السودان الان السودان عاجل

حقيقة ﺷﻄﺐ البلاغات وعقد جلسات صلح بين وزيرة الشباب والرياضة وعبد الحي يوسف

المشهد
مصدر الخبر / المشهد

ﻧﻔﺖ ﻫﻴﺌﺔ ﻣﺤﺎﻣﻲ ﺍﻹﺗﻬﺎﻡ ﻋﻦ ﻭﺯﻳﺮﺓ ﺍﻟﺮﻳﺎﺿﺔ ﻭﻻء ﺍﻟﺒﻮﺷﻲ ﺇﻧﻌﻘﺎﺩ ﺟﻠﺴﺎﺕ ﺻُﻠﺢ ﻣﻊ ﻋﺒﺪﺍﻟﺤﻲ ﻳﻮﺳﻒ ﺗﺮﺗﺐ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﺷﻄﺐ ﺍﻟﺒﻼﻍ ﺍﻟــﺬﻱ ﻭﺟﻬﺘﻪﺿﺪﻩ ﻻﻓﺘﺔ ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﻣﺎ ﻳﺘﻢ ﺗﺪﺍﻭﻟﻪ ﻋﻠﻰﻣﻮﺍﻗﻊ ﺍﻟﺘﻮﺍﺻﻞ ﺍﻹﺟﺘﻤﺎﻋﻲ ﺷﺎﺋﻌﺎﺕﻻ ﺃﺳﺎﺱ ﻟﻬﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﺼﺤﺔ.

ﻭﻗﺎﻟﺖ ﻫﻴﺌﺔ ﺍﻹﺗـﻬـﺎﻡ ﻭﻓـﻖ لما نشرته صحيفة الجريدة في عددها الصادر، اليوم السبت: ﺇﻥ ﻭﻻء ﺍﻟﺒﻮﺷﻲ ﺗﻌﺮﺿﺖ ﻟﻀﺮﺭ ﻭﺻﻔﺘﻪ ﺑﺎﻟﻜﺒﻴﺮ ﺟﺮﺍء ﺗُﻬﻢ ﺍﻟﺘﻜﻔﻴﺮ ﺍﻟﺘﻲ ﻭﻗﻌﺖﻋﻠﻴﻬﺎ.

وأشارت ﺇﻟﻰ ﺃﻧﻬﺎ ﻟﻢ ﺗﺘﺪﺧﻞ ﻓﻨﻴﺎ ًﻓﻲ ﺩﻭﺭﻱ ﻛﺮﺓ ﺍﻟﻘﺪﻡ ﺍﻟﻨﺴﺎﺋﻴﺔ ﻟﺤﺮﺻﻬﺎﻋﻠﻰ ﺣﻔﻆ ﺍﺳﺘﻘﻼﻟﻴﺔ ﺍﻻﺗﺤﺎﺩﺍﺕ ﺫﺍﺕﺍﻟﻨﻈﻢ ﺍﻟﺪﻭﻟﻴﺔ؛ﺣﻴﺚ ﺃﻱ ﻗﺮﺍﺭﺍﺕ ﺗﺘﻌﻠﻖ ﺑﺎﻟﺪﻭﺭﻱ ﻓﻨﻴﺎً ﻣﻦ ﺍﺧﺘﺼﺎﺹ ﺍﻻﺗﺤﺎﺩﺍﻟﻌﺎﻡ ﻟﻜﺮﺓ ﺍﻟﻘﺪﻡ -ﻟﺠﻨﺔ ﻛـﺮﺓ ﺍﻟﻘﺪﻡﻟﻠﺴﻴﺪﺍﺕ ﻓﻘﻂ – .

وشددت ﻋﻠﻰ ﺃﻧﻪ ﻻﻳﻮﺟﺪ ﺷﺨﺺ ﻓﻮﻕ ﺍﻟﻘﺎﻧﻮﻥ، ﻭﺃﻥ ﻋﺪﻡﺍﻟﻤﺤﺎﺳﺒﺔ ﻭﺍﻹﻓـﻼﺕ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﻘﺎﺏ ﻫﻲﻣﻦ ﺍﻷﺳﺒﺎﺏ ﺍﻟﺘﻲ ﺃﻫـﺪﺭﺕ ﻛﺜﻴﺮ ﻣﻦﺍﻟﺤﻘﻮﻕ.

ونوهت ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﺍﻟﻬﻴﺌﺔ ﺃﺗﺨﺬﺕ ﻁﺮﻳﻖ ﺍﻟﻌﺪﺍﻟﺔ ﻭﺣﻜﻢ ﺳﻴﺎﺩﺓ ﺍﻟﻘﺎﻧﻮﻥﻣﻨﺬ ﺍﻟﺒﺪﺍﻳﺔ؛ﻭﺃﻥ ﺍﻟﻘﻀﻴﺔ ﺍﻵﻥ ﺃﻣﺎﻡﺍﻟﺴﻠﻄﺎﺕ ﺍﻟﻌﺪﻟﻴﺔ.ﺍﻟﺠﺪﻳﺮ ﺑﺎﻟﺬﻛﺮ ﻫﻮ ﺃﻥ ﻫﻴﺌﺔ ﺍﻻﺗﻬﺎﻡﻋﻦ ﻭﻻء ﺍﻟﺒﻮﺷﻲ ﻫﻲ ﻫﻴﺌﺔ ﻣﺤﺎﻣﻴﻦﻁﻮﻋﻴﺔ ﻣﻦ ﺍﺧﺘﻴﺎﺭﻫﺎ.

