السودان الان

لجنة أطباء السودان المركزية: (19) إصابة في مليونية (رد الجميل) بينها حالة بالرصاص الحي

باج نيوز
مصدر الخبر / باج نيوز

الخرطوم:باج نيوز

أعلنت لجنة أطباء السودان المركزية عن وقوع “١٩” إصابة وسط الثوار، بينها  حالة بالرصاص الحي وإصابات متفاوتة بالأعيرة “المطاطية” والضرب بالعصي والهراوات والغاز المُسيّل للدموع  في مليونية “رد الجميل وهيكلة المؤسسة العسكرية” التي انطلقت ظهر اليوم “الخميس” في طريقها إلى القصر الجمهوري.

وشددت اللجنة في بيان مساء اليوم على أن القوات النظامية استخدمت الغاز المسيل للدموع والرصاص الحي والضرب بالعِصي والهراوات مما نتج عنها عدد من الإصابات بين الثوار.

ووفقًا للبيان تفاوتت الإصابات بين الرصاص حي، رصاص مطاطي، فيما وقعت إصابة واحدة بالرصاص الحي في البطن أكد أن حالتها مُستقرة، وإصابة لحالة برصاصة مطاطية في الساق، وأخرى في الكتف بعبوة غاز مسيل للدموع، وإصابة في الرأس بعبوة غاز مسيل للدموع أدت إلى “نزيف داخل الجمجمة”، بجانب أصابات في الرأس أدت إلى ( جرح قطعي) بعبوة غاز مسيل للدموع، وكسر في الضلع، وكسر في الرجل نتيجة للإصابة بعبوة غاز مسيل للدموع، وإصابة في الساق بعبوة غاز مسيل للدموع، إصابة شاب في اليد والرقبة بعبوة غاز مسيل للدموع الحالة.

فيما وقعت عبوة غاز مسيل للدموع داخل بص ترحيل طلاب مدرسة “سان فرانسيس مما نتج عنه إصابات متفاوتة”.

وأوضحت اللجنة أن القوات النظامية لا زالت تلاحق الثوار في أزقة وطرقات السوق العربي معتبرة أن في إنتهاك واضح وصريح وتعدي على حرية التعبير الذي يعتبر من أهم واجبات الفترة الإنتقالية.

 

اقرا الخبر ايضا من المصدر من هنا عبر موقع باج نيوز

عن مصدر الخبر

باج نيوز

باج نيوز

أضف تعليقـك

تعليق

  • باج نيوز التابع للشعبي، و التى تديره لينا يعقوب شغال مع تظاهرة التجمع ، فقط للإطاحة بحكومة الثورة لان الشعبي طالب قبل أيام بحلها، وايضا ت تشكيل حكومة تشملهم ، ا صحوا يا ثوار ولا تهدموا بيتكم بيدكم، انتم تصفرون عداد الثورة بدعوة تجمع الشيوعي وتساعدون الكيزان في الثورة المضادة، تقدروا تسألوا نفسكم لماذا تم الهجوم على الشرطة بالحجارة و الزجاجات الحارقة اليوم الي غير مصدق يشاهد الفيديوهات المنتشرة وصور جرحى الشرطة وطبيعي الأمن لما يجد نفسه في دفاع عن النفس راح ينفذ القانون، أين سلمية المظاهرة اليوم ، مظاهرات تخريب هناك مندسين، اللهم إني بلغت، انتبهوا قبل أن تجدوا الإخوان في الحكم ، هم مراهنين على تفرقنا، اصحوا ، دعوا الحكومة تعمل ، التجمع هذا تجمع الخراب تسلق في السابق على الثورة، تجمع من يدفع اكثر، دعوا حكومة الثورة تعمل ثم قيموها، طبعا فئة قليلة من الثوار خرجت اليوم بعضهم من المتحمسين وبعضهم مغرر بهم وبعضهم كيزان وبعضهم مناضلين أوفياء الشهداء. لكن ما في وعي سياسي ، اصحو قبل ان تجد نفسكم وجبة دسمة الكيزان ويتقبل السحر ع الساحر وتجدوا السودان ليبيا اخرى، لأن الوضع سيكون مناسب للاخوان واراهبيهم
    الإخوان لهم أشهر ما قدروا يسيروا مظاهرة لانه ما في حجة ولما أعلنوا الزحف الاخضر الشرطة أطلقت عليهم البمبان وانتم نفسكم طالبتم باستخدامها ضدهم، والان موقفكم غير. غباء سياسي كبير واطفال التجمع سينهون الامل