اخبار الاقتصاد

الصناعة تشكو من تصدير المنتجات خام

صحيفة آخر لحظة
مصدر الخبر / صحيفة آخر لحظة

الخرطوم: إشراقة الحلو

انتقد نائب مدير إدارة الصادر بوزارة الصناعة والتجارة مرتضى صلاح إبراهيم تصدير المنتجات خاماً، مشيراً إلى وجود زيادة في الصادرات لكنه اعتبرها غير حقيقية بسبب تصديرها خاماً، وقال خلال ورشة ترقية الصادرات السودانية (الواقع والتحديات) ضمن فعاليات معرض الخرطوم الدولي أمس، إن السودان يتمتع بميزات نسبية لا تتوفر لدى كثير من الدول، داعياً إلى تشجيع الإنتاج من أجل الصادر، مشيراً إلى أهمية وجود مشاريع وطنية ذات رؤية تصديرية واضحة لتنظيم حركة التصدير، وشكا من وجود تداخلات بين عدد من الجهات في هذا الإطار، بالإضافة إلى عدم الترتيب، مركزاً على ضرورة وجود قاعدة بيانات لكل الصادرات، وكشف عن اتجاه الوزارة لمنع تصدير أي سلعة غير مصنعة، وأشار إلى عدد من التحديات تواجه الصادر، منها عدم وجود قاعدة بيانات وتضارب المعلومات، بالإضافة إلى تذبذب الإنتاج وغياب الدراسات حول ذوق المستهلك في الأسواق العالمية، مشيراً إلى ضرورة إعداد دراسة شاملة بغرض إعداد خطة للمحافظة على الأسواق التقليدية وفتح أسواق جديدة. من جانبه قال رئيس المشروعات بالشركة السودانية للمناطق والأسواق الحرة أحمد محمد أحمد إن السودان لم يستفد من منظمة الكوميسا باعتبارها تتحدث عن المنتجات كاملة التصنيع، مشيراً إلى أن السودان فقد فرصاً كبيرة جداً في هذا الإطار خاصة فيما يتعلق بالدعم المخصص للمنتجات الصغيرة والمتوسطة، وقال إن السودان لم يستطع أن ينضم لمنظمة التجارة العالمية بسبب أن المعلومات التي يدفع بها السودان للمنظمة مجافية للمعلومات الحقيقية المثبتة لدى المنظمة، وأشار إلى قرار بحظر تصدير الجلود الخام، لكنه قال إنها تهرب بسبب عدم الرقابة، وذكر أن السودان يفشل في الصادر بسبب عدم وفائه بالوعود، وقال إن المناطق الحرة يمكن أن تسهم في حل مشاكل الصادر إذا ما أقيمت فيها خطوط لمعالجة الصادر، داعياً إلى الذهاب في اتجاه عدم التقليدية في الصادر والاستفادة من التقنية، ووصف وضع السودان بالشاذ فيما يتعلق بالصادرات، مشيراً إلى أن دول الجوار تعيد تصدير منتجاتنا باسمها خاصة الكركدي واللحوم.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة آخر لحظة

عن مصدر الخبر

صحيفة آخر لحظة

صحيفة آخر لحظة

أضف تعليقـك