السودان الان السودان عاجل

عثمان ميرغني يكتب : قبل الطوفان!!

الراكوبة نيوز
مصدر الخبر / الراكوبة نيوز

أفهم أن يكون هناك خطيب مسجد يعتلي منبر الجمعة ويوزع الاتهامات أو التبريكات حسب تقديره ورأيه.. ولكني لا أفهم كيف تلتقم الطعم (الحكومة) ممثلة في وزيرة الشباب والرياضة و تصنع من خطبة الجمعة قضية على حوافها ينقسم المجتمع إلى مناصر وعدو؟.. في وقت تعيش في بلادنا كلها على نفقة شعوب كريمة أخرى تدفع من حر مالها لإعاشة شعبنا مما توفره لنا من القمح والدقيق والوقود والدواء والأسمدة بل والزيوت..

مهما كانت القضية المثارة إلا أنها تقع بالكامل تحت عنوان (انصرافية) بامتياز.. وعندما تستجيب وزير الشباب والرياضة بالصاع صاعين وتتقدم ببلاغ سيتحول إلى قضية جنائية في المحاكم ويقف أرتال من المحامين في الجانبين وينشغل الإعلام والأسافير بمتابعة يوميات القيل والقال في المحكمة.. بينما بلادنا كلها مواجهة بتحديات جسيمة في كل مناحي الحياة.. يصبح الأمر ملهاة تنجب المأساة..

نحن الآن في مفترق طرق، إما أن ننجح.. أو ننجح.. لا سبيل ولا خيار للفشل، لأن الفشل يعني انهيار الثورة بكل حمولتها المقدسة من الشهداء والأسر المكلومة والجرحى والمفقودين وقائمة طويلة من التضحيات الجسيمة.. لا سبيل لخيار آخر.. أما أن ننجح… أو ننجح.. ومن هنا لا بد أن تنفتح عقلية الحكومة على أفكار أوسع مما هو متاح في دهاليز الحرية والتغيير أو المقربين من كل صوب وحدب..

لا بد من إعادة توجيه بوصلة الحكومة وبأسرع ما يمكن.. فالمطلوب تأسيس دولة جديدة لا ترميم بنيان دولة متهالكة ظلت تتعايش مع الفشل منذ الاستقلال وحتى اليوم.. 63 سنة كبيسة أودت بنا إلى ما نكابده الآن..

تأسيس هذه الدولة يبدأ بصياغة (الرؤية) المتقدمة التي تتجاوز حكاية (انتقالية) هذه المفردة اللئيمة التي وقعنا في حفرتها بكامل إرادتنا رغم أنها وعلى مر تاريخ السودان ما أنجبت إلا الفشل في دورات متعاقبة.. 1953.. 1964..1985.. والآن نعيد التاريخ الكسيف..

ثم صناعة المفاهيم الجديدة التي تقود دولتنا نحو مستقبل حضاري.. هذه المفاهيم هي التي تبني بعد ذلك خطتنا الاستراتيجية.. ومنها تنبثق الخطط التفصيلية قصيرة المدى التي تتحول إلى برامج عمل تنفيذية تتولاها الوزارات والمؤسسات في مختلف القطاعات..

ومن المهم أن ندرك أن عقلية التخطيط الاستراتيجي ليست هي عقلية التنفيذ والتكتيك اليومي.. لا يمكن لوزراء تنفيذيِّين أن يصنعوا خططا استراتيجية فهم بحكم مسؤولياتهم مشغلون بالأزمات واليوميات.. وهذا ما لا ينسجم مع روح وعقلية التفكير الاستراتيجي الهادئ الذي يستنبط الأهداف من طموحات الشعب لا آلامه..

مطلوب تعديل المسار قبل فوات الأوان..

صحيفة التيار

اقرا الخبر ايضا من المصدر من هنا عبر صحيفة الراكوبة نيوز

عن مصدر الخبر

الراكوبة نيوز

الراكوبة نيوز

أضف تعليقـك

تعليقات

  • (لا سبيل ولا خيار للفشل، لأن الفشل يعني انهيار الثورة بكل حمولتها )
    ولكى نضمن عدم الفشل يا استاذ يجب اسكات ورمى القازورات الكيزانبة فى براميل القمامة ونظافة الطريق من المعوقات والمتاريس وممارساتهم القذرة ..

  • يا سيد يا عصمان يا ميرعنى.. اسمح لى ..والله كل يوم ازداد قناعه كان يجب تعيينك وزيرا للتخطيط و للتربيه و للاعلام و للزراعه بكل انواعها بحكم سابق دراستك ..
    ( I do not mean you are”A Jack of all Trades and a Master of NONE.. >You are really the Master of all the Trades بدون منازع
    الفقره رقم 6 من حديثك اعلاه هى بيت القصيد اللى يجب على كل سودانى
    مسؤول استوزرا او استوكالا ان يكون مستوعبا لها.. التخطيط.. التخطيط.. التخطيط..