وفي وقت سابق، وجه عبدالحي يوسف انتقادات للوزيرة ولاء البوشي، زاعمًا أنها «لا تتبع الدين الإسلامي، وتؤمن بأفكار حزبها الجمهوري الذي حكم على قائده (محمود محمد طه) بالردة وأعدم قبل 35 عامًا».

ويواجه عبدالحي يوسف بلاغ لإتهامه الوزيرة بالردة والخروج عن ملة الاسلام بالاضافة الى اشانة السمعة واثارة وتحقير المعتقدات والشعائر الدينية، كما أعلنت منظمة زيرو فساد فتح بلاغ جنائي أخر ضده بتهمة الثراء الحرام.

وفي ذات السياق، كان عبدالحي يوسف طلب أمام المحكمة الدستورية رفع الحصانة عن الوزيرة ولاء البوشي من أجل اتخاذ اجراءات جنائية في مواجهتها عبر المحكمة.

اقرا الخبر ايضا من المصدر من هنا عبر موقع المشهد السوداني

عن مصدر الخبر

المشهد

المشهد

أضف تعليقـك

تعليقات

  • والله العظيم تسوية الموضوع دا بالصلح خير مليوون مرة من جعله يتمدد ويتطور
    في وقت ليس للشعب السوداني المسكين ناقة ولا جمل فيه انا اعتبرها مجرد صراع فكري وعقائدي مجالة المناطحة الفكرية (مقارعة الحجة بالحجة) وهذا ما كان يجري في الماضي بين الشيوعيين والإسلاميين والجمهوريين
    ارجعوا لقديمكم واتركوا ما ضرره على الشعب المسكين سيكون أكبر من نفعه

  • على ايام مناهج بحت الرضا وفى كتاب عنوانه الكشكول كنا نقرأ أن أفعى لدغت راعيا وجاء اخوه لا خذ الثار ولكن الافعى عقد معه اتفاقا بأن تعطيه دينارين كل يوم ويترك الثأر إلا أن الاخ لما كثر المال فى يديه تذكر اخوه وانب نفسه على صلحه مع الافعى وأخذ فأسا أراد أن يقتل الافعى إلا أن الضربة اخطأتها وكسرت حجرا على فم الجحر وقامت الافعى بقطع المصروف وطلب الاخ العودة للاتفاق إلا أن الافعى ردت بأن أثر فاسك بائنة على الحجر
    عبد الحى بدأ مسيرته بالهجوم على الإنقاذ ولما اغدقوا عليه الأموال أصبح متأثرا حتى أن الرئيس المخلوع قال فى حقه (نحن عندنا الطريقة التى نجيب بها الناس)
    بنت البوشى اختارها عبد الحى لتخويف حكومة حمدوك من باب دق القراف خلى الجمل يخاف
    عبد الحى يخشى من إيقاف نقاطات وظائفه المتعددة و التى فى
    معظمها من مال الزكاة
    وهو يخشى المراجعة
    كلمة إلى مفرح الكلام ليك يا المطير عينيك

  • إيّاك إيّاك أن تتراجعي وتأمني هذا الخبيث الماكر
    شخص يفتي بقتل ثلث الشعب كيف يكون موضع ثقة

    • واياوياك يا فضيلةالشيخ الدكتور العلامة عبدالحي يوسف حفظك الله ورعاك لا تتنازل اردم
      الوزيرة إمام المحاكم وعريها إمام الإشهاد انت علي حق وهي علي باطل

  • والله المقال ما قريتو لأن.و الناس في شنو وانتو في شنو خلونا في الحاله الاقتصاديه وحله الملاح لمحمد أحمد المسكين يعافر في المواصلات وحله الملاح …. كرهتونا كرهتونا ده حربنا الجاي قريب …. بلا ولاء بلا عبد الحي فكونااااااا

  • (موعدكم يوم الزينة وأن يحشر الناس ضحى)
    سننصرن دينك يا محمد…ونحن اتباعك يا رسول
    الله…دونك المهج والأرواح…سوف لن نسير على ما سارت عليه سجاح ..وستجد منا ما تقر به عينك.

    • * مش ولاء، البتعبوا هسه و قدام هم المنافقون و الدجالون و المتاجرون بدين الله..الذين يتهمون الناس و يرمونهم بالأوصاف حسب هواهم..فهؤلاد هم الفاسدون لكنهم لا يعلمون.. فيمد الله لهم في طغيانهم مدا.
      فهمت؟

      • اللهم احفظ شيخي الدكتور عبدالحي يوسف ذاك العلامة الداعية الفذ رغم أنوف الحاقدين وهو شوكة في حلقوم كارهي الإسلام ومحبي العلمانية البغيضة

      • يا ش شيخك دى الظاهر بغمت ليك م تكون مع الحق ربنا بسألك انت وشيخك الثرى شيوخ آخر الزمن الشيخو منو الكيزان قاتلهم آلله انظروا لرجال الطرق الصوفيه أهل التكابه والقرآن والورع والزهد وارثاء قيم العدل والإخاء والعدل والمساواة بين البشر باختلاف جنسياتهم ودينهم (أتمنى من حكومه حمدوك كنس ومسح المفسدين )