السودان الان السودان عاجل

الخرطوم تشتعل مجددا وسط تحذيرات متناقضة.. مظاهرات واسعة تصل الى القصر الجمهوري والشرطة تستخدم الغاز وانقسام كبير في الشارع وتجمع المهنيين يعلق

الراكوبة نيوز
مصدر الخبر / الراكوبة نيوز

شهدت العاصمة السودانية الخرطوم مظاهرات واسعة مساء اليوم الخميس فيما جرى قطع عدد من الشوارع ما ادى الى تعطل حركة السير وازدحام مروري خانق حتى اللحظة وفق شهود عيان .
وقالت المصادر ان حشودا غفيرة من المتظاهرين تجمعوا بمحيط القصر الرئاسي، بعد دعوة تجمع المهنيين السودانيين للخروج في موكب عقب قرارات إحالة عدد من الضباط للتقاعد.

وأضافت المصادر أن الشرطة السودانية استخدمت قنابل الغاز المُسيل للدموع لتفريق المتظاهرين، الذين اقتربوا من القصر الجمهوري في بادرة خطيرة ما ادى الى سقوط ضحايا من المحتجين اختناقا من الغاز المسال مؤكدة أن الجيش السوداني أغلق الطريق الرئيسي أمام القيادة العامة للقوات المسلحة كإجراء احترازي قبيل المظاهرات.

وشهدت عمليات كر وفر بين القوات النظامية والمحتجين في تقاطع شارع الجمهورية مع شارع القصر بوسط الخرطوم قرب القصر الرئاسي.
وانقسم الشارع السوداني الى قسمين عقب القرارات الاخيرة حيث نادى البعض الى تسير مواكب احتجاجية فيما حذر مراقبون من عواقب تلك الخطوة التى تدعم انصار النظام المخلوع لاستغلالها في اشغال الثورة المضادة وانتقد ناشطون على شبكات التواصل الاجتماعي دعوة تجمع المهنيين الذين يصفه البعض بانه تابع للحزب الشيوعي باعتبار تلك الدعوة مفرقة للصف الثوري خصوصا ان الدعوة جاءات بعد تخوين بين الاطراف التى تقود الحراك الثوري في السودان على حد قولهم .
في غضون ذلك قال محللون سياسيون على قنوات اخبارية ان تسيير المواكب المعارضة باسم الحراك الثوري يصعب على الحكومة الانتقالية الموالية للثورة مهامها الانتقالية وتشق صف الشراكة بين المدنيين والعسكر .
غير ان ناشطين اخرين على وسائل التواصل الاجتماعي حذروا من خطورة مايحدث وان الامر مخطط له ومؤامرة تستهدف الحكومة الانتقالية لحلها وتشكيل حكومية انتقالية اوسع تشمل الحركات المسلحة واحزاب اخرى لم تشارك بالثورة .
وفي سياق متصل دعا رئيس حزب المؤتمر السوداني عمر الدقير، إلى التحقيق والمحاسبة فيما وصفه بالقمع الذي وقع على محتجين في المواكب التي خرجت ظهر اليوم “الخميس”.
وقال الدقير في تغريدة على حسابه بـ(تويتر): “إن ‏المواكب السلمية هي التي أسقطت النظام السابق ونصّبت السلطة الانتقالية، ينبغي على هذه السلطة أن تنظم وتحمي حرية التعبير لا أن تعتدي عليها”.
وأضاف: “يجب التحقيق فيما حدث والمحاسبة عليه، قمع المواكب السلمية بالهراوات وقنابل الغاز ممارسة استبدادية لا تليق بسودان ما بعد الثورة”.
من جانب اخر دان تجمع المهنيين السودانيين الاستخدام المفرط للعنف والقمع، الذي استخدمته قوات الشرطة ضد المواكب المليونية السلمية المطالبة بإعادة هيكلة القوات المسلحة ورد الجميل لشرفائها، مطالبا بالإقالة الفورية لوزير الداخلية.

وقال التجمع، في بيان اليوم الخميس، “ما حدث اليوم سقطة كبيرة تكشف عن استمرار توجه قيادات الشرطة وعملها بذات عقيدة النظام البائد، وميل السلطة القائمة لمصادرة حق التعبير بالطرق الوحشية، وهي ممارسات تشبه الحملات الانتقامية، تم التلويح بها مسبقاً في تصريحات عديدة من عناصر في المجلس السيادي ومجلس الوزراء تحت دعاوى تنظيم التظاهر”.
وفي الأثناء، عانى المواطنون من صعوبة في الدخول أو الخروج إلى وسط الخرطوم، وتكدست السيارات في شوارع المك نمر والحرية والجمهورية والمستشفى والقصر والنيل، فيما أغلقت الطرق المؤدية إلى القيادة العامة للجيش والقصر الجمهوري، ما دعا عدد كبير من المواطنين إلى التحرك راجلين، وترك البعض سياراتهم في أماكن بعيدة عن مقار عملهم.

