السودان الان

حركة العدل والمساواة : انتهاء المدة الممنوحة للجنة المشتركة المكونة من الجبهة الثورية والحكومة الانتقالية

باج نيوز
مصدر الخبر / باج نيوز

الجبهة الثورية ترى ضرورة الالتزام بإعلان جوبا لأن الوصول إلى اتفاق سلامٍ بات قريبًا، بجانب أنّه تعتقد لا جدوى من تعيينٍ مؤقت للولاة لمدة شهر ثم إعفاءهم قبل أنّ يتعرفوا على طبيعة مهامهم.

كشف حركة العدل والمساواة عن أنّ المدة التي تمّ منحها للجنة المشتركة المكونة من الجبهة الثورية والحكومة الانتقالية وقوى الحرية والتغيير انقضت دون التوصّل إلى حلٍ.

وقال الناطق الرسمي باسم الحركة، عضو الوفد المفاوض عن مسار دارفور، معتصم أحمد صالح في تصريحٍ لـ”باج نيوز” إنّه لم يطرأ أيّ جديد بشأن توصيات اللجنة المشتركة حول تعيين الولاة وأعضاء المجلس التشريعي.

وأعلن معتصم أنّ اللجنة قرّرت تمديد أجلّ التفاوض الخاص بالسلام إلى الرابع عشر من مارس.

وتابع” عدم وصول اللجنة إلى قرارٍ نهائي بشأن التوصية أدّى إلى اتخاذها قرارًا بالتأجيل حتى يتمّ التوصّل إلى اتفاق سلامٍ دون تعديل إعلان جوبا”.

وأوضح الناطق باسم حركة العدل والمساواة أنّ قوى الحرية والتغيير ترى أهمية تعيين ولاة بجحة أنّ الظروف السياسية التي تمرّ بها البلاد لا تحتمل بقاء العساكر في مناصبهم بالولايات.

وأكمل” قوى الحرية والتغيير لم تستطع أنّ تقدّم أيّ تبريراتٍ مقنعة لتعيين ولاة وأعضاء المجلس التشريعي لمدة أربعة أسابيع فترك الأمر لإعلان جوبا”.

وسابقًا، كان قد تمّ تمديد التفاوض لمدة”3″ أسابيع، على أنّ تبدأ المفاوضات للوصول إلى سلامٍ في السابع من مارس.

اقرا الخبر ايضا من المصدر من هنا عبر موقع باج نيوز

عن مصدر الخبر

باج نيوز

باج نيوز