    .

  • الاستاذ عثمان افصح مقالك هذهالمرة اشتم منه ما لم ينجح في ايصاله بوضوح ذلك ان موضوع الوزيرة اقحم جزافا وليس له علاقة بالمقال صاحبك عبد الحي اساء اليها في اعز ما تملك اي معتقدها وهي تظلمت الي الجه القانونيةفاين الانصرافية في هذا السلوك المنضبط والاخلاقي والديقراطي خليك واضح يا اخي

  • الأستاذ / عثمان كلامك دائماً هو الحقيقة بذاتها ( والحقيقة مرة ) لكن هؤلاء ( ناس الكحة ما عندهم التكتح ) معظمهم ( شعوعيين ) مثل ما يقولوا أهلنا الكبار ربنا يديهم الصحة والعافية وديل جايين ناس إنتقام ( بس )
    وح يكونوا أسوأ من نظام البشير وتاركين مشاكل البلاد المتلتلة وماسكين في الفارغة وكل زول عندو نصيحة يقولها لعل وعسى وأقول لهم أكسبوا الوقت وقبل الفأس ما يقع في الرأس اللهم أحفظ السودان وأهله ( آمين )

  • حاتترك شغلها كوزيره وتتجرجر بالمحاكم وتنصرف عن الرياضه للدفاع عن فكرها وحزبها،،،
    كده اول الفشل بالضبط ،، وده المطلوب ..
    عبد الحي عالم وفقيه لايستطيعون محاسبته علي فتواه ، وان كان متطرفا في فكره ومنهجه فالتطرف يعالج بالحوار الذي مطلوب ان يقوده وزير الاوقاف بالحجة لا بسرداق المحاكم

  • تضامن محلس الوزراء مع البوشية هذه يعني ان ياقضاء اقضي بما نري نحن ويعني ان لااستقلالية للقضاء كما يزعمون ويعني التشكيك في نزاهة القضاء. وسياسة الاسلوب العدائي بين الاسلاميين وغيرهم سياسة عدوانية همجية ‘لاتفضي الي مسار سالك ومريح

  • مثل هذا الخطيب لابد أن يتم خلعه لان لا يهمه الوطن وين هو زمان زمن القتل ودخول البيوت 5 ص بحجة قوانين الطوارئ هذا شيخ فاسد لازم نتحد ضده وقلعه

  • كلامك عين الحقيقه لهينا أنفسنا بالفارقه المواضيع التي لا تفيد الشارع السوداني وهمومو…. ما زلنا نتسول لقمه العيش والبنزين والدواء …. عثمان ميرغني احترم جدا كتاباتك ودوما تضع الملح في الجروح… لكن هنالك من يريد أن يشكك في ما تكتب لأن هنالك من لايريدون الا التطبيل وعدم الانتقاد و والي تصبح عدو الثوره…. كلامك عين الحقيقه

    • کاااک کاک … مثل هذه الخطب والتصریحات هی التی تاخر الحیاة فی البلد ومثل هذا الرجل لو ما اوقف عند حده سیعتقد انه علی حق وسیتمادی ویخلق الفتن .. ویاعثمان میرغنی لسه الظاهر فیک ریحة الکیزان ومافی داعي تقول اننا عایشین علی الدول الصدیقه …بلعت کلامک عن عبد الحي بالسرعه دی وغیرت رایک .. الکوز لازم یزجر ویحسم حتی لا یتتطاول .. ووصف الکفر والرده ما حاجه ساهله .. الکیزان اعتقدوا انه الدین حقهم یقتلوا وینهبوا ویتباکون علی دولة الاسلام ..

    • عهد التطبیل والنفاق انتهی .. والتطبیل یا استاذ بکون للحکومات الدکتاتوریه الشمولیه التی تستقوی بالرشاوی والفساد .. هل اذا طبلت لهذه الحکومه ستعطیک مالا او منحه ؟؟.. یابنو کوز محاولاتکم یاٸسه وباٸسه لافشال هذه الحکومه .. ولا یمکن خداع الشعب السودانی بالرقص والتکبیر فی ان واحد .. ای تصریح او کلام مافی محله یحسم بالقانون والنظافه من اول اهداف الثوره .. وعین الحقیقه هو لامکان لکوز فی ای منبر وکفایه دجل وکذب .. وعثمان میرغنی غیر رایه فی عبد الحی ؟؟ (این کنت یاعبد الحی) وکده اثبت لیهو انه کان علی حق .. التوم ریحته مابتتغیر یاناس

  • استاذ عثمان ميرغني ارجو ان تعدل أنت في مفاهيمك قبل فوات الأوان من الذي قال لك ان الحكومات السابقة منذ الاستقلال كانت فاشلة؟ السودان كان بخير تريليون مرة قبل الانقاذ.محوت تاريخ رجال كان يشار لهم بالبنان محليا وعالميا قدموا للسودان ما قدموا رحمهم الله.

