اخبار الاقتصاد السودان عاجل

حمدوك يتهم بنك السودان المركزي بالمضاربة والمتاجرة في العملات الأجنبية

صوت الهامش
مصدر الخبر / صوت الهامش

الخرطوم _صوت الهامش

إتهم رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك، بنك السودان المركزى بالمضاربة والمتاجرة في العملات الأجنبية،وعدم الالتفات لمسؤلياته في الرقابة على المصارف، وحمله مسؤولية إرتفاع معدلات التضخم .

وكشف عن إعداد قانون جديد ينظم عمل البنك في القريب العاجل، لافتاََ أن تبعيته لمجلس السيادة الإنتقالي أمر غير سليم، مطالباََ بأيلولة إشرافه لمجلس الوزراء.

وأقر حمدوك بمعاناة الموطن السوداني من الضائقة المعيشية والاسعار المتصاعدة .

وأكد في حوار مع التلفزيون القومي على حل كافة العقبات التي تؤثر على حياة المواطن المعيشية في القريب العاجل مشيرا إلى أن الحكومة الانتقالية شرعت منذ البدء في وضع خطة طموحة اسعافية لمعالجة الازمة الاقتصادية لمحاربة التضخم وتوفير السلع الاستراتيجية كالخبز والوقود والدواء.

ونوه الى ان موقف السلع الاستراتيجية مطمئن خاصة سلع الوقود ودقيق الخبز مشيرا الى ان المخزون الاستراتيجي بالبلاد لهذه السلع يكفي لاكثر من شهر .

وقال حمدوك “حققت الحكومة الانتقالية منذ تعيينها نجاحات في الحد من أزمة السيولة قاطعا بانه لم تعد هناك أزمة للسيولة بالبلاد بجانب الوفرة في المواد الضرورية”.

وعزا إرتفاع الدولار للمضاربات وبعض الفاعلين الذين لديهم مصالح شخصية بالاستفادة من هذه الازمة معترفا بوجود خلل في الاحتياطي من العملات الاجنبية مشيرا الى ان سعر الدولار بدأ في التراجع .

وأشار حمدوك الى تنسيق الحكومة الانتقالية في وضع حلول جذرية لضبط سوق الذهب عبر الامن الاقتصادي والجهات ذات الصلة بخطوات جادة لعودة الأمر لنصابه.

وفي الأثناء كشف وزير المالية والتخطيط الإقتصادي إبراهيم البدوي، عن تهريب “450” كيلو جرام من الذهب يومياً ما يعادل نحو “25” مليون دولار، مؤكداً أن الحكومة تعمل بصورة متناغمة في إجراء سياسات لضبط سوق الذهب ومنع تسريبه وتهريبه.

ورغم سقوط النظام البائد، بثورة شعبية إلا أن الجنيه السوداني، توالي في الإنهيار، وفشلت الحكومة وضع حد للإنحدار المتواصل العملة الوطنية، ويعاني السودان منذ سنوات ، من أزمة إقتصادية طاحنة، وإنهيار العملة الوطنية بجانب ارتفاع التضخم .

وتسببت الأوضاع الاقتصاد وغلاء المعيشة إلي تفجر إحتجاجات شعبية إنطلقت خواتيم العام الماضي، أطاحت بالرئيس المخلوع عمر البشير من سدة الحكم، بعد إحتجاجات إستمرت قرابة الأربعة أشهر.
اقرا ايضا \\

بالفيديو : عثمان ميرغني يجرى حوارا مع حمدوك يتحدث عن قضايا هامة ابرزها الدولار وازمة الخبز والمواصلات والذهب والسلام والحكومة وارتفاع الاسعار

عن مصدر الخبر

صوت الهامش

صوت الهامش

تعليقات

  • لقاء عثمان ميرغني بالسيد/ حمدوك كان الهدف من الكوز النتن ودميرغني إظهار رئيس وزارئنا المحترم بانه رجل ضعيف وحاول أن يثير الشعب بهذا الحوار لكن هيهات ي كوز ي نجس الثورة دي ممهورة بدماء الشهداء لاتنسى ي ميرغني قبل كده كيزانك ديل زاتهم ضربوك و أهانوك وكادو يقتلونك لكن الكلب دائماً يتبع سيده ي كوز ي مستتر !!!!!!!!!!

    • انت زول كيسك فاضي وشكلك مغترب واطي اي حاجه تقولو كوز شبعنا من النعمه دي حكومة فاشله وحمد ك ضحيه

  • أيها الشعب السوداني الحزين
    الغلطة غلتكم الشباب م كان اخلوا الشوارع م لم اضمنوا ان العسكر لن تكن لهم مناصفة في الحكومة لان العسكر هم ارباب المخلوع يعني بالواضح شغالين لمفاقمة المعاناة علي الشعب .
    قوموا لثورتكم يرحمكم الله لازم وضروري وبأعجل م تيسر إعادة بنك السودان لمجلس الوزراء والخيار الاخر حمدوك ورهطه الميامين اخلاء مكاتبهم للعسكر .