اقرا الخبر ايضا من المصدر من هنا عبر صحيفة الراكوبة نيوز

عن مصدر الخبر

الراكوبة نيوز

الراكوبة نيوز

أضف تعليقـك

تعليقات

  • هذه ثورة الشعب السوداني هذه ثورة شعب لايهاب الموت كل واحد من حكومه الانقاذ يفتكر سوف يرجع الانقاذ هذا واهم واهم واهم زمن البرطعه انتهي مظاهرتكم دخلتوا المساجد وخرجتو بمظاهرت برضو امانفع (الشعب السوداني يقظ وممفتح

  • باج نيوز التابع للشعبي، و التى تديره لينا يعقوب شغال مع تظاهرة التجمع ، فقط للإطاحة بحكومة الثورة لان الشعبي طالب قبل أيام بحلها، وايضا ت تشكيل حكومة تشملهم ، ا صحوا يا ثوار ولا تهدموا بيتكم بيدكم، انتم تصفرون عداد الثورة بدعوة تجمع الشيوعي وتساعدون الكيزان في الثورة المضادة، تقدروا تسألوا نفسكم لماذا تم الهجوم على الشرطة بالحجارة و الزجاجات الحارقة اليوم الي غير مصدق يشاهد الفيديوهات المنتشرة وصور جرحى الشرطة وطبيعي الأمن لما يجد نفسه في دفاع عن النفس راح ينفذ القانون، أين سلمية المظاهرة اليوم ، مظاهرات تخريب هناك مندسين، اللهم إني بلغت، انتبهوا قبل أن تجدوا الإخوان في الحكم ، هم مراهنين على تفرقنا، اصحوا ، دعوا الحكومة تعمل ، التجمع هذا تجمع الخراب تسلق في السابق على الثورة، تجمع من يدفع اكثر، دعوا حكومة الثورة تعمل ثم قيموها، طبعا فئة قليلة من الثوار خرجت اليوم بعضهم من المتحمسين وبعضهم مغرر بهم وبعضهم كيزان وبعضهم مناضلين أوفياء الشهداء. لكن ما في وعي سياسي ، اصحو قبل ان تجد نفسكم وجبة دسمة الكيزان ويتقبل السحر ع الساحر وتجدوا السودان ليبيا اخرى، لأن الوضع سيكون مناسب للاخوان واراهبيهم
    الإخوان لهم أشهر ما قدروا يسيروا مظاهرة لانه ما في حجة ولما أعلنوا الزحف الاخضر الشرطة أطلقت عليهم البمبان وانتم نفسكم طالبتم باستخدامها ضدهم، والان موقفكم غير. غباء سياسي كبير واطفال التجمع سينهون الامل

  • هؤلاء صعاليك وهمهم الكراسى والجيش لا ياتمر إلا بقرار القابد العام
    ماذا استفاد الشعب من الثورة غير الجوع والبؤس وانتم اغتنمتم الكراسى والوظائف
    والمخصصات
    على القوات المسلحة الضرب بيد من حديد
    على الفاشلين والمغرضين من الأحزاب
    والشيوعيين

    • أنتو الكيزان حقدكم علي الشعب والشارع السوداني الذي اقتلعكم من الحكم واغلق بلف النهب والسرقة والفساد والربا والتحلل بالله طوال حكمكم شفت ليك شيوعي اتحاكم الكان بيتحاكم الكيزان الحرامية تجار الدين وبفقه التحلل ههههه حرامية منافقين

  • الحكومة من بطن ( قحت ) .. و ( قحت ) معارضة .. و لكنها .. خايفة من الطلاق .. اها .. شوفو لينا حل للغلوتية دي ؟؟
    * الحكم المدني جميل و حقاني .. و لكنه .. لا ثم لا .. لا ينفع كواقع لحكومة انتقالية .. ذات ميزة محددة .. و انجاز مهمات معينة .. و تكون فترتها بسيطة جدا …… بالتجربة .. قارنوا بين .. حكومة سوار الدهب … و هردبيس القحاتة .. علما باننا نؤيد قحت .. و لكننا غير راضيين عن طرقتهم .

  • السودان من الاستقلال و هو ارجع الى الخلف
    الجنية في عهد الإنجليز كان ب ٤ دولار جا أزهري ما عمل اي تقدم و رجع الجنية جا عبود اشتغل شوية كده و الجنية ما زال راجع جات الأحزاب و الجنية راجع جا نميري و الجنية اقل من الدولار جات الأحزاب تاني و الجنية وقع جا عمر الجنية مات و الله يستر من الجاي

  • أنتم سفها وعديمي رؤيه
    كيف لكم تسيير مظاهرات ومواكب وعمل بلبله والبلد مافاقداه بسبب تافه واكثر تقاعد وصالح عام.. ياخي الناس مالاقيه تاكل خلو الحكومه تعمل وتحل الضايقه ساندوها ولاتكونوا مخربين ولاتعطووا فرصه لأصحاب الاجندات الغذره كونوا قدر المسؤليه