  • الحق يقال الرجل لم يقل الا الحقيقة وكثيرا ما تزعج الحقيقة أصحابها وهي نصح قبل ان تكون انتقاد لانه لايزال للثورة وقت لاصلاح مسارها المعووج والا ستكون قحت خسرت كل شيء ولن يصبر المواطن عليها طويلا والمواطن العادي متعاطف مع الثورة لكن 90% من المواطنين يسخروا من تصرفات قادتها والذين ليس لديهم شيء يفعلونه الا الظهور في الاعلام ومحاولة تجميل صورهم
    عبدالحي سيتحمل وزر ما صرح به وهو لم يقل انها كافرة او مرتدة صراحة دعوا الامر للمحاكم هي التي تقرر فيه وحتى مجلس الوزراء يصرح بوقوفه بصف الوزيرة وهذا والله ينم عن عدم فهم فكيف يصرح مجلس الوزراء بالتعاطف مع شاكية قضيتها بين ايدي المحاكم هي والله الاصرافية بعينها

  • النبى صلى الله عليه وسلم لم يثبت عنه ان لعن شخص وقال له ياكافر.الدعوة الى الله ليست بهذة الصورة التى يتبجح بها هذا الداعشى واتباعه . قال تعالى لنبيه الكريم صلى الله عليه وسلم :ادْعُ إِلَىٰ سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ ۖ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ ۚ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ ۖ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ (125) وَإِنْ عَاقَبْتُمْ فَعَاقِبُوا بِمِثْلِ مَا عُوقِبْتُم بِهِ ۖ وَلَئِن صَبَرْتُمْ لَهُوَ خَيْرٌ لِّلصَّابِرِينَ.

    فمن هو ذلك الدعى ومن اذن له بان يدعوا الناس.

    يجب ان يتم تقييد الخطباء فى المساجد بهج الدعوه بالحكمه والموعظة الحسنة.

    • أيضاً لم يحدث أن انتصر لنفسه أو سعى للإنتقام من أحد حتى معارضوه لم يجدوا منه الا كرم المعاملة صلى الله عليه وسلم.

  • استاذنا الجليل اكاد أجزم بفشل الثورة ان لم تنتبه الحكومة وتتخلى عن الإنصرافيات التي لا طائل من ورائها .. فالحكومة صارت تقيل الموظفين من أجل الإقالة لتنال المدح ممن زكوها .. وتأتي بمن يدين بولائه لقحت وليس لكفائته وخبرته .. ما رأينا حتى الأن برنامج عمل لوزير قط.. فقط يستجيبون لتقارير لجان المقاومة أفصلوا هذا جيبوا هذا ( لأن هذا ماركسي قح لا يرحم الأسلاميين وذاك بعثي فذ لا تعرف الرحمة الى قلبه طريقا لتنفيذ البرنامج الإقصائي) لعمري إني لأرى الثورة المضادة قادمة وبشراسة لا تقوى عليها قبيلة قحت.

  • I think you should better put this Abdelhai
    Why is offencive to the minister?who is he to say this a kafeir?
    If someone says al shihada how come you say he is kafeir?
    where was he when Bashir was ruling?
    or because he was giving him money?

  • إنها الديمقراطية يا عثمان
    لن ندعك ترتدى ثوباً واحداً بلونين لون ( حرية عدالة ) ولون ( المؤتمر العفنى ) الذى كنت عضواً فيه
    إنتقد الحكومة ما شئت لتصحيحٍ وتقويم ولكن لن نسمح لك بأن تسمى قضية عبد الحي إنصرافية!!؟؟
    إنه وصفها بالمرتدة أي كافرة ولكن مخففة نحن مسلمون والحمدلله والوهابية ليست مذهباً لنتبع ونتتبع اقوال شخشيخاتها ونحن أهل الوسطية ولم لا تكتب يا عثمان عن الإنفتاح فى السعودية ؟؟؟ وعندها ستقتنع أن عبدالحي ومجلس جهلاء الإنتكاس ( يسمونها الإنقاذ!!!!)
    مكانهم السجن للأبد قاتلهم الله