السودان الان السودان عاجل

ارتفاع عدد حالات الاشتباه بفيروس كورونا في السودان

سودان تربيون
مصدر الخبر / سودان تربيون

قالت وزارة الصحة السودانية، السبت، أن حالات الاشتباه بفيروس كورونا، بلغت 151 حالة، دون تسجيل إصابة جديدة.

وأوضحت الوزارة في بيان تلقته “سودان تربيون”، أن “التقارير الوبائية لوزارة الصحة الصادرة اليوم أكدت عدن تسجيل حالات جديدة للإصابة بفيروس كورونا، ليبقى العدد عشر حالات متضمنة حالتي الوفاة التي تم الإعلام عنها سابقا”.

في الأثناء أكد مدير الدائرة الطبية لقوات الدعم السريع، أبايزيد عابدين، التزامهم بتنفيذ التدابير والتحوطات المعلنة من قبل وزارة الصحة لمجابهة جائحة كورونا.

وأوضح أن جميع الإجراءات الوقائية الاحترازية يتم تطبيقها داخل المعسكرات وفي البوابات وتتم متابعتها بشكل دقيق من قبل غرفة الطوارئ بالخرطوم والولايات كافة.

وأشار عابدين في تصريحات صحفية، إلى أن الدائرة الطبية ألزمت كافة المعسكرات بتجهيز غرفة عزل صحي داخل المعسكر.

وقال إن العمل يجري لإكمال التجهيزات لإعداد عنبر العزل الصحي لحالات الاشتباه والذي من المتوقع افتتاحه في الأيام المقبلة بسعة 200 سرير مزودة بأجهزة أوكسجين.

وأعلنت وزارة الصحة السودانية، عن ارتفاع حالات الإصابة بكورونا إلى 10، بعد تسجيل حالتين جديدتين الجمعة.

وفي 13 مارس الماضي، أعلن السودان أول إصابة بالفيروس لخمسيني عائد من الإمارات، وذلك بعد يوم من وفاته.

جثمان طبيب سوداني ينقل الى الخرطوم

الى ذلك وصلت مطار الخرطوم طائرة خاصة تقل جثمان الطبيب السوداني عادل رحمة الطيار الذي توفى في المملكة المتحدة إثر اصابته بفايروس كورونا.

واستقبل وزير الصحة أكرم التوم ونقيب أطباء السودان أحمد عبد الله الشيخ ونفر من أقرباء المتوفى الجثمان بالمطار.

وأوضح وزير الصحة في تصريح صحفي أن استقبال الجثمان لا يُعد تجاوزا لقرار إغلاق المطار باعتبار أن القرار يشمل الأشخاص الأحياء، لكنهم بشأن الجثمان تعاونوا مع السلطات البريطانية ونقابة الأطباء السودانية فرعية بريطانيا حيث تمت الإجراءات اللازمة بحيث لا ينتقل الفايروس داخل الطائرة أو إلى البلد الذي سيوارى فيه الجثمان.

وأضاف “نحن نتحدث عن أسرة ونقابة قررت أن تعيد جثمان الشهيد الدكتور عادل إلى السودان ومن المؤكد أن هذا الإجراء لا يشكل خطرا لكنه يشكل عبئا على الأسرة كما يعود الأمر كذلك إلى إمكانيات الطائرات التي تقبل بهذا الإجراء.”

يذكر أن دكتور عادل رحمة الطيار ولد في العام 1956 بمدينة عطبرة شمال البلاد، وقبل وفاته في 25 مارس كان خضع للحجر الذاتي بعد ظهور أعراض الاصابة عليه منتصف مارس المنصرم، ونقل الى المستشفى في 20 من الشهر الجاري، حيث وافته المنية في مستشفى ويست ميدلسكس الجامعي في ايزلورث، غربي لندن.

ويعتبر دكتور عادل الطيار أخصائي جراحة نقل الأعضاء من أوائل كبار الأطباء الذين فقدوا حياتهم في المملكة المتحدة متأثرين بالإصابة بفايروس كورونا.

عن مصدر الخبر

سودان تربيون

سودان تربيون

تعليق

  • من المعلومات الغزبرة المتدفقة من كل اتجاه و بكل الوسائل عن فيروس كورونا أصبحت الغالبية تعلم كل التفاصيل عنه بما فى ذلك اعراض و مراحل الإصابة به. وواضح من سيل المعلومات أيضا أنه بعد الفحص أما أن يثبت أن الشخص مصاب أو غير مصاب. أرجو من الأخوة المختصين فى وزارة الصحة أو من غير المنتمين لوزارة الصحة أن يعطوا تعريفا دقيقا و مفصلا لا لبس فيه لحالة الاشتباه حتى يكون الجميع على بينة و التعامل بوعى فى مثل هذه الحالات. للواحد الصمد اتضرع أن يحمى الجميع بقدرته.