اخبار الاقتصاد

وزير المالية: لن نقدر على زيادة الحد الأدنى من الأجور

لخرطوم: باج نيوز

أكد وزير المالية إبراهيم البدوي عدم قدرة موازنة العام الجاري على زيادة الحد الأدنى من الأجور والمقررة إلى 8 آلاف جنيه قائلاً “لو فعلنا ذلك سيحدث إنفجار في الموازنة بسبب الضغوط التضخمية” .

وقطع بعدم تغيير قيمة الدولار الجمركي الحالية تجنباً لأي آثار سالبة يمكن أن تتنتج عنه سيما في أسعار السلع الغذائية .

وقطع في منبر وكالة السودان للأنباء اليوم الإثنين، بأهمية تعويم دولار الصادر والقطاع الخاص وتحويلات المغتربين لإستيعابها داخل النظام المصرفي وتجنباً لتهريب الصادرات خارج البلاد.

وكشف البدوي عن وجود صعوبات في دعم السلع الاستراتيجية إلا أنه أكد على التزام الحكومة الانتقالية في الوقت نفسه بدعم الخبز والوقود خلال الفترة القادمة.

وقال إن تكلفة الدعم كبيرة جداً في ظل وجود بدائل كالدعم النقدي المباشر والذي وصفه بأنه أكثر عدالة

وأوضح أن الحكومة تنظر إلى ترشيد الدعم عن الوقود عبر النظر في رفع الدعم عن البنزين ورفعه تدريجياً في الجازولين

ونوه إلى أن وزارة المالية ستكون مشرفة على شركات المنظومة الدفاعية والإشراف عليها والدخول كأعضاء في مجالس إدارتها فيما ستؤول الشركات ذات الطبيعة المدنية الى وزارة المالية.

اقرا الخبر ايضا من المصدر من هنا عبر موقع باج نيوز

عن مصدر الخبر

باج نيوز

باج نيوز

أضف تعليقـك

تعليقات

  • والله فاشلين واسوأ من الاخوان المسلمين الله يسقطكم كما اسقط الاخوان المتأسلمين حكومة انتقالية فاشلة . والله مافي فرق بينكم وبين الكيزان

  • والله في هذه اللحظة وأنا أقرأ هذا الخبر إعترتي حالة من ( القرف ) والندم في أننا توسمنا خيرأ في هؤلاء الناس …
    فشل يلاحقه فشل … ذات ( الكذب ) و ( التدليس ) … لا فرق بين نظام ( سابق ) ولا نظام ( حالي ) الكل سيء والكل فاشل ….
    لم نرى من هذه الحكومة خطوة أو مؤشر واحد ((( يجعلنا نطمئن )) بأن هناك أمل في صلاح ….
    ازمة تتلوها أزمة … انفلات في الامن …. انفلات في السوق ….
    الذي يحيرني أن وزير المالية يسلط علينا ( سياط رفع الدعم عن المحروقات )) رغم أن المحروقات منذ سقوط النظام السابق وحتى اليوم ((( تصلنا كمنحة مجانية من المملكة العربية السعودية ))) ….. يعني الحكومة تريد أن تتكسب حتى من ما يجود به الناس علينا …
    والأغرب أن الحكومة ( صنعت جيلا من المطبلاتية ) يفوق (( دجلاً ونفاقاً )) مطبلاتية الكيزان والانقاذ….
    إذهبوا يا رجل غير مأسوف عليكم … أذهبوا جميعاً (( أريحوا أنفسكم )) و ( اريحونا) ….

    • الاخ عمر…
      احسن الراجل يكون واضح..
      مش يكذب عليكم..
      البلد في حاله حرب ضد الجماعة السرقوا الدين..
      كل المتاعب و المصائب من تحت ايديهم..
      عندنا و احد منهم احتكر كل الفحم في فترة حكومة الصادق المهدي لرفع السعر..
      و مضايقة الناس في معيشتهم.. هذا مثل واحد من كيفية تفكير هولاء القوم منذ السبعينات…