كتابات

طه مدثر يكتب : أزمة الهلع لا علاج لها!!

الراكوبة نيوز
مصدر الخبر / الراكوبة نيوز

(1)
إدعى رجل النبؤة. فقبضوا عليه وجاؤوا به الى رأس الدولة.فسأله رأس الدولة: ألك معجزة حتى نؤمن بك؟فقال الرجل:وماهي معجزات أصحابي الانبياء من قبلي؟فقال له.سيدنا ابراهيم ألقي في النار. فكانت عليه بردا وسلاما .فقال الرجل هذه معجزة صعبة.فقال له:سيدنا موسى.القى عصاه فصارت حية. فقال هذه اصعب.فقال له رأس الدولة:نحن سنؤمن بك.إذا أستطعت ان تقطع البحر الاحمر سباحة وتصل الى مدينة جدة.فصمت الرجل.وقال اريد معجزة اقل صعوبة من هذه.فقال له رأس الدولة:هل تسطيع ان ترفع الدعم عن المحروقات والقمح. دون ان ترتفع الاسعار؟. ففكر الرجل لبرهة وقال:ان اقطع البحر الاحمر سباحة الى مدنية جدة.اسهل من ان من رفع الدعم.دون ان ترتفع اسعار السلع الاخرى!!
(2)
كلمة التطبيع,كلمة هلامية التفسير.وكل شخص حر في تفسيرها على حسب.زواية (الرأي والرؤية).ولكن لا تقل.التطبيع مع اسرائيل(ح يدينا شنو)ولكن قل(التطبيع) مع كثير جدا من الدول العربية(الثرية والغنية جدا)قل(أدونا شنو؟)اي أعطونا (شنو).إلا (من رحم ربي)لكن للحقيقة والتاريخ.فانتم تعرفون انهم يصفوننا (بالعبيد)وغالبية منهم لم تزل تمارس العنصرية ضدنا.ولا تتجاهلوا ان دولة عربية ما.رفضت سابقا إنضماننا الى جامعة الدول العربية.!!(غايتو)انا (انظر الصورة) محل ما ارى مصالحي.سأضع ارجلي!!فنحن في زمان.جلب المصالح.مقدم فيه على كثيرمن الاشياء. بالمناسبة.إذا تركت الحكومة(سيادية او تتفيذية)العمل.قالوا.الحكومة عاطلة عن التجديد.وإذا ذهبت الحكومة,للتجديد.قالوا الحكومة.معجة بباعمالها.ونقول للحكومة.اعملي بالجديد.وإستغفري الله من العجب.ومن الكيزان.وخاصة شيوخهم فالمستجير بشيوخ الكيزان عند كربته.كالمستجير من الرمضاء بالنار.فالحياة كبيرة. والاعمار.قصيرة.فلماذا نبددها.ونضيعها.في معاداة الاخرين.؟
(3)
حقيقة نحن لا نعاني أزمة,لا في الخبز ولا في السكر.تحديدا.!!لا ترفع حواجيك الاثنين طرف شمال.من (الخلعة)ومن إفتراءات الكاتب.ولكننا نعاني أزمة كبيرة (xxxxl)وهي أزمة هلع (شديدة شديد)ونسألكم (عليكم الله ورسول مكة) هل فيكم من بات.وليس في بيته.او في بيت أبيه وامه.او في بيت نسابته.(برغم ان العيشة مع النسابة حاااارة شديدة)او بيت عمه او خاله او صديقه او صاحبه.هل بات وليس في بيوتهم رغيف.قل عدده او كثر؟الاجابة.ان الرغيف (البايت)في منازلنا.يكفي لكذا يوم اخر.ولكنه الهلع.ولو(مكذبنا وما مصدقنا)أنظر الى الرغيف الذى يتم رميه والقاءه في مكبات النفيات.ونعوذ به من هذا الحجود (المكرر)من نعمة الله.وايضا لا نعاني ازمة فى السكر.فان لا احد من الناس.بات وليس فى بيته (ملعقة سكر) لكنه الهلع.فبمجرد ما وصل الى مسامعنا الذهبية.ان سلعة ما.إرتفع سعرها.او فى طريقه الى الارتقاع(فطوالي ) نقوم بشراء اكبر كمية نسطيع لها طلبا.ونخزنها في المنازل.ليوم ذي كريهة.أيها الناس.مالم تدعوا الهلع جانبا.فانه لن يدعكم..وسيظل هذا الهلع.قرينكم.الذى يجري في دمائكم .ويقودكم الى الهلاك.ولا يوجد هلاك.أكثر من من دوامة.عدم الاطمئان والقناعة.بان القليل.من الخبز والسكر.يكفي لحياة آمنة ومطمئنة. وإلا فان أزمة الهلع,ستكون مثل(داء الازمة)لا علاج لها .ولكن لها مسكنات فقط!!وما أحاديث شهر زاد.مديرة مكتب وزير الصناعة والتجارة.وما احاديث واعتذار شهريار اي وزير الصناعة والتجارة.مدني عباس مدني.إلا مسكنات فطر .

الجريدة

اقرا الخبر ايضا من المصدر من هنا عبر صحيفة الراكوبة نيوز

عن مصدر الخبر

الراكوبة نيوز

الراكوبة نيوز

أضف تعليقـك

تعليقات