الحصول علي المحاصصات و الوزارات وبعد ده كله لم يتم التوقيع نهائي علي السلام و تم تاجيل تكوين الهيئة التشريعية و حكام الولايات..ماذا تريد الجبهة الثورية؟؟؟كل الحكومة ؟؟؟

  • قحاتة جبناء عارفين نفسهم بالانتخابات ما بجيبو و لا كرسي هسع زي البعث و لا ساطع الحاج بتاع الحزب الناصري ديل ما عندهم اي امل في الانتخابات عشان كده دي فرصتهم الوحيدة في الفترة الانتقالية

  • جدو حلول جذرية للكهرباء ومعالجة غلاء الاسعار وتوفير السلع الاساسية بسعر معقول للمواطن بعد كده لو مددتوا الفترة الانتقالية ل50 سنة ما مشكلة.

  • منتهي التخبط والاستعجال في اتخاذ قرارات مصليه في وقت حرج دون حساب الاثار السالبه وثورتنا فعلا اوشكت علي الضياع

  • وهل السلام مع كل حاملى السلاح بدون فرز…يجب أن يتم السلام مع كل حاملى السلاح وإذا لم يشمل الكل يجب أن يؤجل ما دايرين كيمان مرارة لأن السلآم مع عرمان وعقار وتقد ليس هذا بسلام لأن هولاء طلاب سلطه

  • قاعدين يتشاكلو في الكراسي ويقسمو في السلطة زي م عايزين عشان اي واحد يخم ويهرب والشعب جعان ما لاقي عيشة