السودان الان

عااااجل …….. إثر اعتداء ضابطين على قاضي، السلطة القضائية تعلن الإضراب العام فورا

جريدة التيار
مصدر الخبر / جريدة التيار

التيارنت / الخرطوم

أصدرت مولانا نعمان عبدالله رئيسة القضاء توجيهًا لجميع منسوبي السلطة القضائية بالإضراب العام عن العمل فورا والى حين إشعار اخر.
وقالت رئيسة القضاء في التوجيه رقم ٥ للعام ٢٠٢٠ ان ضابطين برتبة الملازم بالقوات المسلحة اعتديا على قاضي بمدينة الفاو خلال وجوده في محطة الوقود امس الثلاثاء ، واوضحت انها رفعت الأمر للمجلس السيادي لاتخاذ إجراءات مناسبة
ووجهت منسوبي السلطة القضائية في المحاكم كافة بالإضراب عن العمل لحين صدور توجيهات أخرى

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة التيار

عن مصدر الخبر

جريدة التيار

جريدة التيار

تعليقات

    • مولانا نعمات من انقي الشخصيات في حكومة الثورة..ما في داعي للمزايدة على بعض.. هو في كوز اكثر من البرهان وحميدتي والعساكر وبعض المدنيين الذين كانت لهم علاقات تجارة وبيع وشراء زي مخصوف الرقبة إبراهيم الشيخ وبعض اولاد المهدي وحيران الميرغني ومرافيد الحزب الشيوعي والاتحادي. الفترة الانتقالية هي اتفاق على الحد الأدني وإلا ما شوفنا ديمقراطية والمزيكة ستضرب في اي وقت اذا اختلف قوى الثورة مع بعضها

  • الاضراب مرفوض
    سعادتكم
    اذا كان كبير القضاه يقر ويدعو للاضراب
    بدون تحقيق والاطلاع
    كبير القضاه يتهم ويصدر حكم بدون الاطلاع علي الحقائق مصيبه
    تم منكم الامر للقوات المسلحه
    هل وصلكم الرد ؟
    والقاضي في محاكمته أما في الشارع فهو مثله مثل أي مواطن ياسعاتك
    والضابط كذلك
    فإذا. دخل القضاء محطة الوقود بصفته مواطن فله كل الحق في أن يطلب حقه كأي مواطن
    اما الضابط فليس من حقه حتي لو تعدي المواطن أن يتطاول باللفظ أو العنف
    وكان علي الضابط احترام الزي الذي يرتديه
    فهذا الزي لخدمه الناس وليس لي ارهاب الناس
    اما طلب الاضراب فهو تصرف مثل تصرف الضباط تماما
    لا تقدير للمنصب والمكانه التي وضعتكم فيها الدول
    أنه ليس إرث لكم ولا ورث
    دي دوله ياساده
    مش اسطبل خيل
    بالقانون مش بالاضراب

  • المؤسف هناللك مكابره ومزايده في كل كبيرة وصغيرة وعدم حكمة ووعي من اعلي المستويات وبكره بزوقوا

  • مؤكد أن مجلس السيادة سيحول الأمر للسلطات المحلية لمعرفة سبب الاعتداء وبعدها ستوضح أبعاد المشكلة … اعتقد أن حصر القضية في أطرافها أفضل من تعميمها خاصة أن نتائجها لم تتضح … سيكون اضراب متعجل إذا اتضج في النهاية أن ذاك القاضي (البشر) هو المُخطيء … عالجوا الأمور بالحكمة في هذه المرحلة الحرجة التي تمر بها البلاد

  • اذا تجاوز القاضي الصف فهو مخطيء واذا قام الضباط بضربه مخطؤن واذا امرت ادارة القضاء بالاضراب فهو تمرد اين دولة القانون