السودان الان

تعاطف منظمات حقوق الإنسان مع قضية المعتقلين السياسيين دون محاكمة بالسودان

صحيفة السوداني
مصدر الخبر / صحيفة السوداني

الخرطوم: السوداني

وضع محرك بحث موقع آفاز العالمى المعروف كأشهر موقع يضم المدافعين عن حقوق الإنسان حول العالم، عريضة تطالب حكومة السودان الانتقالية باطلاق سراح المسجونين سياسيا في السودان بالضمان نسبة لانتشار فيروس كورونا في السجون واصابة بعضهم مما ادى الى وقوع وفاة.

وو ضع الموقع عريضة ضد الحكومة السودانية، كواحدة من العرائض المتحركة التي وجدت تعاطفا وانتشار عالمي واسع، والتي تثير مسألة انهم لم يقدموا للمحاكمة لمدة تتجاوز العام.

ووقع على دعم العريضة أكثر من 3000 من الناشطين ومنظمات حقوق الإنسان من جميع انحاء العالم.

وبعد تجاوز الثلاثة الف داعم وضعها الموقع على قوقل كواحدة من العرائض المتحركة وسريعة القبول التعاطف في العالم.

ومن جهة أخرى شددت “جيهان هنري”، مديرة شرق افريقيا في منظمة هيومان رايتس ووتش، على ضرورة توفير الرعاية الصحية للسجناء، وضمان التهم المناسبة و الإجراءات القانونية الواجبة لجميع المعتقلين.

وتنشط منظمات حقوقية ومدافعين عن حقوق الإنسان واسر المعتقلين في بناء شبكات مناصرة تطالب حكومة السودان بالالتزام بمواثيق ومعاهدات حقوق الإنسان وفق التزامات السودان التى جاءت في الوثيقة الدستورية.

يمكن قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

صحيفة السوداني

صحيفة السوداني

تعليقات

  • 😂😂😂😂😂 الليييييلة يا العلمانيين… رجالكم ظهروا… اها نشوفكم ح تسوا شنو… يا فشلة ذي ما قال نائب الرئيس… الهم أذل الشيوعيين والعلمانيين والجمهوريين والملحدين ومن والاهم… اكتر من كده

  • معتقلبن سياسين يا ضياء الدين الكوز الاعور شوال الفول؟؟؟ ديل مجرمين عندهم دشليون تهمة ودشليون جريمة قال يطلعوا بالصمان قال!!!! ضمان شنو با ابو ضمان؟ يترزعوا كده فط السجن لامن تخف الجائحة وتتفتح المحاكم

  • تبا للجبان الرعديد الخواف التافة المرتجف اب قلب مقطوع المجرم/ فيصل محمد صالح عدو الثورة

  • وزير الإعلام ما شايف شغله معاكم يا ناس صحيفة السوداني.. مرقتوا من ناس التمكين كيف ما معروف..
    ههههه والله حلوة المعتقلين السياسيين 😂

  • هؤلاء ليسوا معتقلين سياسيين وإنما مقبوضين في قضايا تتعلق بالفساد وتقويض الدستور والقتل خارج القانون وهم رهن التحريات التي سوف يقدمون لمحاكمات عادلة عقب الفراغ منها

  • هههه لم يحصل في تاريخ افريقيا معاملة سجناء أفضل من معاملة الفاسدين القتلة في السودان
    الثورة قامت من اجل الحرية والسلام والعدالة لكن جرائمكهم يالكيزان فاقت اي جرائم ليس لها عدد ولا حصر
    المجرمين لن يطلق سراحهم بل سيسجنوا حتي يتم الانتهاء من حصر جرائمهم
    هذه عدالة السماء تكبرتم حتي علي رب العباد وظننتم مانعتكم حصونكم مثل الامن وكتائب الظل وجيش الكيزان والجنجويد الح…
    آلان ما عندكم غير نقبل العقاب
    يمهل ولا يهمل ومازال هناك حساب يوم الزلزله وانا واحد من خصمائكم في يوم لا ينفع مال ولا بنون ولا حقوق انسان