  • ونوه الى ان موقف السلع الاستراتيجية مطمئن خاصة سلع الوقود ودقيق الخبز مشيرا الى ان المخزون الاستراتيجي بالبلاد لهذه السلع يكفي لاكثر من شهر

    وصفوف الجازولين دي جاءت من وين…. ما تقولوا الدوله العميقه…. لانو البنزين راقد ومافيه صفوف الدوله العميقه على الجازولين فقط

  • الى وزير المالية ابراهيم البدوى اذا يتم تهريب الذهب يوميا بتلك الارقام وانتم تعلمون ذالك يجب ان تقدمو استقالتكم فورا فلا داعى لبقائكم

  • لابد من تغيير جميع العاملين ببنك السودان المركزي و تطبيق من أين لك هذا عليهم و التحقق من ملكياتهم ستجدون مخالفات بالآلاف قد كانوا يتعملون مع شركات وهمية و بالتأكيد هم يملكون بعض هذه الشركات الوهمية مع بعض النافذين من نظام الحكم البائد كل واحد منهم يربح بملايين الدولارات كيف لبنك مركزي لا يعرف أن يتحقق من شركة وهمية تتعامل معه بملايين الدولارات إن كل شخص تعامل مع شركة وهمية فهو جزء من هذه الشركة الوهمية إن كل شركة لها إسم و لها رقم سجل و إسم من يمثلها و رقم هويته و توقيعاته
    و بعد كل هذا يقولون شركة وهمية راجعوا تقرير المراجع العام

    • كلامك هو عين الحقيقة اخي محمد لابد من تغيير كل كادر البنك المركزي والتحقيق معهم جميعا فهم يعلمون كل شئ عن تلك الشركات المسماة وهمية وحسابات ملاكها فااكيد كل ادارة البنك شركاء او لهم نسبة كبيرة من تلك الارباح ..ويجب ان يتبع البنك وسياسته لوزارة المالية مباشرا لان هذا هو الصحيح.

  • السيد حمدوك أن لم تستطيع قيادة السفينة فما عليك إلا الرحيل.
    هناك من له المقدره علي القيادة.

    • حكومة فاااااشلة بمعنى الكلمة ارحلوووو على المؤسسة العسكرية أن تدخل والا سوف يحصل مالا يحمد عقباااااه كل الوزراء غير مؤهلين ناس فشلة سرقو الثورة مننا لا في أمن ولا أمان طلعنا عشان سعر العيشه بي 2 جنيه أسى بي 2 ومالالقين

  • لماذا أصبح الدولار مهم لهذه الدرجة لماذا أصبح الدولار و الخبز أهم من أن الحرية . الحرية في الرأي وحرية التعبير عن الرأي صديقك يقولك دون خجل أسكت لا تتكلم في السياسة أصمت لأن الدولار قد جن ووصل 100 ، أجدادنا كانوا لا يعرفونه أصلا وكانوا قد عاشوا حياة رضا وقناعة كلنا شهدناها قبل رحيلهم لماذا أخيرا؟ هل تغير الزمن أم الناس أم الرأسمالية أم ماذا؟

  • بنك السودان هو الذي يتحكم في رفاهية المواطن او عدمها قالها د. حمدوك ( مكرها اخاك لابطل )وهذه الشفافية التي ننتظرها من رئيس الوزراء يعني هذا يا قوي الحرية والتغيير الكرة في ملعبكم لان سياسة البنك لا يتحكم فيها رئيس الوزراء او وزراءه هذا يعني جعلوكم كمبارس مع احترامي لكم فاذا اردنا ان نوقف هذه المضاربات الكيزانية علينا كقوة ممثلة للشعب ان نلزم ايلولة بنك السودان الي رئاسة الوزراء وليس للمجلس العسكري(السيادي ب3/4) واما الشارع هو الفيصل . وفي الحقيقة ان الشعب ادري بارجاع كل حقوقه كاملة الي حضن الجهة الممثلة له ……شكرا حكمدوك علي الافصاح .

  • بنك السودان يتبع للمجلس الكيزاني والله دي عوجة كبيرة وماهو دخل السيارة في مؤسسة مالية تهم قطا الإقتصاد في السودان حسبنا الله ونعم الوكيل والله لم تسقط بعد !!! يجب كنس الكيزان أين ماوجدوا وحلوا وحاسبة مجرميهم فوراً بقانون من أين لك هذا كما نرجو من المواطنين التبليغ الفوري عن أي كوز يمتلك عقارات وشركات وأراضي حمدوك لايستطيع فعل كل شيء لابد من تضافر الجهود كما نرجو من رجال المقاومة مد النيابة فوراً عن أي تجاوزات مالية يجب رميهم في السجن لأنهم يمتلكون المال المسروق وهم خطر داهم على الثورة والشعب السوداني بأجمعه !!!!!!!!!!!!!!!!!

  • الأخ / حمدوك يا من تعشمنا به خيرا يا من بسببه سكبنا ماءنا لنجد سرابا حمدوك لديك الخبرة والرادة لا تكون خجولا نحنا لن نرضي مداهنة في تحملك للمسؤولية الأعور أعور وليس به حوله كلامك بنك السودان يضارب في العملة لمن ؟ كلام يجب ان تحاسب عليه لتحدد لنا لمن ؟ أرجو أن تجد رسالتي طريق للسيد / حمدوك أمل كل الشرفاء .

  • لماذا يتبع بنك السودان للمجلس السيادي والمجلس يضم أبناء البشير ونظام الدمار السابق برهان حمتي كباشي

    حسبنا الله ونعم الوكيل
    حسبنا الله ونعم الوكيل
    حسبنا الله ونعم الوكيل 🇸🇩