السودان الان

الوساطة تنفي خبر الاعتراف بجناحي الجبهة الثورية وتكذب حركة (مناوي)

صحيفة اليوم التالي
مصدر الخبر / صحيفة اليوم التالي

الخرطوم – (اليوم التالي)

نفت وساطة دولة جنوب السودان لمحادثات السلام السودانية، الخبر المنسوب إليها باعترافها بجناحي الجبهة الثورية. جاء ذلك ردأ على بيان صادر عن حركة تحرير السودان – مناوي، يفيد بأن الوساطة اعترفت بوجود تنظيمين باسم الجبهة الثورية. وقالت الوساطة – في تعميم صحفي صادر عنها – بأنه ليس من شأنها ان تعترف بانشقاق أو خروج أي جهة من أخرى. وأبدت رفضها الشديد في إقحامها في خلافات الجبهة الثورية، وأكدت بأن التصريح الصحفي المنسوب لرئيس حركة تحرير السودان( مناوي) وقوله باعتراف الوساطة بجناحي الجبهة الثورية؛ حديث غير صحيح. ويعد إعلان الوساطة الجنوب سودانية هذا ضربة في مساعي حركة مناوي الحثيثة في نيل الاعتراف من الوساطة بقيادتها لجبهة ثورية جديدة في التفاوض.

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

صحيفة اليوم التالي

صحيفة اليوم التالي

تعليقات

  • دولة سلطنة دارفور نشات عام ١٦٠٤م وكان يحكمها السلاطين واخر سلطان لها هو علي دينار وكانت هذه السلطنة تغير وتهجم علي اقليم كردفان السودانى كل فترة وفترة وكان السودانيون يرسلون الحملات لتاديبهم وارجاعهم لدولتهم، وفي اثناء الحرب العالمية الاولي ايد السودان الانجليز مقابل الاستقلال؛ فين حين ايدت سلطنة دارفور العثمانى التركى الذي كان ضد محور بريطانيا العظمى بدافع من الدين كما قال سلطانهم. فغضب الحاكم الانجليزي في الخرطوم وارسل جيش وضم سلطنة دارفور لدولة السودان في عام ١٩١٦م.
    يعنى انحنا متخوذقين من الزمن داك؛ والناس ديل التاريخ بيقول انهم مابيقدروا يعيشوا من غير حرب وقتال ودواس، طيب انحنا ذنبنا شنو؟ مفروض ننفصل وكل دولة تشوف حالها لانو انحنا الشماليين عندنا انتماء للارض عشان كدا ما بنخربها بالحروب والفتن والطمع. شيل دا عن دا يرتاح دا من دا. تبا لتجار الحروب وتبا للكيزان