السودان الان

ياسر عرمان يدعو لتمديد مفاوضات السلام مع الخرطوم ثلاثة أشهر

جريدة التيار
مصدر الخبر / جريدة التيار

عرمان: “السودان لم يعد دولة ترعى الإرهاب”

عرمان: “الحرب لن تنتهي دون المواطنة المتساوية لكل السودانيين”

عرمان: ندعو إلى التفريق بين المؤتمر الوطني والتيار الإسلامي

عرمان: نتمنّى أن تكون جولة 10 ديسمبر هي الأخيرة في التفاوض

الخرطوم: أمنية مكاوي

دعت الحركة الشعبية-شمال إلى تمديد مفاوضات السلام الجارية بينها وبين سلطات الخرطوم الانتقالية لمدة ثلاثة أشهر، مطالبة من جهة ثانية الولايات المتحدة برفع السودان عن قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وقال نائب رئيس الحركة ياسر عرمان خلال مؤتمر صحافي بوكالة السودان للأنباء “نطالب بتمديد إعلان جوبا الذي ينتهي فى 14 ديسمبر الجاري لثلاثة أشهر تنتهي في 8 مارس”. وتابع “نتمنّى أن تكون جولة 10 ديسمبر هي الأخيرة ويتم تحقيق السلام”.

 

ودعا عرمان من جهة ثانية إلى “رفع العقوبات عن السودان وإزالة اسمه من قائمة الدول الراعية للإرهاب”، مؤكّدًا أنّ “السودان لم يعد دولة ترعى الإرهاب” بعد سقوط نظام البشير.

وشدّد عرمان على أنّ “الحرب لن تنتهي دون المواطنة المتساوية لكل السودانيين”، دعا إلى “شراكة بين مجلس السيادة، بما فيه القوات النظامية ومجلس الوزراء وتحالف الحرية والتغيير، وحركات الكفاح المسلّح لإدارة المرحلة القادمة”.

ورحّب من جهة ثانية بالقانون الذي أصدرته السلطات الانتقالية الأسبوع الماضي وحلّت بموجبه حزب المؤتمر الوطني الذي كان يتزعّمه البشير.

وقال “نرحّب بقانون إزالة التمكين، وندعو إلى التفريق بين المؤتمر الوطني والتيار الإسلامي. سنقف مع الإسلاميين الراغبين في التغيير والديموقراطية، مع ضرورة محاسبة كل الفاسدين”.

وأكّد عرمان أنّ “اجتثاث التيار الإسلامي غير ممكن، لمن يؤمن بأهداف الثورة وهي الحرية والسلام والعدالة لن يتم إقصاؤه”.

 

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة التيار

عن مصدر الخبر

جريدة التيار

جريدة التيار

أضف تعليقـك