السودان الان السودان عاجل

أسر الضحايا الأمريكان يقبلون تسوية مع حكومة السودان

السودان نيوز
مصدر الخبر / السودان نيوز

أعلنت المتحدثة بإسم الضحايا في تفجيرات السفارات الأمريكية – كينيا وتنزانيا – عن قبولهم التسوية المقترحة مع الحكومة السودانية.
كما أعلن المحامي “ستيوارت نيوبيرجر” محامي الضحايا من الجنسية الأمريكية عن قبولهم التسوية.. قائلا إن التسوية ستغلق القضية تماما كما حدث في وقت سابق مع ليبيا.
ولا شك أن هذه التسوية – كما سابقتها- تفتح الطريق أمام إزالة اسم البلاد من قائمة الإرهاب.. خصوصاً وان الحكومة الأمريكية اشترطت تسوية كافة القضايا مع أسر الضحايا قبل الشروع في أي إجراء.
جدير بالذكر ان حكومة الثورة الإنتقالية تدفع فاتورة نظام الفساد البائد.. داخليا وخارجيا.. حيث ارتبط اسم البلاد طوال فترة حكم المعزول بقوائم الفساد والانتهاكات والإرهاب.

عن مصدر الخبر

السودان نيوز

السودان نيوز

تعليقات

  • هذا ما جناه الشعب السوداني من جرائم بني كوز لعنة الله عليهم
    لايزال الشعب السوداني المغلوب على أمره يدفع من معاشه ديّة جرائم ارتكبها الأرهابي الهالك الترابي وطرطوره البشير
    لقد جعلوا من السودان مرتعاً للقاعدة والدواعش والأخوان
    مجرمين همهم كله تدبير الاغتيالات والتفجيرات باسم الاسلام
    ولا تزال بقاياهم من أمثال عبدالحي والجزولي وأتباعهم تتلاعب بعقول شبابنا
    نطالب بترحيل كل المطلوبين الى المحكمة الجنائية فوراً
    ليه المواطن يدفع تمن علاجهم وحراستهم وكمان ندفع ديّة جرائمهم؟
    المصيبة المجرمين ديل قاعدين يتلقوا عناية طبية أفضل من المواطن الشريف البسيط.

  • والله الخبر جيد…واكيد الحكومة السودانية
    قدمت عرض يتناسب مع امكانيتها وظروفها..وعن طريق محامين أمريكان أكفاء..ولملمة الموضوع دا أحسن لينا ما نقعد سنوات وسنوات..تبقى النقطة المهمة الضمانات شنو عشان نطلع من
    قائمة الشؤم دي…لو ما في ضمانات واضحة الأحسن ما ندفع.

    • نقتل ونفجر والأحسن ما ندفع كلامك غريب حتى لو ما رفعونا من القائمة سدد الي عليك

  • تانى تعويضات؟
    حكومة ضعيفة وهزيلة لم أرى مثلها فى حياتى.
    يتحملون تعويضات دون مسئولية.
    ضحايا شنو.. خلو الضحايا يشوفوا من قتلهم.
    لا يوجد دليل واحد على مساعدة حكومة البشير للقاعدة فى تنفيذ الهجومين.
    اعتبروا وجود بن لادن فى السودان دليلا.
    أمريكا كان تحتضن فى ديارها الشيخ عمر عبد الرحمن رئيس الجماعة الإسلامية المصرية التى نفذت هجمات كثيرة ضد دول هل يحق لهذه الدول فرض تعويضات على أمريكا؟

  • ادفعو التسوية
    و التسوية البعدها و البعدها … الى ما لا نهاية
    و العقوبات برضو ح تكون قاعده
    و نشوف

  • الله اكبر ولله الحمد ربنا يتم على خير إن شاء الله ويكفينا شر المتربصين والحاقدين