السودان الان

المجهر) تكشف معلومات و إحصائيات مهمة لمجهودات شركة مواصلات العاصمة في ترحيل الأطباء خلال فترة الحظر الشامل

المجهر السياسي
مصدر الخبر / المجهر السياسي

89 بصاً غطت 49 مستشفى و 34 مركز غسيل كلى

(المجهر) تكشف معلومات و إحصائيات مهمة لمجهودات شركة مواصلات العاصمة في ترحيل الأطباء خلال فترة الحظر الشامل

تقرير- سفيان نورين

كشفت تقارير رسمية لشركة المواصلات العامة تحصلت عليها (المجهر)، عن معلومات واحصائيات هامة بشأن عمليات التشغيل أثناء فترة الحظر الشامل في الفترة من الثامن عشر من أبريل وحتى الخامس والعشرين من الشهر الجاري، والخاصة بترحيل الأطباء والكوادر الصحية والعاملين في القطاع الصحي بولاية الخرطوم .

التفاصيل بالأرقام

وجاءت نتائج التشغيل للأسبوع الأول، حيث بلغت المجموعة التشغيلية لمدينة الخرطوم (١٨) مستشفى و(٢٢) بص عامل وبلغ عدد المرحلين (١٢٧٨٠) شخص.
فيما بلغت مستشفيات مدينة أم درمان (٢٠) مستشفى ونفس العدد للبصات العاملة و(١٠٩٢٦) شخص كاجمالي المرحلين، وكان نصيب بحري (٧) مستشفيات و(١٠) بصات و(٨٨١٧) عدد الأشخاص المرحلين، وبلغ إجمالي الأسبوع (٤٥) مستشفى و(٣٤) مركز غسيل كلى و(٧٢) بص و(٣٢٩٢٣)شخص.

وشملت نتائج الأسبوع الثاني للحظر بمدينة الخرطوم في الفترة من ٢٦ ابريل _ ٢ مايو الجاري، (١٩) مستشفى و(٢٤) بص و(١٧٣٨٨) شخص، وجاء نصيب مدينة أم درمان (٢٠) مستشفى و(٢٧) بص و(١٩٠٠٠) شخص تم ترحيله، بينما مدينة بحري (١٠) مستشفيات و(١٧) بص و(٩١٢٠) جملة المرحلين، وبلغت جملة المجموعة التشغيلية (٤٩) مستشفى و(٣٤) مركز غسيل كلى و(٨٩) بص و(٤٩٦٠٨) شخص تم ترحيله.

وكانت نتائج الاسبوع الثالث – ما بين الثالث من مايو إلى التاسع من ذات الشهر- لمدينة الخرطوم، (١٩) مستشفى و(٢٤) بص و(١٠٢٥٠) شخص مرحل، ومدينة أم درمان (٢٠) مستشفى و(٢٧) بص، بيد عدد الأشخاص المرحلين بلغ (١٢٥٠٠) شخص، اما مدينة بحري (١٠) مستشفى و(١٧) بص و(٦٢٠٠) شخص مرحل، وبلغ إجمالي المستشفيات في هذا الاسبوع (٤٩) مستشفى و(٣٤) مركز غسيل كلى و(٣٢٨٠٠) عدد الأشخاص المرحلين.

وفي الاسبوع الرابع في فترة العاشر من مايو حتى السابع عشر منه، عدد (١٩) مستشفى لمدينة الخرطوم و(٢٧) بص و(١٥٣٢٠) أشخاص مرحلين، بينما مدينة أم درمان (٢٠) مستشفى و(٣١) بص و(١٦١٠٥) شخص تم ترحيله، اما مدينة بحري (١٠) مستشفيات و(١٩) بص و(٧٩٤٠) أشخاص مرحلين، وبلغ عدد الإجمالي نحو (٤٩) مستشفى و(٣٤) مركز غسيل كلى و(٤٢١١٥) شخص مرحل.

