السودان الان السودان عاجل

كيان الصحفيات: الحملة ضد وزيرة الخارجية تستهدف التقليل من عطاء المرأة السودانية

التحرير
مصدر الخبر / التحرير

 

دان كيان الصحفيات  السودانيات  الاستهداف الذي تتعرض له  وزيرة الخارجية الدكتورة أسماء محمد عبد الله،  وطالب كل شرائح المجتمع بالوقوف إلى جانبها حتى تعبر سفينة الفترة الانتقالية إلى بر الأمان.

وقال الكيان في بيان تلقت (التحرير ) نسخة منه  الثلاثاء (17 سبتمبر 2019 م) : ” ظللنا نراقب الحملة المنظمة ضد وزيرة الخارجية، التي تستهدف التقليل من عطاء المرأة السودانية والنظرة الاجتماعيه الضيقة التي ظلت تعمل على التقليل من دور النساء اللائي كنا وما زلنا وقود للحراك الثوري والمجتمعي”.

وأكد  البيان انه ليس من العداله أن يتم تقييم الدكتورة أسماء من خلال الفترة البسيطة التي شغلت فيها منصب وزيرة  الخارجية، وقال: “كان الأجدى دعمها من خلال النقد الهادف الذي يدفع بعجلة العمل الدبلوماسي، وتشجيع كل الإضاءات التي أثارت بها وزارة الخارجية وأول تلك الآضات كونها امرأة شغلت ذلك المنصب”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة التحرير

عن مصدر الخبر

التحرير

التحرير

أضف تعليقـك

تعليقات

  • ليس صحيح بتقليل حق المراة بل الحقيقة بانها غير مواكبه ولم تكن صاحية المرحلة والعمر واضح بانها تحتاج لراحة ولم تكن ملمة بالظروف المحيطة والدولية المعقده وايضا الظروف الداخلية تتطلب كرزيما معينه وشخصية لها حضورها المحلى والدولى وليست علمية ترضيات ومخصصات والوطن عاوز تجرد وتنازل والافضل يحمل الراية وامل ان توضع الامور لمصلحة الوطن فوق المصالح الشخصية لكثير من ينادون بخلق بؤر صراعات اثنية وانفصال ولغة قريبةوالمقصود بها التطلعات الشخصية والتوز والجرى وراء الحكم لمصالح شخصية والان الساحة مليئة بهم ولكن يجب بتكاتف الجبهةة الداخلية وسلطة القانون والشفافية وسوف تنهى مظاهر التقول وركةب الموجات وهذه من مظاهر السالبه لحكومة الانقاذ ادخلت الوطن فى صراعات وجرى ولا السلطة بدون وازع خلقى ووطنى ولمكاسب شخصية بحته والوطن كل مهمش وليس اقليم بعينه مهمش وهذه دعوة رخيصة وكشفت حقيقتها اخيرا والواقع يظهر الحقائق والله المستعان

  • اذا كان اداء الوزيرة يمثل عطاء المرارة السودانية اخير تقعدو في بيوتكم عشان مستقبل عيالكم.
    دي ما بتعرف تتكلم نستناها لحد ما تتعلم سوررررري البلد لا يستحمل المجاملة ونحن كسودانيين لم نعد نحتمل التجريب

  • هههه بالله… طيب لي ما عملوا حمله على البوشي والا هي ما محسوبه عليكم…. اكثر من 70عام رجل أو امرأه بيكون خلاص بداء يفقد الزاكره واستيعابه بيقل سنه الحياه

  • الاخوات الصحفيات لا تأخذكن العاطفة للوقوف في طرف وزيرة الخارجية فقط لكونها امرأة المكان ليس حقل تجارب وأوضاع السودان الحالية وسمعة السودان الخارجية تتطلب شخصية ثورية شابة قادرة على مقارعة الكبار والقدرة على ازالة الفهم الخاطئ عن السودان وفك العزلة التي يتعرض لها السودان وهذه الوزيرة لن تستطيع عمل ذلك والوقت لايسعفها حتى تتمكن من اجادة هذا الدور نحن نريد وزير خارجية جاهز يتحرك في كل الجهات والجبهات فعل الوزيرة ان تشكر من وثقوا فيها وتطلب هي التنحي عن هذا المنصب وسيكون الشعب شاكرا هو ايضا لفعلها وكفى الله المؤمنين شر القتال وطبعا ستكون تلك سنة حسنة ابتدعتها هذه السيدة وذلك بالاعتذار لكل من تم تكليفه بمنصب يحس هو انه غير قادر عليه وطبعا ليست الوزيرة وحدها ولكن كل طاقم الوزارة الحالية فالحكومة الحالية بنى الشعب عليها طموح كبير ان فشلت لا قدر الله في تحقيقه فستعيدنا للوراء كثيرا وعلى السيد رئيس الوزراء الا تاخذه العاطفة او العزة بالنفس كونه هو من رشح الوزير وذلك باستبعاد كل من لا يستحق الجلوس على كرسي الوزارة

  • هى امراة سودانية اصيله واكثر مايعجبنى فيها ارتداء الثوب السودانى الذى يميز امهاتنا عن بقية شعوب العالم. ولها من المؤهلات العلمية والخبرة العملية فى مجال العمل الدبلوماسى اكثر من الذين مروا على هذه الوزارة طيلة الثلاثين عاما .دائما الناقد لابد ان يكون أكثر علما وتأهيلا وخبرة عملية من الشخص الذى يوجه اليه النقد والا تكون مكايدة سياسية ليس الا.نتمنى لها وللسودان التوفيق وفتح الفضاء الخارجى للسودان حتى ينعتق من العزله الدولية.

    • عاجبك التوب وسودانية أصيلة دي ما بتاكل عيش السودان في وضع صعب السودانيين الاصيلين في وضع صعب عزلة دولية وجوع وفقر ومرض والسودانيات ما عادو يقدرون علي شراء التياب الجميلة صور نساء دارفور بملابسهم الممزقة في كل المجلات.
      ان كانت الوزيرة قريبتك ادعوها لحفظ ماء وجهها وجوهكم

  • منصب وزير الخارجيه ليست حقل تجارب
    اكثر من 20 سنه متوقفة عن العمل لا تدري شئ عن الخارجيه والافصل لها ان لا تقبل هذا المنصب لان هذا المنصب يتطلبب مواصفات كثيرة
    ما حصل منها خلال الفترة السابقة يكفي لات تقدم استقالتها قبل ان تقال

    • وما هى المواصفات من وجهة نظرك واين كانت تلك المواصفات طيلة الثلاثين عاما ليست فى الخارجية حدها بل كل وزارات حكم الاستبداد. وماهى مؤهلاتك العلمية والعملية ومعرفتك بشخصيتها عن قرب حتى تقيمها.

      • الأخ tag لماذا اي انتقاد ترجعنا 30سنه أين كنتم طوال ال30سنه نسكت وما نوجه ونقول راينا سكتنا والله…. ملاحظه اي انتقاد يعني كاك…. يعني لماذا الان وايم كنتم طوال السنين الماضيه…. سكتنا اخونا الTag….

      • أشكالك دي هي ألكان بتقول البديل منو. يازول دي مان أمك قعدها في البيت واصرف عليها انت ٧٢سنة عمرها اعتمد علي نفسك يا فاشل.
        دي أصلا تكون نست شهاداتها والتعليم دي ما قادرة تتكلم مع مزيعة. كيف تتعامل مع سعالب السياسة. احنا ما شلنا البشير وماتو الشهدا وجرح الشاب وفقدو عشان نتقطي بوزيرتك ظلها ميت تقول أخت البشير