السودان الان

“حمدوك” إلى أديس أبابا الخميس..وتوقيع اتفاقيات ومشروعات استراتيجية جديدة تخدم الأولويات

صحيفة الصيحة
مصدر الخبر / صحيفة الصيحة

أديس أبابا: فضل الله رابح

كشف القائم بأعمال سفارة السودان في أديس أبابا السفير أنس الطيب، أهم ملامح أجندة زيارة رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك لإثيوبيا يومي 9 و10 أكتوبر الحالي بدعوة من رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، لعقد مباحثات ثنائية لدفع العلاقات المتطورة.

وأكد الطيب في حوار مع (الصيحة) ــ يُنشر لاحقاً، أن زيارة “حمدوك” تُعد الأولى لأديس بعد توليه منصب رئيس الوزراء، وأوضح أن الزيارة تأتي في توقيت مختلف تشكلت فيه إرادة ورغبة صادقة بين البلدين للدفع بالعلاقات لمسارات وآفاق تخدم الاستقرار فيهما وتحقيق التحول الديمقراطي، بجانب دفع الاتفاقيات السابقة والملزمة الموقعة بين البلدين.

وكشف السفير، أن الزيارة ستشهد توقيع اتفاقيات ومشروعات جديدة تخدم أولويات ومهام العهد الجديد لمصلحة الشعبين، فضلاً عن لقاء “حمدوك” قادة الاتحاد الأفريقي لشكرهم على دعم السودان وفك تجميد أنشطته بالاتحاد. وأوضح الطيب أنهم يخططون لمشروعات استراتيجية تخدم مصالح البلدين لا تتأثر بتغيير الأنظمة السياسية هنا وهناك، وقال: “نطمح أن يصل الميزان التجاري بين البلدين إلى بليون دولار”. ونوه لتراجع الميزان التجاري، وقال إنه دون الطموح في الفترة الأخيرة وذلك لأسباب سياسية اعترت العلاقات، بجانب العقوبات الأحادية المفروضة من أمريكا على السودان، ما أثر على حركة انتقال النقود والتحويلات البنكية.

وبشأن ضوابط الهجرة، أعلن الطيب عن ترتيبات لمراجعة شروط منح التأشيرة وضبط الحدود وحركة التهريب، ونوه لظهور مشكلات تتعلق بالهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر، ما جعلهم يضعون بعض الضوابط الخاصة بالإحصاءات وحركة الحدود، وأضاف أن القضية مرتبطة بالعلاقات السودانية الأوروبية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الصيحة

عن مصدر الخبر

صحيفة الصيحة

صحيفة الصيحة

أضف تعليقـك