وتشير احصائيات الاسبوع الخامس في الفترة ما بين الثامن عشر وحتى الخامس والعشرين لشهر مايو الجاري، إلى ان عدد المستشفيات لمدينة الخرطوم بلغ (١٩) مستشفى و(٢٧) بص و(١٦٤٣٠) شخص تم ترحيله، وفي مدينة أم درمان (٢٠) مستشفى و(٣١) بص و(٨٢٤٤) شخص مرحل، بينما مدينة بحري بلغ عدد (١٠) مستشفى و(١٩) بص و(٨٢٤٤) عدد الأشخاص المرحلين، وبلغت جملة المستشفيات لذات الاسبوع (٤٩) مستشفى و(٣٤) مركز غسيل الكلى و(٨٩) بص و(٤١٥٢٤) شخص تم ترحيله.

توقف (٢٧) بص

ووفقا للتقرير الذي تحصلت عليه (المجهر)، توقفت خلال الاسبوع الأول للحظر عدد (٢٧) بص وسحب تصاريح مرورهم في عدد من الارتكازات، مما شكل تهديدا لاستقرار عمليات الترحيل، بجانب منع العربات الإدارية من المرور على الرغم من وجود تصاريح لها.
بالمقابل، شهد الاسبوع الثالث انخفاضا كبيرا في ن نسبة المرحلين بواقع ٤٥%، نتيجة لانقطاع إمداد الوقود وتغيير نظام العمل في كثير من المستشفيات (الورديات)، إضافة إلى انخفاض عدد الكوادر الطبية العاملة من الأطباء والممرضين، لجهة ان غالبية المرحلين هم من الكوادر الصحية في الوظائف الأخرى والدرجات الوظيفية الصغرى والعمال، فضلا عن توقف عدد من البصات في الارتكازات بشكل متكرر وصعوبة مرورها، بينما شهدت مراكز غسيل الكلى استقرار ملحوظ في عمليات ترحيل المرضى والعاملين بشكل افضل خلال الاسبوع، جراء جهود المركز القومي بتوفير مبالغ نقدية لسداد قيمة (٥٠٠٠) جالون وقود جازولين للبصات العاملة.

زيادة المرحلين

وطرأ على الاسبوع الرابع تحسنا في زيادة إعداد المرحلين بنسبة ٥٦% نتيجة توفير كمية (١٠) جالون جازولين واستقرار نظام العمل في كثير من المستشفيات وقيامها بتعديل نظام الورديات إلى ٢٤ و ١٢ ساعة بدلا عن ٨ ساعات .

وقود احتياطي

وتشير احصائيات الاسبوع الخامس الذي صادف العيد، إلى استقرار في عمليات الترحيل بتحقيق نفس نسبة المرحلين في الاسبوع الرابع، بجانب مسارعة شركة المواصلات في استخدام وقود احتياطي من محطة رئاسة الشركة بعدد (٥٠٠٠) جالون، كما شهد ذات الاسبوع استلام فاتورة بقيمة الوقود المستخدم في الاسبوع الرابع البالغ (١٠) الف جالون.

وبحسب مرجعيات البيانات الإحصائية لشركة المواصلات العامة، فقد بلغ مجموع مستشفيات أم درمان (٢٠) مستشفى، فيما مجموعة مستشفيات الخرطوم فقد بلغت (١٩) مستشفى بما فيها بنك الدم ومركز العزل الخاص بمستشفى الخرطوم، بينما ظلت ال(١٠) مستشفيات مجموع مدينة بحري.

توحيد أنظمة(الورديات)

وطالب التقرير الذي تحصلت على الصحيفة، بتوحيد أنظمة العمل بالمستشفيات (الورديات) على قدر المستطاع وحثها على تعقيم الباصات بشكل دوري في المستشفيات لحظة كل رحلة منفذة، مع توفير مستلزمات الحماية الشخصية للسائقين حفاظا على صحة الجميع، بجانب منح العاملين بالشركة (سائقين- ادارين) مكافئات مالية تتناسب مع حجم مجهوداتهم، لجهة عملهم لاكثر من (٥٠) يوما دون توقف.
كما دعت الشركة، لتوفير مبالغ مالية لصيانة البصات وتوفير قطع الغيار ونثريات “المصنعيات” اللازمة لصيانة الأسطول العامل تحسبا لأي عودة لتشغيل المواصلات العامة عند انقضاء فترة الحظر.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع جريدة المجهر السياسي

عن مصدر الخبر

المجهر السياسي

المجهر السياسي