السودان الان

قوى الحرية: إذا لم ننجح في حل المشكلة الاقتصادية فلن تستمر الحكومة

صحيفة السوداني
مصدر الخبر / صحيفة السوداني

الخرطوم: الطيب علي
رهن القيادي بقوى الحرية والتغيير، خالد عمر يوسف نجاح الثورة والحكومة الانتقالية بإسهامها في حل الضائقة الاقتصادية، وقال “إذا لم ننجح في حل المشكلة الاقتصادية فلن تستمر الحكومة الانتقالية ولن يكون هنالك حل ديمقراطي بالبلاد”.
وأكد يوسف خلال مخاطبته تظاهرة اقتصادية بقاعة الصداقة نظمها تجمع أصحاب العمل السودانيين بعنوان “الرؤية المشتركة بين القطاع الخاص والحكومة الانتقالية” مساء أمس، أن حل المشكلة الاقتصادية موجود بالداخل وليس بالخارج، لافتا الى أن استغلال الموارد سيمكن الدولة من الاستقلالية بقرارها، مشيرا الى اهمية الاستفادة من الموارد التي يمتلكها السودان، وشدد على ضرورة مكافحة الفساد عبر مسؤولية تضامنية من كل القطاعات، ووصف الفساد بالثقب الاسود الذي ابتلع كل الموارد، وقال لن تكون هنالك تنمية اقتصادية دون محاربة الفساد، واتهم يوسف النظام السابق بإبعاد رؤوس الاموال الوطنية من الاستثمار في القطاعات الانتاجية وتشجعيه على الانشطة الطفيلية وأنشطة الثراء السريع.
من جانبه كشفت رئيس جهاز الاستثمار هبة محمد علي عن مراجعة ملف الفساد وبعض الاستثمارات المصدقة، وأقرت بوجود (17) ضريبة وجبايات مفروضة على جهات من جملة إيرادات ليست ربحية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع صحيفة السوداني

عن مصدر الخبر

صحيفة السوداني

صحيفة السوداني

أضف تعليقـك

تعليق

  • اذا كنتم صادقين في ان همكم الوطن لا الانتصار لحزب او فكر بعينه ولا تشفيا وانتقاما….
    ستنجحوا وتستمروا في الحكم وان صعبت الظروف الاقتصادية لانكم تحكمون شعب فطن وذكي ويعرف يميز بين الصادق والمخادع…… ويعرف يصبها ويترسها صح………