السودان الان

الدعم السريع تهدد بملاحقة مروجي تسجيلات صوتية وفيديوهات تستهدف القوات

صحيفة الانتباهة
مصدر الخبر / صحيفة الانتباهة

الخرطوم: الانتباهة أون لاين

هددت قوات الدعم السريع بملاحقة مروجي تسجيلات صوتية وفيديوهات تستهدف القوات قانونياً. وقال بيان صادر من قوات الدعم السريع ممهوراً بتوقيع الناطق الرسمي للقوات العميد ركن جمال جمعة تحصلت (الانتباهة أون لاين) على نسخة منه: (ظلت وسائط التواصل الاجتماعي على شبكة الانترنت  بين الحين والآخر تستقبل تسجيلات صوتية وفيديوهات مختلفة تستهدف بشكل واضح قوات الدعم السريع، وتحاول النيل منها  بما تبثه من أكاذيب وشائعات ساذجة، هدف من يروجون لها دق إسفين بين مكونات الشعب السوداني المختلفة وقوات الدعم السريع).

وأضاف البيان: (وما يؤكد زيف وبطلان دعاوى تلك القلة القليلة، أنهم يحرصون أشد الحرص على إخفاء شخصياتهم وإتجاهاتهم  والاختباء خلف أسماء وواجهات وهمية في سلوك غريب لايشبه المجتمع السوداني ولا يعبر عن قناعاته وموقفه من قوات الدعم السريع شريكه في صناعة التغيير الحالي، ودعم ثورة ديسمبر المجيدة وتحقيق الاستقرار والأمن في ربوع وطننا الحبيب. وفي تقديرنا أن هذا السلوك المرفوض والمفضوح لن يحقق أهدافه المريضة مهما أستمر، وذلك لقوة اللحمة والعلاقة بين قوات الدعم السريع وجماهير الشعب السوداني التي تعرف وتعي جيداً المجهودات الجبارة والتضحيات الجسام التي قدمتها وتقدمها قوات الدعم السريع من أجل بسط الأمن وتحقيق الإستقرار ودعم المجتمع في قضاياه  الملحة).

وقال البيان: (ونؤكد نحن في قوات الدعم السريع، إستمرارنا في ملاحقة هؤلاء المخربين أعداء الوطن، عبر الطرق والوسائل القانونية المختلفة لقطع دابر الشائعات والفتن التي هي أشد من القتل. وننوه الى أنه ربما تكون هناك مقاطع صوتية أو فيديوهات بثت من أشخاص دون قصد الاساءة للقوات، بدافع التعبير عن جزيل الشكر والتقدير والاعجاب بقوات الدعم السريع  لما ظلت تلعبه من أدوار عظيمة في إشاعة الأمن وتحقيق الإستقرار وإسناد قضايا المجتمع المختلفة، لكننا نقول أن بعض هذه المقاطع الصوتية والفيديوهات للأسف كان خصماً على القوات وحمل إشارات سالبة ، ونقول لهؤلاء عليكم تقديم  شخصياتكم بشكل واضح لتبيين إيجابية المقصد والمسلك ، فالاختباء مهما كانت دوافعه يفتح الباب واسعاً امام الشك والتأويل، وقبلها عليكم التأكد من صدق المعلومات من مصادرها الرسمية حتى لا تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين)  ونوه البيان إلى أنه لابد من إستقاء المعلومات من مصادرها الرسمية، ولفت البيان النظر إلى أن كل المعلومات عن قوات الدعم السريع  متاحة في الصفحة الرسمية على (الفيس بوك).

وجددت قوات الدعم السريع تأكيدها على أنها ستظل في خندق واحد مع الشعب السوداني بمختلف مكوناته واتجاهاته في كل قضاياه، وأنها ستزود عنه بالعرق والدم، منطلقين من قناعة صلدة وإيمان راسخ بمسؤوليتهم تجاهه، وقال البيان: (ما إنحيازنا وحمايتنا لثورة الشعب، ثورة ديسمبر المجيدة ببعيد).

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع صحيفة الانتباهة

عن مصدر الخبر

صحيفة الانتباهة

صحيفة الانتباهة

تعليقات

  • انت يا جمعة بعظمة لسانك ما قلت نحن ضربنامنطقة قريبة من القيادة انا نسيت اسمها شنو وهي مشهورة بالمخدرات والسفاهات والناس الفيها جو احتموا بالقيادة وطاردوهم وده اعتراف صريح منكم عاوز تتغابى القلته قبل كده وهو مسجل في التلفزيون والقنوات الفضائية

  • و الله الإنصرافي قدر عليكم و أدبكم أدب قبورة عافي منو
    أنا الطيب عباس الطيب و صورتي في البروفايل و بقول حميدتي و الجنجويد كلهم بدون فرز قتلة و سفاحين و مغتصبين و جهلاء و مرتزقة و بلوهم بل العدو الحوثيين في اليمن عافي منهم برضو
    وفضيتوا الإعتصام و إغتصبتوا الحرائر و القصاص قادم شئتم أم أبيتم و الله غالب علي أمره و لكن أكثر الناس لايعلمون

  • الشعب السوداني لايعترف بقوات الجنجويد وما في حاجة إسمها دعم سريع ولانقبل بأي قوة موازية لجيش الحريم مطلوب تأسيس جيش وطني حقيقي يمثل كل السودان وحل هذا الجيش الضعيف المجرم فوراً ولاكبير فوق القانون والثوار هم حماة الثورة !!

  • هذا التهديد لايجدي …وهذه اللغة بدائية …الشعب عبر هذه المرحلة…..لاكبير علي القانون….ولاجرم سيترك دون عقاب…وكل من ظلم عليه تحمل وزر ظلمه…..وذلك حتي ننعم بالوطن الذي نتمني…..

  • انتم يا قادة الدعم السريع وضعتم انفسكم في هذا الموقف الحرج بعد فض الاعتصام ودمرتم كل جميل كان الشعب السوداني حفظه لكم ولن تعود الفرصة مجددا حتي لو افشلتم عدة انقلابات قادمة لانه ببساطة فقد الشعب الثقة القليلة التي اعطيت لكم ولا تمتنوا علي الشعب لان اي معونه تقدمونها معروفة سلفا هي من الشعب و للشعب . حلكم الوحيد الاعتراف بالجرائم الاخيرة والابتعاد عن السياسة ونقاض التفاوض وكل ما يمس العدالة والسلام والحرية

  • باللي شوف الناس دي عايزه تجعل من نفسها بطولات .. ياخ الشعب رافضكم هل المسائل بالقوه ..