اخبار الاقتصاد

اعتذر عن عدم حل الأزمة في الموعد.. وزير الصناعة يكشف عن إجراءات جديدة بشأن الخبز

باج نيوز
مصدر الخبر / باج نيوز

 

الخرطوم: باج نيوز
اعتذر وزير الصناعة والتجارة مدني عباس مدني، عن عدم استطاعته حل أزمة الخبز في (3) أسابيع كما تعهد مؤخراً. فيما أكد قطع أشواط كبيرة في إطار حل الأزمة التي وصف وجودها بـ”الفضيحة”.
وأعلن مدني في مؤتمر صحفي اليوم “الأربعاء”، عن عقوبات رادعة للوكلاء وأصحاب المخابز حال ثبات عدم أدائهم لمهامهم بالوجه الأكمل.
وقال: “أي وكيل يثبت إنو يتلاعب في الحصص ما ح يكون تاني وكيل واي مخبز لا يلتزم بالعمل سيتم سحب رخصته”.
واتهم مدني بعض الوكلاء والمخابز بالتلاعب في الحصص وتهريبها بغرض البيع التجاري.
وأكد أن الدولة ستظل ملتزمة بدعم الخبز، وقال: “هذا الالتزام لا رجعة عنه على الرغم من ظروف الدولة الاقتصادية”.
وكشف الوزير، عن ترتيبات لفتح مخابز تجارية خلال (45) يوماً لبيع الخبز التجاري للمطاعم والفنادق عبر استخدام دقيق تجاري غير مدعوم.
ولفت إلى إبقاء سعر الخبز زنة (45) جرام أو (50) جرام بقيمة واحد جنيه. ونوه الى أن نظام الخبز التجاري لن يكون مدخلاً لرفع الدولة يدها من الخبز.
وأعلن عن سياسة لمراجعة الوكلاء وحصر عددهم والحصص التي يقومون بتوزيعها.
ووصف وجود صفوف الخبز بالأمر المزعج، وأقر بوجود تحديات تتعلق بتوفير القمح والرقابة على توزيعه.
وأكد مدني، تأمين القمح حتى شهر مايو المقبل مع اتخاذ خطوات لتأمينه حتى نهاية العام.

اقرا الخبر ايضا من المصدر من هنا عبر موقع باج نيوز

عن مصدر الخبر

باج نيوز

باج نيوز

أضف تعليقـك

تعليقات

  • مدني يا سيدي الوزير لم نفهم شيء من ما قلت غير الاعتزار
    الاعتزار معاهو استقاله
    انتو ما قلتو دوله ديمقراطيه وحريه وعداله ما شفتوا الخواجات الوزير بقدم استقالته لو فشل أو حتى لو حدث انو قطار عمل حادث يستقيل الوزير بلزتستقيلزالحكومه
    وين الحريه والدينقراطيه
    تعتزر ونقبل اعتزار بعد تقدم استقالت بس اقول ليك كلام لا انت لا أي وزير ممكن يقدم استقالته ولو مات كل الشعب السوداني الوزارة حلوه سكر كنانه بس ابو ٣مليون جنيه للجوال
    مدني استقيل
    بالله عليك الله استقيل
    ما عشان شرطوازليك قميصك في الاعتصام عايز تحكمنا انت والله لا تقدر تدير نادي في حي شعبي
    تسقط بس يا مدني
    تسقط بس يا مدني
    ما عندك حلول ولا حيكون عندك حل
    كل يوم الازمه تزيد
    اقفلوا المدارس لحين حل مشكلة الجازولين والخبز
    أعلنوا الطواري