السودان الان السودان عاجل

قوى التغيير : الإسلاميين يدبرون لانقلاب عسكري للعودة من جديد

المشهد
مصدر الخبر / المشهد

قال القيادي بقوى الحرية والتغيير وحزب البعث العربي الاشتراكي محمد ضياء الدين، ان الإسلاميين ما زالوا يدبرون لانقلاب والعودة من جديد الى المشهد السياسي في البلاد .

وأضاف محمد ضياء الدين، خلال حديثه في برنامج “حوار مفتوح” بفضائية النيل الأزرق ان كل الأحزاب السياسية لديها وجود داخل المؤسسة العسكرية حتى الآن .

وأشار ضياء الدين الى ان الإسلاميين ما زالوا يدبرون لانقلاب والعودة من جديد للمشهد السياسي عبر مجموعاتهم التي ما تزال موجودة في جهاز الأمن والشرطة والقوات المسلحة مشيرًا الى ان السلطة فطامها صعب وانهم ما زالوا يدبرون من أجل العودة من جديد للسلطة بوسائلهم التقليدية التي عبروا بها في 1989″.

اقرا الخبر ايضا من المصدر من هنا عبر موقع المشهد السوداني

عن مصدر الخبر

المشهد

المشهد

أضف تعليقـك

تعليقات

  • فى ظل الظروف الاقتصادية دى متوقع بنسبة تسعين فى المية حدوثة وحينجح ويلقى سند شعبى حكومة ضعيفة وماعندها برنامج بطيئة بدات تفقد السند الشعبى الزول الوحيد الشغال رئيس الوزراء الباقى تعبان هو ماخسران حاجة ممكن يرجع برة لكن خسران السودان والزنب على الحرية والتغير وبالزات الحزب الشيوعى

    • كيف يستطيع اى شخص آخر التغلب على المشكلات الاقتصادية المستعصية؟؟ و من الذى يملك عصا سحرية؟

  • الرجل شكله موهوم ولا اصدق مثل هذه التصريحات وانما اطلاقها بسبب تأليب الراي العام ومحاولة أخذ الحيطة ولكن الحقيقة لايمكن لعاقل ان يتجرأ ويقدم على مثل هذه الخطوة فالبلاد فوق صفيح ساخن وستنفجر في أي لحظة وسيكون اول المتضررين قائد الانقلاب والعالم كله ينظر الى تقدم الاحداث في السودان ونجاح الثورة أو فشلها

  • الحل بسيط لقطع دابر الانقلابات كافة الا و هو المحاكم الميدانية العلنية و ليست مثل التي نصبوها لشهداء رمضان سرية و تطبيق نفس الأحكام اي الإعدام شنقاً حتي الموت حيث لا يستحقون شرف الموت رمياً بالرصاص و قبرهم في مكانٍ معلوم ليكونوا عبرة لغيرهم .
    الم يقُل السفاح و لكم في القصاص حياء …..