السودان الان

قانوني؛ أملاك السفارة السعودية مهدده بالحجز

جريدة التيار
مصدر الخبر / جريدة التيار

التيارنت / الخرطوم

حذر مستشار قانوني معروف فضل حجب اسمه من مغبة حجز ممتلكات السفارة السعودية بالخرطوم فى حال عدم التوصل الى حل ينهى القضية المدنية المرفوعة ضدها من قبل رجل الاعمال السودانى سيف الاسلام عباس وقال ممتلكات السفارة السعودية بالخرطوم مهدده بالحجز من قبل المحكمة المدنية بالخرطوم في القضية المدنيه المرفوعه من المواطن السوداني سيف الاسلام عباس زين العابدين بالرقم 2774/2012 يطلب من خلال دعوتة ضد السفارة السعودية مبلغ وقدره/ 172 الف دولار نظير خدمات قدمها مكتبة للسفارة السعودية بالخرطوم…واشار عدد من القانونيين بأن الاجراءات التي تسير سوف تعرض سفارة المملكة العربية السعودية بالخرطوم لحجز بعض من ممتلكاتها في القضية المرفوعة ضدها فى حال عدم دفع المطالبة ويشمل حجز الاملاك…حساب السفارة في البنك وبعض السيارات المسجلة في اسم السفارة السعودية بالخرطوم في حال قضت المحكمة لصالح المواطن السوداني….ويذكر بأن المحكمة المدنية التي تنظر في هذة الدعوي قد قطعت شوطأ بعيدأ في الاجراءات بعد ان تم سماع الشاكي الذي وضح للمحكمة الكيفية التي تحصلت بها السفارة علي اموالة..وحددت المحكمة جلسه للشهود ومن ثم اغلاق ملف الدعوي للقرار في القضية التي شغلت الاوساط السودانية….

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة التيار

عن مصدر الخبر

جريدة التيار

جريدة التيار

تعليقات

  • طبقاً للفقرة (1) من المادة 43 من اتفاقية فيينا للعلاقات القنصلية:
    فإنَّ الموظفين والمستخدمين القنصليين لا يخضعون لاختصاص السلطات العدلية والإدارية في الدولة المضيفة بالنسبة إلى الأفعال المنجزة في مجرى ممارستهم للوظائف القنصلية.
    و مع ذلك فإن أحكام الفقرة المذكورة لا تسري على الدعاوى المدنية الناشئة عن عقد ارتبط به موظف أو مستخدم قنصلي ما لم يكن قد ابرمه بصفته منتدباً عن الدولة الموفدة بشكل صريح أو ضمني
    وفقا للفقرة (2/أ) من ذات المادة.
    فالمستشار القانوني المحجوب اسمه لا يستند في تحذيراته ضد السفارات السعودية بالخرطوم لأي نص قانوني

  • القضاء السودانى قضاء نزيه ..
    ولو كان للشاكى ضد السفارة السعودية حق سيأخذه بالقانون العادل ..
    والحكومة بعد داك تشوف دربها مع الحكومة السعودية ..

  • هذه القضية تبدو غير حقيقية لان اسهل شئ عند السعودية هو تقديم المال و لو نظرنا الي احوالهم منذ تدفق النفط عندهم الي يومنا هذا لوجدناهم ينفقون المال اكثر مما ينفقون مناديل الحمامات و ليس ذلك بانهم كرماء انما لانه مال ساهل و سائب عندهم و يتعوض سريعا عند انفاقه لان الله حباهم بانهار من النفط لا نهاية لها و حباهم بموسم حج يجنون منه اموالا كثيرة كل عام و ايضا اموال سياحة العمرة التي تتدفق عليهم طوال العام. السلطة السودانية الحالية لن تنصف الشاكي لاي سبب لان تقربها من السعودية اهم لها من هذا الشاكي و المحاكم السودانية مسيسة و تقبع في جيب السلطة لهذا ارجو ان تعوض السلطة الشاكي ان كان محقا و تغلق القضية تماما

  • اطالب بضم التيار الي الانتباهة/السودانى/العهر السياسي بتاعت الهندى/اخر لحظة/ مصادر

    القضية دى من سنة ٢٠١٢م يعنى ليها اكتر من ٨ سنين. تبا للكوز السابق المجلود عثمان ميرغنى

    العنوان يديك احساس الشغلة جاطت
    تبا لصحف السودان التافة المفلسة الوضيعة

    • احمد السوداني صاحب الألفاظ البذيئة
      انت لاتشبه ثوره ديسمبر المجيدة
      انت خصما على الثوره بألفاظك

      • يا سوداني بس انت راس السوط هبشك وللا شنو ?!
        بعدين دخل الثورة هنا شنو احمد دا قالوا ليك المتحدث باسم الثورة زول قال رايو بالطريقة البتريحو انت مالك

        ودور الناصح الواعظ دا عملو في اسرتك وللا بيتك هنا انت ما وصي علي زول —